استاد الدوحة
كاريكاتير

الشيخ خليفة بن حمد بن جبر رئيس العربي: لن أرد إلا على «الرؤوس».. ومن يريد رئاسة العربي مرحباً به

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 3 شهر
  • Thu 30 August 2018
  • 9:53 AM
  • eye 396

تحدث رئيس النادي العربي الشيخ خليفة بن حمد بن جبر آل ثاني على هامش حضوره إلى النادي للجمعية العمومية التي لم تنعقد بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني, وتطرق رئيس العربي للعديد من المواضيع والقضايا التي تخص النادي خاصة الخسارة القاسية التي تعرض لها الفريق امام السد في الجولة الثانية للدوري بعشرة اهداف, وهي الخسارة التي ألقت بظلالها على الوضع في النادي بشكل عام خلال الفترة الماضية.

 

المطالبة بسحب الثقة والرد على المنتقدين

 تحدث رئيس العربي في البداية عمن هاجموا الادارة بعد الخسارة من السد ومطالبتهم بسحب الثقة, وقال: «انا لا ارد على أحد الا التي تعتبر رؤوس انا اقدر ارد عليها, والناس التي تكتب في تويتر يمكن قوقل يرد عليها, ولكن انا لا ارد على احد وانا اعرف عملي وواثق من قدراتي, صحيح حدثت ظروف ونتائج والعربي من زمان يمر ببعض المشاكل, ونحن حضرنا في فترة لا نحسد عليها وحتى من اول استلمنا, ولكن هنالك فروقات من فترة عملي في فترة التسعينيات خلال عملي في الفئات السنية, وكنت في كرة القدم وعضو مجلس ادارة وترأست النادي في فترة من 2000 الى 2003 وعندي ولله الحمد خبرة كبيرة وهنالك فرق في الخبرة بيني والبعض».

 

نتيجة السد حمل ثقيل على الإدارة

اضاف: «ادينا وعملنا وسددنا ديونا ونتائج الالعاب الاخرى كانت ممتازة, ولكن نتيجة مباراة السد هي الحمل الثقيل على الادارة الحالية, وبيني وبين أي شخص من حقه ان يتحدث ولكن لا استطيع ان انزل لارد على أي شخص, صحيح النتيجة امام السد مؤلمة لنا جميعا ولكن كرئيس للنادي هذه النتيجة علمتني الكثير وانا احد الجماهير كذلك, وفي اعتقادي انه اذا كان الوضع طبيعيا لا يمكن لأي ناد ان يهزم العربي بهذه النتيجة ولكنها ظروف خارجة عن الارادة, ونحن اعددنا الفريق بشكل جيد وهنالك منتخبات وفرق عالمية خسرت بنتائج كبيرة حتى في كأس العالم».

وتابع: «الحمد لله رب العالمين وانا ارحب بالجمعية العمومية وأي شخص يريد ان يتولى رئاسة النادي العربي عبر الجمعية عليه ان يأتي بالاجندة والخطة وانا حاضر يمكن ان اتنازل ما عندي أي مشكلة, ويمكن ان يجلس معنا ليعرف ما فعلناه وما لم نقم به ولكن دون أي مهاترات والكلمات التي لا معنى لها, يمكن للشخص الحضور الى الجمعية العمومية ويقول ما يريد وانا حضرت جمعيات عمومية كثيرة ما عندي أي مشكلة».

 

فشل الجمعية.. والتعاقدات القادمة

وعن عدم اكتمال النصاب القانوني، قال: «هذا وضع طبيعي, معظم الناس عائدة من السفر حاليا وانا من ضمنهم حضرت قبل يوم واحد من موعد انعقاد الجمعية وحضرت خصيصا لهذا الشيء وتركت والدي يتعالج بالخارج, وهي تأجلت وكان من المفترض ان تنعقد في الصيف».

وعن مدى رضاه عن التعاقدات، قال: «الحمد لله التعاقدات جاءت وفقا للامكانيات ولو كانت الامكانيات لدينا اكبر لكنا احضرنا لاعبين عالميين, واذا كنا نريد الحديث عن الحقيقة اقول ان هنالك ناديين فقط يغردان خارج السرب، هما السد والدحيل وايضا الريان, وبقية الاندية متساوية, والدوري معروف من قسمين, اندية تنافس على المربع واخرى على عدم الهبوط والمراكز الاولى محسومة من عدة مواسم».

وعن امكانية اضافة أي لاعبين خلال فترة الانتقالات الحالية، قال: «لن تكون هنالك تعاقدات جديدة وجددنا الثقة في الفريق, كان هنالك اجتماع بيني وبينهم وطالبتهم بمسح الصورة والنتائج السيئة وهذا الشيء لا يتناسب مع النادي العربي وجماهيره, ونحن كادارة نتحمل هذه النتيجة غير المتوقعة امام السد ولكن نقول لا حول ولا قوة هذه امكانياتنا, والنتيجة كبيرة وسوف نعمل لنصحح المسار, وانا طالبت اللاعبين بضرورة ان يتكاتفوا ويمسحوا تلك الصورة, ونحن لدينا ست نقاط, والمباريات القادمة في الملعب».

 

رفض الأندية التعاون مع العربي

اضاف: «هنالك اندية رفضت التعاون معنا بالتعاقد مع لاعبيها, ونحن تحدثنا معهم وهنالك ناد رفض التعاون معنا وقالها لنا بشكل واضح, وانا مستغرب لان هذه الاندية لديها وفرة من اللاعبين ولكنهم يرفضون التعاون مع نادي العربي صاحب الجماهيرية واصبح الوضع شخصيا والسبب انهم طلبوا أحد لاعبينا من قبل ولم نوافق على انتقاله, وانا استغرب انهم يعيرون لاعبين الى اندية بعينها على حساب اخرى».

وعن عدم اقالة المدرب لوكا رغم النتيجة التي حدثت، قال: «اقالة المدرب ليست الحل الامثل والمدرب نفسه من المؤكد انه حزين بسبب هذه النتيجة التي تحسب عليه كذلك ولكن لابد من منحه فرصة اخرى لتعديل الوضع في الفريق».

 

تأجيل الجمعية العمومية بسبب النصاب

تأجلت الجمعية العمومية للنادي العربي الى تاريخ 5 سبتمبر المقبل وذلك بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني، حيث كان من المقرر انعقاد الجمعية العمومية العادية اولا ومن بعدها العمومية غير العادية لانتخاب نائب رئيس النادي بعد استقالة جاسم الكواري.

وحضر للجمعية العمومية الاولى 21 عضوا من اصل 103, بينما حضر للعمومية الثانية 23 عضوا فقط, وهو ما دعا ممثلي وزارة الثقافة والرياضة لتأجيل الجمعية العمومية لمدة اسبوع, وسوف تنعقد بربع الاعضاء وفي حال عدم اكتمال النصاب ستعقد بعد ساعة بأي عدد وفقا للوائح والقوانين, بينما لابد ان يحضر ثلثا الاعضاء في العمومية الثانية غير العادية لانتخاب نائب الرئيس.

التعليقات

مقالات
السابق التالي