استاد الدوحة
كاريكاتير

تضمنت لأول مرة نصاً عن تقنية الاستعانة بالفيديو «VAR».. مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم يعلن تعديلات قانون اللعبة

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 3 شهر
  • Sat 09 June 2018
  • 2:06 AM
  • eye 443

أعلن مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم«IFAB» التعديلات الجديدة لقانون كرة القدم للموسم الرياضي 2018 - 2019، والتيتضمنت لأول مرة نصاً عن تقنية الفيديو «الفار».. واشتملت الخطوط العريضة للتغييرات على عدم تحديد عدد التبديلات التي يمكن استخدامها في مباريات كرة القدم للشباب.

كما سمح مجلس الاتحاد الدولي ببدء العمل على تطبيق الاستبعاد المؤقت (الطرد المؤقت فقط)للاعب الذي يحصل على إنذارين صفراوين، مع ضرورة عدم السماح باستبدال اللاعبالذي يحصل على إنذار ثالث غير خاضع لنظام الاستبعاد المؤقت (بعد الطرد المؤقت نتيجة إنذارين)، فيما يمكن استبدال اللاعب بعد تنفيذ الاستبعاد المؤقت في حال لم يستنفد الفريق العدد المسموح به من التبديلات.

وشمل التعديل في القانون عدد البدلاء المسموح لكل فريق باستخدامه بحد أقصى خمسة باستثناء مباريات فرق الشباب حيث يتم تحديد الحد الأقصى من قبل الاتحاد الوطني او الاتحاد القاري أو الفيفا.

اما اهم ما تضمنته المادة 1 «ميدان اللعب» فهو الحكم المساعد للفيديو«VARs»،وهو نص جديد في القانون، يؤكد على ضرورة ان تكون هناك غرفة تشغيل فيديو وحكم واحد على الأقل في منطقة المراجعة في حال المباريات التي تستخدم فيها تقنية الفيديو. وتتضمن الغرفة مساعد حكم الفيديو والعمال والذي يقوم باعادة التشغيل، على أن يتم طرد اللاعب أو اللاعب البديل أو المستبدل الذي يدخل غرفة الفيديو وكذلك استبعاد أي مسؤول فريق يدخل غرفة الفيديو من المنطقة الفنية، ويجب أن يكون هناك على الأقل منطقة واحدة للمراجعة بالفيديو ليقوم الحكم بمراجعة قراراته ويجب ان تكون في مكان مرئي وواضح خارج الملعب.

وحدد القانون الحالات التي يمكن للحكم الاستعانة فيها بتقنية الفيديو، وهي التأكد من صحة الأهداف ومسجليها، وتجاوز الكرة لخط المرمى، وكذلك التأكد من وجود اخطاء تستدعي احتساب ركلات جزاء، وتحديد هوية مرتكب الخطأ الذي يفترض أن يمنح بطاقة حمراء، أو اللاعب الذي يستحق الطرد.

وحسب القانون الجديد فيمكن تسمية اثني عشر لاعباً بديلاً بحد أقصى، يمكن استبدال 6 منهم كحد أقصى.

ومن النصوص الجديدة في القانون، عدم السماح باستخدام أي شكل من اشكال التواصل الالكتروني من قبل مسؤولي الفريق باستثناء ما يرتبط مباشرة بمصلحة اللاعب او سلامته أو لاسباب تكتيكية تدريبية فقط مثل استخدام المعدات الصغيرة كالهاتف المحمول والجهاز اللوحي «التابلت».

ومن النصوص الجديدة ايضاً امكانية استبدال حارس المرمى الذي لا يستطيع الاستمرار في اللعب قبل أو خلال تنفيذ ركلات الترجيح، ولكن اذا كان الحارس المستبدل قد نفذ ركلة جزاء فالحارس البديل يمنع من تنفيذ ركلة حتى الجولة القادمة من الركلات..ومن التعديلات في حالة احتساب التسلل أن تتم معاقبة اللاعب في اللحظة التي يتم فيها لعب الكرة أو لمسها، في حين ان الفقرة سابقاً كانت تحدد بلحظة لعب الكرة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي