استاد الدوحة
كاريكاتير

مدرب الخريطيات ناصيف البياوي لـ«استاد الدوحة»: اللاعب المحلي رأس مال أي فريق

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 4 شهر
  • Sun 27 May 2018
  • 10:26 AM
  • eye 515

ما حققه الدحيل ثمرة عمل ومجهود واستقرار فني وإداري

السد والدحيل قادران على الوصول لنهائي أبطال آسيا

 

بعد نهاية الموسم الحالي تغيرت وجهة التونسي ناصيف البياوي من تدريب الخور الى فريق الخريطيات ليبدأ المدرب مشروعا جديدا اعتبارا من الموسم الجديد الذي سيكون حافلا بالتحديات وهو سيقود فريقا عانى في الموسم المنتهي للتو من خطر الهبوط الى الدرجة الثانية.

البياوي تحدث لـ«استاد الدوحة» عن تجربته الجديدة مع الخريطيات بعد مغادرته قلعة الفرسان, واكد انه لايعتبر نفسه غريبا على الخريطيات وهو أحد ابناء النادي, كما شدد على اهمية وجود لاعبين محليين على مستوى في الفريق حتى يحقق النجاح، معتبرا ان اللاعب المحلي هو رأس مال أي فريق.

وقال المدرب التونسي إن ما حققه الدحيل في الموسم الحالي هو ثمرة لعمل متواصل لسنوات في بناء فريق طموح, واكد ان السد والدحيل قادران على الذهاب بعيدا في دوري ابطال اسيا بعد وصولهما الى محطة الدور ربع النهائي.

 

في البداية، سألناه عن تجربته مع نادي الخور في الموسم الماضي ومدى رضاه عن النتائج التي حققها مع الفريق.. فقال:

تجربة قيمة وثمينة مع الخور, والخبرة التي اكتسبتها ليست من ناحية التدريب ولكنها من نوع ثان. الحمد لله أنا راض عن تجربتي مع نادي الخور, واعتقد ان الفريق حقق مركزا لم يصل اليه في المواسم الاخيرة التي كان يعاني فيها من الهبوط الى الدرجة الثانية. عملنا بكل جد مع طاقم العمل لتطوير الفريق من حيث الاداء والنتائج واعتقد اننا حققنا هذا الشيء, وانهينا الدوري في المركز السابع الى جانب العربي في عدد النقاط.

هل كان بالامكان افضل مما كان مع الخور؟

كان بالامكان تحقيق نتائج افضل, ولكن اعتقد اننا في بعض المباريات لم نستحق ان نخسر او نتعادل ولكن هذا حال الكرة لابد فيها من سوء حظ, وانا راض كل الرضا عما قدمته مع الفريق.

ماهي الفوائد التي خرجت بها من تجربتك مع الخور؟

خرجت بالعديد من المكاسب، اهمها العلاقة التي ربطتني ببعض الشخصيات التي أعتز بأنني عملت معها.

الظاهرة في الموسم الحالي كانت فريق الدحيل الذي اكتسح جميع البطولات وحقق ارقاما قياسية..ما رأيك في الفريق؟

اولا، اعتبر ان هذه النتائج التي حصل عليها فريق الدحيل هي ثمرة العمل المتواصل والاستقرار الفني والاداري, واستمرارية اللاعبين, وهذه ليست نتائج جاءت بالصدفة او بمخطط لموسم واحد فقط, لا فهي ثمرة عمل متواصل منذ سنوات في بناء فريق الدحيل ليصل الى ما وصل اليه حاليا, واعتقد ان هذا الفريق يتم اعداده منذ خمسة او اربعة مواسم وبشكل دقيق, وايضا الفريق امتلك مدربا طموحا ذا فكر واضح، ولاعبين اصحاب قدرات عالية وادارة اعطت المدرب الثقة في جلب العناصر التي تخدم فكره.وكل هذه العناصر اجتمعت فتحقق النجاح.

وصول السد والدحيل الى ربع نهائي دوري ابطال اسيا.. كيف تراه وهو امر يحسب ايضا للدوري القطري؟

هذا الشيء لايحسب للكرة القطرية فقط, وانما للادارة القائمة على الكرة في قطر. هذا ثمرة عمل ومجهود وتميز لكلا الفريقين, لانالسد والدحيل اثبتا ان كعبهما عال على بقية الفرق, وحتى الريان والغرافة ايضا كان كعبهما عاليا على بقية الفرق, واعتقد ان الدعم والعمل لهذه الفرق جعل السد والدحيل يصلان الى ربع نهائي دوري ابطال اسيا وسيكون بامكانهما الوصول الى ابعد من ذلك.

تعاقدت مع نادي الخريطيات وهو مشروع جديد بالنسبة لك.. ما هي طموحاتك معه؟

المدرب عندما يتسلم مهمة تدريب أي فريق من بداية الموسم تكون لديه فرصة اكبر في العمل والاختيارات واعداد الفريق,إذ يعرف مستوى الفريق ويحدد الاهداف وفقا لما هو متاح من عناصر وامكانيات الفريق, اعرف بيئة الخريطيات ولست غريبا على هذا النادي,وانا اعتبر نفسي ابن نادي الخريطيات, لانه اول فريق كان لي معه تجربة في 2011 - 2012, اتمنى ان اوفق معهم ونكون فريق عمل مميزا.

كيف تعاملت مع ملف المحترفين في الخريطيات.. من سيبقى ومن سيرحل؟

كنت اتمنى ان يبقى رشيد تيبركانين معنا ولكن المعلومة التي وصلتني ان اللاعب وقع مع نادي السيلية, اتمنى له التوفيق في مشواره, وبالنسبة لنا في الخريطيات سنعمل من اجل توفير الخيارات البديلة التي تعطينا الاضافة.

من سيستمر اذاً من المحترفين؟

مازلنا في انتظار التقييم لجميع اللاعبين, والاكيد ان انور ديبا مستمر مع الفريق. سنعرف ما هو متاح ايضا من لاعبين محليين وسنعمل في هذا الملف. باق لدينا ثلاثة مراكز سنعمل من اجل حسمها قريبا.

هل تعتقد ان الرصيد الجيد من اللاعبين المواطنين سيساعد أي فريق في النجاح؟

اكيد،فهذا رأس المال في الفريق, لانك عندما تبني الفريق فانك تبني على اللاعب المحلي لان المحترف الاجنبي مهما كانت قيمته قد تظهر بعض المشاكل في عدم تأقلمه مع المجموعة, وهذه التجربة عشتها مع نادي الخور, حققنا نتائج مميزة في الخور باللاعبين المحليين، لذلك انا على قناعة بضرورة التعاقد مع لاعبين مواطنين جيدين.

التعليقات

مقالات
السابق التالي