استاد الدوحة
كاريكاتير

رودولفو فورتي وكيل المدرب الأوروغوياني  : بيلوسو يكذب!

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 سنة
  • Sun 19 February 2017
  • 11:20 PM
  • eye k

فجر وكيل اللاعبين المعتمد لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم رودولفو فورتي ووكيل الأعمال السابق للاوروغوياني خيراردو بيلوسو المدرب السابق للنادي العربي العديد من  المفاجآت ذات العيار الثقيل بعدما كشف في حديث خاص لـ"استاد الدوحة " الكثير من المغالطات التي وردت وترد على لسان المدرب الذي قرر تصعيد قضية مستحقاته المالية لدى النادي العربي الى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".
رودولفو الذي يعمل في الكرة القطرية منذ اكثر من عشر سنوات اكد ان بيلوسو لا يقول الحقيقة في شأن عدم تلقيه اية اموال من إدارة النادي العربي منذ إبرام التعاقد بين الطرفين يوم الخامس عشر من شهر يوليو العام الماضي 2016، مؤكدا وبالوثائق والمستندات ان المدرب الاوروغوياني تلقى دفعة مالية من إدارة النادي بقيمة 348 الف يورو، أي ما يعادل 1425280 ريالا (مليون واربعمائة وخمسة وعشرون الفا ومائتان وثمانون ريالا قطريا)، حيث كشف رودولفو لـ«استاد الدوحة» المستند الرسمي الذي يؤكد عملية التحويل المالي التي تمت عبر أحد البنوك المحلية بتاريخ الخامس عشر من شهر اغسطس العام الماضي (15 – 8 - 2016) وهو ما ناقض كل التصريحات التي ادلى بها المدرب بيلوسو لوسائل الإعلام سواء السابقة ابان تواجده في قطر او بعد عودته الى بلاده الاوروغواي او الحالية ومنها الحوار الاخير الذي اجرته معه "استاد الدوحة" عبر اتصال هاتفي من الاوروغواي اكد فيه بالحرف انه لم يتلقَ اية مبالغ مالية من إدارة العربي وقال بيلوسو: (تعاقدت مع النادي العربي منذ الخامس عشر من يوليو الماضي ولم تنفذ الإدارة الاتفاق حيث لم نحصل انا وجهازي المعاون على اية مبالغ مالية، لقد حصلنا منذ ذلك الحين على صفر.. لا شيء..!).

كلام عارٍ عن الصحة 
أكد رودولفو ان المدرب بيلوسو اخفى حقيقة تلقيه دفعة مالية وقال: الكلام الذي يقوله المدرب غير صحيح.. لقد تم إبرام التعاقد بين الطرفين فعلا في التاريخ المذكور، لكنه تلقى دفعة مالية بقيمة 348 الف يورو تم تحويلها الى حساب خاص به يحمل اسمه جرى فتحه له في احد البنوك الوطنية القطرية، والقيمة المالية طبعا كانت بالريال القطري وهو شخصيا كشف لي ذلك واطلعني على قسيمة التحويل المالي التي قمت بتصويرها وزودتكم بالصورة.. كنت اعتقد اني سأحصل ولو على جزء من النسبة المالية التي تخصني جراء التعاقد لكنه لم يدفع لي شيئا ووعدني بالدفع لي في وقت لاحق على اعتبار ان هناك جزءا كبيرا من المبلغ سيتم دفعه لجهازه المساعد (ثلاثة مدربين) حيث تم الاتفاق على ان يدفع النادي جراء التعاقد مع المدرب والجهاز المعاون (المساعدون الثلاثة) وليس كل واحد على حدة، بيد اني علمت بعد ذلك انه لم يدفع للمدربين المعاونين ولم يدفع لي.
وشكك رودولفو في إمكانية ان يحصل المدرب بيلوسو على كامل قيمة العقد المبرم مع العربي بعد القضية التي يزعم المدرب انه قد رفعها لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" والتي تخوله الحصول على قيمة العقد كما يقول المدرب الاوروغوياني في التصريحات التي يطلقها بين الحين والاخر، مشيرا الى ان عملية التقاضي التي ستتم بين الطرفين ستمر على الكثير من حيثيات الارتباط واسباب فسخ العقد وامور اخرى يعرفها المحامون اكثر مما يعرفها بيلوسو نفسه.. وشدد رودولفو على ان بيلوسو سيحصل على مبلغ مالي نظير الفترة التي عمل خلالها في الإدارة الفنية للفريق والتي تمتد لثلاثة اشهر فقط وهي اغسطس وسبتمبر واكتوبر.
واوضح رودولفو ان القيمة المالية لعقد بيلوسو مع إدارة العربي هي مليون و700 الف يورو لمدة عشرة اشهر (موسم واحد) وبالتالي فإن القيمة المالية للشهر الواحد ستبلغ 170 الف يورو، الامر الذي يعني ان القيمة المالية التي سيحصل عليها بيلوسو من إدارة العربي تبلغ 510 الاف يورو فقط منقوصا منها المبلغ الذي تقاضاه المدرب الاوروغوياني سابقا بتاريخ الخامس عشر من اغسطس والبالغة 348 الف يورو وسيبقى له في ذمة النادي 162 الف يورو، وليس كامل قيمة العقد البالغة مليوناً و700 الف يورو كما يقول المدرب.
واشار رودولفو الى أن المدرب لم يقل الحقيقة في شأن المفاوضات التي جرت بينه وبين إدارة النادي بشأن إنهاء العقد بين الطرفين بالتراضي، مؤكدا أن بيلوسو وافق على تسوية مالية تخفض قيمة العقد المجمل الى 900 الف يورو.

لهذا نفى بيلوسو تسلم الدفعة 
أوضح رودولفو ان السبب الذي يدفع بيلوسو الى التأكيد دوما بأنه لم يتلق أي مبالغ مالية من قبل إدارة العربي هو مراوغة الطاقم الفني المساعد له (المدربون الثلاثة) بشأن الدفعة التي تلقاها بتاريخ 15 اغسطس العام الماضي والبالغة 348 الف يورو على اعتبار ان مستحقات الطاقم المعاون وفقا للعقد تدفع من قبل المدرب وليس النادي.
واشار رودولفو الى ان المبلغ الشهري الذي يدفع للمدرب بيلوسو والبالغ 170 الف يويو يتضمن مستحقات الطاقم المساعد، حيث تعد القيمة الإجمالية للعقد والبالغة مليوناً و700 الف يورو للطاقم الفني ككل وبمن ضمنه المدرب بيلوسو نفسه، لافتا الى ان هذا الامر يعني بأن إقرار بيلوسو باستلام الدفعة المالية المذكورة (348 الف يورو) يعني ضرورة ان يحصل المدربون المساعدون على مستحقاتهم من تلك الدفعة وهو ما لا يريده بيلوسو الذي حتما سيصطدم بالمساعدين وخصوصا لازارت الذي يتوفر على شهرة واسعة وعلاقات كبيرة في الاورغواي.
ويرى رودولفو ان بيلسو يعتقد بأن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" سيلزم العربي بدفع قيمة العقد كاملة والبالغة مليونا و700 الف يورو جراء فسخ العقد منقوص منها طبعا المبلغ الذي استلمه سابقا، وحينها سيقوم المدرب بتعويض الطاقم ماليا، مشددا على ان إدارة العربي لا علاقة لها بالمساعدين الثلاثة من الناحية القانوينة طالما ان بنود العقد تؤكد بان مستحقات الطاقم المساعد تُدفع من حصة المدرب المالية المتفق عليها.

تصريحات غير لائقة 
أكد رودلفو انه تابع في الاونة الاخيرة التصريحات التي صدرت وتصدر عن المدرب بيلوسو والتي تخص قطر وبعض الدول العربية، مشيرا الى ان المدرب هاجم الاندية في المنطقة مدعيا انها لا تلتزم بمسؤولياتها المالية رغم انه لم يسبق له وان درب في المنطقة العربية من قبل.
وفي الوقت الذي يؤكد فيه رودولفو بانه من حق المدرب بيلوسو ان يطالب بحقوقه المالية المترتبة له على إدارة النادي العربي، لكنه لا يحق له ان يطلق الاتهامات جزافا، مشيرا الى ان اروقة الاتحاد الدولي تعج بالقضايا التي تتعلق بالحقوق المالية من ارجاء الكرة الارضية، ولم نسمع عن مدرب او لاعب هاجم بلدا بسبب وجود مستحقات مالية متأخرة له في ذمة ناد معين.
واشار رودلفو الى ان بيلوسو الذي يتحدث عن الالتزام والصدق راوغ مساعديه في شأن حصوله على دفعة مالية من إدارة العربي خلال المعسكر التحضيري الذي سبق انطلاقة الدوري، ولم يف بالتزاماته مع رودولفو شخصيا على اعتبار ان هذا الاخير لديه مستحقات في ذمة المدرب تبلغ 170 الف يورو وهي نسبة الوكيل في العقد الذي تم إبرامه مع العربي، حيث كان بيلوسو قد وعد رودولفو بتسديد جزء من المبلغ فور استلامه اية مبالغ مالية من النادي ولم يفعل.

أثق في إدارة العربي 
اكد رودولفو ان لديه مستحقات مالية على ذمة النادي العربي وتبلغ 170 الف يورو نظير إتمام التعاقد مع المدرب بيلوسو، مشيرا الى انه يثق تماما في إدارة العربي ويثق في أنه سيحصل على القيمة المالية المتفق عليها مع الإدارة، بد انها مسألة وقت فقط، مؤكدا علمه بما يعانيه من ضائقة مالية خلال الفترة الحالية.
واوضح رودولفو الى انه يعمل في الكرة القطرية منذ أكثر من عشر سنوات حيث جلب عديد اللاعبين منهم لاعب الجيش المعار الى السيلية حاليا فاجنر رينار الذي تعاقد للمرة الأولى مع النادي الأهلي والى جانب لاعب الريان ناثان اوتافيو، فيما أشهر اللاعبين الذين جلبهم الى الدوري القطري كان الهداف التاريخي لدوري نجوم قطر كليمرسون ارووج لاعب الغرافة السابق.
وكان رودولفو قد جلب عددا من اللاعبين الى دوريات عربية اخرى على غرار الدوري الإماراتي ومنهم الكولومبي اسبريا لاعب العين.
****
التسوية تتطلب تأمين 800 ألف يورو لإغلاق القضية 
الشرط الجزائي يجبر العربي دفع كامل قيمة عقد بيلوسو  
بالرغم من التحفظ الذي تبديه إدارة العربي حيال التعاطي مع قضية المدرب بيلوسو خلال الفترة الحالية خصوصا ان القضية تنطوي على امور مالية، فإن (استاد الدوحة) استقصت حول حقيقة المسألة برمتها ووصلت الى عدة حقائق أهمها ان العقد المبرم بين إدارة العربي والمدرب الاورغوياني يتوفر على شرط جزائي يقضي بدفع الطرف الذي يخل بالعقد القيمة المالية كاملة المنصوص عليها في الاتفاق والبالغة مليونا و700 الف يورو، وبالتالي فإن إدارة العربي كانت ملزمة بدفع القيمة المالية المذكورة للمدرب منقوص منها 350 الف يورو تم دفعها للمدرب بيلوسو خلال المعسكر الخارجي الذي اقامه فريق كرة القدم تحضيرا لدوري نجوم قطر وهي القيمة التي يرفض المدرب الاعتراف بها، بيد انها اضحت حقيقة دامغة حسب الوكيل رودولفو اولا ومن ثم المعلومات التي وردت الينا لتؤكد بان إدارة العربي تملك ايضا المستندات التي تؤكد استلام المدرب للدفعة المذكورة.
المستجدات التي تلت ذلك تشير الى ان إدارة العربي كانت قد اجرت تسوية مع المدرب بيلوسو تقضي بتنازله عن 500 الف يورو من قيم العقد ما يعني وصول القيمة الإجمالية للعقد الى مليون و200 الف يورو منقوص منها 350 الف يورو حصل عليها المدرب سلفا وبالتالي فإن الإدارة ستدفع للمدرب 850 الف يورو، ووافق المدرب بيلوسو على تلك التسوية وجرى تنفيذها، بيد ان السقف الزمني للاتفاق على تلك المخالصة كان في الخامس عشر من ديسبمر الماضي، ليمر الموعد المذكور دون ان يتم تسديد المبلغ للمدرب ما دفع هذا الأخير للخروج مجددا للتصريح بعدم حصوله على المستحقات المالية لكنه بالغ في القول بانه لم يستلم من الإدارة العرباوية اية اموال منذ توقيعه العقد.
ما تسعى اليه الإدارة العرباوية حاليا هو تأمين المبلغ المتفق عليه سابقا والبلغ 850 الف يورو  لإعادة فتح قنوات الاتصال مع المدرب وإعادة التسوية مجددا وإنهاء القضية برمتها قبل دخولها في فترة التقاضي مع الاتحاد الدولي لكرة القدم، ويبدو هذا الامر طبعا في صالح المدرب الذي سيحصل على القيمة المالية المتفق عليها قبل الدخول في دهاليز القضية التي قد تأخذ الكثير من الوقت قبل ان يتم البت فيها من قبل الاتحاد الدولي.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي