استاد الدوحة
كاريكاتير

نائب رئيس نادي الدحيل خليفة خميس يتحدث عن النهائي الغالي: طموحاتنا كبيرة.. وسننهي الموسم بلا خسارة

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 6 شهر
  • Sat 19 May 2018
  • 10:30 AM
  • eye 428

أكد نائب رئيس نادي الدحيل خليفة خميس السليطي أنهم يطمحون لانهاء الموسم الحالي بلاخسارة عندما يخوض فريقه نهائي كأس الامير امام الريان اليوم السبت على استاد خليفة الدولي, مشيرا الى ان طموحات الدحيل مازالت كبيرة وان الهدف الحالي هو حصد لقب اغلى البطولات من اجل ختام مثالي للموسم المميز لفريق الدحيل الذي حقق فيه العديد من الارقام القياسية.

وعن المباراة النهائية لكأس الامير التي تجمع الدحيل بالريان اليوم، قال السليطي:مستعدون للمباراة والجميع في الفريق متحفز لتقديم مباراة تليق بالحدث الكبير، كأس سيدي سمو الامير المفدى, هذه البطولة الغالية علينا جميعا. الفوز والتتويج بها له طعم خاص, لذلك سندخل بشعار تحقيق الفوز والحصول على اللقب وانهاء الموسم الحالي بشكل مثالي وبدون خسارة.

واضاف: النهائي على اغلى البطولات سيكون مختلفا عن بقية المباريات الاخرى, لا ننظر للخلف والنتائج السابقة لا نلتفت لها وتركيزنا على القادم, لاعبونا يدركون ما عليهم وما يفترض ان يقدموه في هذه المباراة التي لا تحتاج الى تحفيز لانه بمجرد الوصول الى النهائي جميع اللاعبين يدركون اهمية وقيمة هذه المباراة.

وتابع نائب رئيس نادي الدحيل: لم يتبق الكثير من أجل إكمال موسمنا الحالي بلا هزيمة وتسجيل رقم قياسي لم يستطع أي نادٍ أن يسجله من قبل في قطر وبالتأكيد سيكون علينا هذه المرة إثبات جدارتنا أمام الريان في نهائي كأس سيدي سمو الأمير المفدى, الحمد لله نجحنا في خطف بطولتين حتى الآن، حيث استطعنا أن نحافظ على لقب الدوري وتم تتويجنا بلقب كأس قطر وعلينا أن نثبت أن الدحيل قادر على إكمال مسيرته بلا توقف وبلا هزيمة.

وعن الموسم بشكل عام، قال: الموسم الحالي كان صعبا والكل اجتهد لتقديم افضل ما عنده, افتقدنا لاعبنا يوسف المساكني، ونحن نتمنى له الشفاء العاجل والعودة من جديد الى الفريق, المساكني قدم موسما مميزا مع الفريق وأسهم معه في تحقيق الانجازات ويستحق التتويج بلقب (سوبر ستار) الموسم الحالي, وايضا بقية اعضاء الفريق يوسف العربي والمعز علي والمدرب جمال بلماضي كلهم استحقوا التتويج والحصول على هذه الجوائز في ختام الموسم.

وتابع خليفة خميس: هذه الجوائز تضعنا امام تحديات كبيرة في الفترة القادمة, لانه مطلوب منا ان نحافظ على هذا التميز والنتائج التي حصلنا عليها, والدحيل يبقى دائما يفكر في الالقاب والبطولات والبقاء على منصة التتويج سواء محليا او على مستوى البطولة الاسيوية التي ستكون هدفنا القادم بعد الوصول الى مرحلة الدور ربع النهائي.

 

نائب رئيس نادي الريان عبدالـله عزالدين المطوع يتحدث عن حظوظ الرهيب:

جماهير الريان سلاحنا الأقوى.. وفريقنا في النهائيات «غير»

عبر عبداللـه عزالدين المطوع نائب رئيس نادي الريان عن تفاؤله بفوز فريقه وحصده لقب كأس الامير عندما يلتقي مع الدحيل الليلة في استاد خليفة الدولي, واكد ان سلاح الريان القوي هو الحضور الكبير لجماهيره في الملعب ومساندتها للاعبين، حيث بات الرهيب جاهزا لخوض النهائي الاغلى ويعمل للتتويج والحصول على اللقب في ليلة ختام الموسم 2017 - 2018.

واشار الى اكتمال جاهزية الفريق الرياني لخوض المباراة التي يدخلها الفريق بطموحات كبيرة وهي الحصول على اخر ألقاب الموسم، حيث يستند الرهيب ايضا على الاداء العالي الذي قدمه في مباراة نصف النهائي امام الغرافة التي حقق فيها الفوز بثلاثة اهداف دون مقابل ليبلغ النهائي الغالي عن جدارة واستحقاق.

وعن المباراة النهائية امام الدحيل اليوم في استاد خليفة، قال:لقاء الدحيل له اعتبارات خاصة، فنحن نواجه افضل فريق في الموسم، اذ حقق لقب الدوري وكأس قطر ووصل الى ربع نهائي دوري ابطال اسيا. المواجهة ستكون صعبة ولكننا نثق في قدرة فريقنا على تقديم افضل مستوى ممكن لان الريان في النهائيات يظهر بوجه مختلف عن أي مباراة اخرى, لاعبونا سيكونون على قدر الثقة خاصة بعد الاداء الجيد للفريق في مباراة نصف النهائي امام الغرافة التي حققنا فيها الفوز بثلاثة اهداف دون مقابل.

وعن اخر استعدادات الفريق للنهائي، قال: الفريق اختتم اعداده وهو جاهز حاليا للعب المباراة النهائية التي سنتشرف فيها جميعا بالسلام على سيدي سمو امير البلاد المفدى, الجميع في الفريق متحفز لخوض هذه المباراة النهائية الغالية علينا جميعا والتي يبقى الوصول اليها شرفا للجميع.

واضاف: في مباراة الغرافة لاعبو الريان كانوا رجالا في الملعب، حيث قدموا أداء مميزا للغاية استحقوا عليه الفوز بثلاثية، أعتقد أن هذا الانتصار سيعطي الفريق دفعة معنوية لمواصلة المشوار على نفس الوتيرة، من أجل تحقيق اللقب الغالي، وإنقاذ موسمنا الحالي بالتتويج بآخر البطولات.

وقال ايضا: جماهير الريان تعتبر الورقة الرابحة التي دائما ما تقدم دعما كبيرا للفريق, واثق في حضور الجماهير الريانية بكثافة في النهائي للوقوف مع الفريق, وجماهيرنا دائما تعتبر كلمة السر وهي كثيرا ما كانت سببا اساسيا في نتائج الفريق الرياني وانتصاراته وهي ستكون كذلك في المباراة النهائية امام الدحيل من خلال حضورها الكبير والتواجد في مدرجات استاد خليفة منذ وقت مبكر للوقوف خلف الرهيب ونجومه.

التعليقات

مقالات
السابق التالي