استاد الدوحة
كاريكاتير

عبدالله البريك لـ"استادالدوحة": طوينا صفحة الفرسان ونتطلع لتمثيل آسيوي حقيقي للكرة القطرية

المصدر: عبدالعزيز أبوحمر

img
  • قبل 5 شهر
  • Sun 06 May 2018
  • 8:33 AM
  • eye 602

أكد عبداللـه البريك، مدير الفريق الأول بنادي السد أن ناديه يتطلع بشغف للمواجهة المقبلة أمام نادي أهلي جدة السعودي في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال آسيا 2018.

وتحدثت «استاد الدوحة» مع مدير فريق السد بعد فوز الزعيم على الخور في ربع نهائي كأس الأمير وبالتالي تأهل الفريق لنصف النهائي لمواجهة الدحيل، وهي المواجهة التي قال عنها البريك إنها ستكون مواجهة قوية بغض النظر عن الطرف الآخر في نصف النهائي.

 

جاهزون للآسيوية

قال البريك إن إدارة الفريق أغلقت على الفور صفحة مواجهة ربع نهائي كأس سمو الأمير أمام الخور والآن نتطلع للاستحقاق القادم وهو مواجهة أهلي جدة في ذهاب دور الـ16 للبطولة الآسيوية، كاشفا أن بيدرو سيغيب عن صفوف الفريق للإيقاف فيما سيعود الثنائي تشافي هرنانديز وبغداد بونجاح اللذان غابا عن مواجهة الخور في كأس الأمير.

وأشار مدير فريق السد إلى أن معطيات البطولة الآسيوية لا تختلف من حيث الاستعداد، فالسد يسعى للفوز في كل المباريات وهذه ثقافة مرتبطة بالفريق وفي هذا اللقاء تحديدا نعلم أننا نمثل الكرة القطرية تماما مثل الدحيل وكنا نتمنى أن يواصل ناديا الغرافة والريان المسير في البطولة القارية.

واكد البريك ان السد سيكون جاهزا تماما للمواجهة القارية التي نتطلع فيها لتحقيق الفوز الذي يساعد الفريق في التأهل للدور التالي.

وتابع: طموحنا كبير والسد بطل مرتين لهذه البطولة القارية المهمة.

 

لا نشعر بالضغوط

قال البريك: على الرغم من أن الفريق فقد لقبي الدوري وكأس قطر، إلا أننا لا نشعر بالضغوط ولا يوجد فارق بين مواجهة الخور مثلا في ربع النهائي ونحن فائزون بأي من ألقاب الموسم أو غير ذلك مثلما هو الحال الآن، لأننا ببساطة ندخل أي مباراة من أجل الفوز.

نحن لا نشعر بالضغوط الوقتية أو حسب الظروف، نحن نلعب باسم السد ونسعى للفوز في كل المباريات مثلما حدث أمام الخور، هناك مباراة فيها تعويض وهناك مباريات لا مجال فيها للتعويض لكن لاعبينا معتادون على كل هذه الظروف.

 

الخور ونصف النهائي

مباراة الخور كانت صعبة بالنسبة لنا والحمدلله حققنا فيها ما نريد، حققنا الأهم وهو الفوز والشكر للاعبين الذين بذلوا كل الجهد.. نحن عبرنا لنصف النهائي وفي طريقنا للمباراة النهائية ولا يهم اسم المنافس في نصف النهائي، نحن نحترم الجميع، ونخوض كل مبارياتنا ومنافساتنا بهدف الفوز وهذا هو السد ليس من اليوم وإنما حقائق تتناقلها الأجيال.

لاعبونا أدوا ماعليهم في مباراة الخور رغم الظروف التي مرت بالفريق بعد نهائي كأس قطر، كان علينا تحقيق الفوز والتأهل لنصف النهائي في اغلى البطولات وعلينا الآن أن ننظر للقادم.

التعليقات

مقالات
السابق التالي