استاد الدوحة
كاريكاتير

العربي: ركلة الجزاء صحيحة والسد استفاد أولاً من تقنية الفيديو

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 5 شهر
  • Sat 28 April 2018
  • 10:00 AM
  • eye 455

شدد المهاجم المغربي يوسف العربي على أن الدحيل استحق الفوز على السد والتتويج بكأس قطر رغم الجدل الكبير جدا حول لجوء الحكم إلى تقنية الفيديو لاحتساب ركلة الجزاء التي نفذها وحسمت النتيجة لصالح فريقه.

وعبر عن سعادته قائلا ان الفرحة كبيرة جدا ولاسيما أن الفريق نجح في إسعاد محبيه وأنصاره الذين حضروا للملعب والذين لم يبخلوا عليه بالدعم والمساندة.

وقال ان المباراة كانت صعبة جدا على الفريقين عطفا على أن كليهما يضمان أفضل اللاعبين في صفوفهما غير أن الدحيل كان هو الفائز في نهايتها وانه استحق ذلك ولاسيما أنه عاد بقوة في ربع ساعتها الأخير وأدرك التعادل أولا قبل الفوز.

وأكد أن الدحيل كان يعلم مسبقا أن المهمة بالنسبة له لن تكون سهلة ولذلك كان مستعدا لها أتم الاستعداد وفي النهاية حقق هدفه وحصل على الثنائية بعدما توج في الايام الماضية بلقب الدوري.

وعن اعتراضات لاعبي السد على مشروعية ركلة الجزاء التي أقرها الحكم بعد اللجوء لتقنية الفيديو وعدم الإجماع على صحتها، أوضح المهاجم المغربي أنه يجب احترام وتقبل هذه القرارات مشيرا إلى أن السد في نصف النهائي أمام الريان استفاد من هذه التقنية في أكثر من مرة.

واعتبر يوسف العربي أن ركلة الجزاء كانت صحيحة بداعي أن المدافع الإيراني مرتضى ركل ساقه عندما سدد الكرة باتجاه المرمى.

وفي ختام تصريحاته قال المهاجم المغربي انه بعد التتويج بالدوري وكأس قطر يتطلع الدحيل محليا إلى إحراز كأس الأمير من أجل تحقيق ثلاثية تاريخية في مسيرة النادي.

 

العلي: تقنية الفيديو أحدثت لتطبق.. والدحيل استحق الفوز

هنأ عدنان العلي المدير التنفيذي لنادي الدحيل اللاعبين والجهازين الإداري والفني لفريقه على التتويج بكأس قطر عقب الفوز على السد في المباراة النهائية بهدفين لهدف.

وتابع أن الدحيل استحق الفوز بينما عبر عن أسفه لخسارة السد لأنه قدم مباراة قوية وكان خصما صعب المراس طوال المباراة.

وأوضح أن الدحيل في الشوط الأول لم يصنع فرصا كثيرة للتهديف لأنه غلب عليه الحسابات التكتيكية غير أنه عاد بقوة في الشوط الثاني بعدما تحرر لاعبوه وقدموا خلاله أداء قويا.

وأكد أن القادم بالنسبة لفريق الدحيل سيكون أفضل لأنه يلعب على تحقيق البطولات والمزيد من الأرقام القياسية، موضحا أن الدحيل بعد أن توج بالدوري وكأس قطر وسيخوض أيضا استحقاق كأس الأمير يظل طموحه الأكبر هو التتويج بلقب دوري أبطال آسيا هذا العام.

واشار إلى أن الدحيل جاهز للمنافسة بقوة على اللقب الاسيوي ولاسيما أنه قدم مؤشرات قوية في دور المجموعات، إذ أنهاه بستة انتصارات محققا العلامة الكاملة.

وعن القرار التحكيمي الذي منح فريقه ركلة جزاء الفوز بعد استعمال تقنية الفيديو قال انها وجدت لتطبق رضي الفريق أم لم يرض وسواء كانت في صالح الفريق أو ضده في مرات أخرى يجب تقبل نتائجها.

وأضاف أن هذه التقنية التي لاتزال في بدايتها تثير الاستياء ليس في قطر وحدها وإنما في كل الدول التي تطبقها إلا أنها أصبحت أمرا واقعا ومفروضا ولاسيما أنها سوف تطبق في كأس العالم روسيا 2018.

 

مراد ناجي: سعيد باللقب وعودتي القوية

أعرب مراد ناجي الظهير الأيمن بفريق الدحيل عن سعادته بالتتويج بكأس قطر وتحقيق الثنائية هذا الموسم بعد الفوز في الايام الماضية بلقب دوري النجوم.

وقال ناجي ان المباراة أمام السد أمس على ملعب جاسم بن حمد أوفت بوعودها حيث ان الفريقين قدما فيها عروضا جيدة وجاء مستواها قويا.

وتابع أنها كانت صعبة جدا بالنسبة لكليهما عطفا على أن كل واحد منهما يضم لاعبين جيدين ويقود الفريقين أفضل مدربين موجودين حاليا في الساحة الكروية القطرية جمال بلماضي مدرب الدحيل وجوزفالدو فيريرا مدرب السد.

وأوضح أن الدحيل وجد صعوبات بالشوط الأول ولم يستطع أن يهدد مرمى السد بشكل جدي غير أنه في الشوط الثاني بدأ يجد طريقه إليه.

وأكد أنه رغم التأخر في النتيجة إلا أن ثقته في عودة فريقه لم تهتز لأن بإمكانه التسجيل في أي وقت كما أنه لايستسلم ويتابع اللعب دائما حتى النهاية.

وعبر أيضا عن سعادته بالمشاركة في انتصارات الدحيل وتتويجه بلقبي الدوري والكأس بعد عودته إلى صفوفه حيث انه كان قد غاب بعض الفترات في بداية الموسم بسبب الإصابة.

وقال أيضا ان الدحيل يطمح إلى التتويج بكأس الأمير والذهاب بعيدا في دوري ابطال آسيا إلى غاية المنافسة على لقبه.

 

إسماعيل أحمد: السد يستحق التهنئة والدحيل يتطلع للمزيد

أكد اسماعيل احمد مدير الفريق ان الدحيل خاض مباراة صعبة جدا أمام السد في نهائي كأس قطر إلا أنه نجح في الفوز عليه والتتويج باللقب الغالي جدا.

وقال اسماعيل ان الدحيل استطاع التتويج بلقبه الثاني هذا الموسم بعد لقب الدوري وان الثنائية تحققت بفضل المجهود الكبير الذي بذله اللاعبون في الملعب.

وتابع أن الدحيل نجح في تخطي السد الذي كان منافسا صعبا وقويا جدا ويستحق التهنئة على ما بذله من جهود في المباراة والمستوى الرفيع الذي ظهر به.

وأوضح أن المجهودات الكبيرة للاعبين والجهاز الفني في التدريبات والمباريات تعطي أكلها وتقود الفريق إلى الانتصارات وتحقيق البطولات.

وأشار إلى أن الدحيل يظل الفريق الوحيد هذا الموسم الذي لم يتعرض إلى أي خسارة في بطولتي الدوري وكأس قطر وهذا يعد إنجازا كبيرا يحسب للجهازين الفني والاداري واللاعبين.

وقال أيضا إن الدحيل مصمم على مواصلة مسيرة انتصاراته وإنجازاته بتحقيق المزيد من البطولات سواء هذا الموسم أو بالمواسم المقبلة، مشددا على أنه يتطلع للفوز بكأس الأمير 2018 وتخطي دور الـ16 بدوري أبطال آسيا وبعد ذلك الاستمرار في الاسيوية إلى أبعد نقطة فيها.

التعليقات

مقالات
السابق التالي