استاد الدوحة
كاريكاتير

حسن ربيعة الكواري المدير التنفيذي للتسويق والإتصال في QSL : مليون ريال قيمة جوائز الجماهير في نهائي كأس قطر

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 5 شهر
  • Tue 24 April 2018
  • 9:48 AM
  • eye 375

كشف حسن ربيعة الكواري المدير التنفيذي للتسويق والإتصال في مؤسسة دوري نجوم قطر عن الجوائز التي خصصتها المؤسسة للجماهير التي ستحضر المباراة النهائية لكأس قطر التي ستقام الجمعة على استاد جاسم بن حمد بنادي السد وتجمع السد المتاهل عن النصف النهائي الاول على حساب الريان بركلات الترجيح مع الدحيل الذي اثقل شباك الغرافة بسداسية مقابل هدف في نصف النهائي الثاني.

وأوضح الكواري الى ان القيمة المالية للجوائز تصل الى قرابة المليون ريال قطري تتضمن سحباً على خمس سيارات الى جانب العديد من الجوائز الأخرى المقدمة من قبل الرعاة، مقدرا الدعم الكبير الذي يقدمه  الشركاء للبطولة.

 

خمس سيارات وهدايا اخرى في النهائي

أوضح الكواري الى ان الجوائز التي تم تخصيصها للمباراة النهائية لكاس قطر والتي تبلغ قيمتها المليون ريال قطري مقدمة من رعاة البطولة، مقدراً لهم التجاوب الكبير من أجل تحفيز الجماهير على الحضور، لافتا الى ان تلك الجوائز تاتي تقديرا للجماهير القطرية التي ما إنفكت تسجل حضوراً لافتا في المناسبات الكروية، مشيرا الى ان تخصيص هذا الكم من الجوائز سيكون بمثابة الشكر من مؤسسة دوري نجوم قطر والرعاة للجماهير على حضورهم المباراة النهائية لكاس قطر .

واشار الكواري الى ان سحباً سيتم على خمس سيارات في المباراة النهائية خلافا الى جوائز أخرى كتذاكر طيران وأجهزة الكترونية وهدايا أخرى مخصصة للجماهير في المباراة النهائية، مؤكداً بان المؤسسة تسعى لإسعاد كافة الجماهير التي ستحضر المباراة النهائية تماماً كما فعلت في مباراتي نصف النهائي اللتين عرفتا جوائز قيمة منها السحب على سياراتين في المباراتين .

 

إجتماع تنسيقي..والعمليات الأربعاء

أكد حسن ربيعة الكواري الى ان إجتماعاً تنسيقياً داخلياً عقد في مؤسسة دوري نجوم قطر أمس يخص كل ما يتعلق بالمباراة النهائية لكأس قطر بهدف إخراج المباراة بالصورة التي تتناسب مع البطولة الكبيرة، مشيرا الى أن إجتماع العمليات الخاص بكل الأمور التنظيمية التي تتعلق بالمباراة سيعقد يوم الأربعاء بإستاد جاسم بن حمد بنادي السد بحضور مندوب الأمن وسيتم خلاله وضع كل النقاط على الحروف بشأن البوابات الخاصة بالجماهير والمداخل والمخارج لكافة الحضور ورجال الإعلام وكذلك أماكن إقامة الفعاليات المصاحبة

وأوضح الكواري الى انه قد تم تخصيص منطقة فعاليات متنوعة، تضم عديد المرافق الإضافية التي تم تزويد المنطقة بها لمساعدة الجمهور من مساجد ومطاعم وغيرها من الامور حتى لا يحتاج الجمهور إلى اي شيء من خارج الملعب، مشيراً الى ان الغرض هو جعل يوم المباراة النهائية كرنفالا كرويا يبدأ بوقت مبكر حيث يستطيع الجميع الإستمتاع بالفعاليات ومنطقتها المخصصة، مشيرا الى ان هناك فعاليات أخرى ستكون على ارضية الملعب قبل المباراة وبين الشوطين .

 

ضيوف النهائي وشخصيات كروية بارزة

كشف الكواري عن دعوات وجهها الإتحاد القطري لكرة القدم لشخصيات كروية بارزة من خارج الدولة، حيث سيحضر المباراة النهائية لكاس قطر عدد كبير من رؤساء الإتحادات الكروية تفعيلاً للإتفاقيات التي وقعها الإتحاد القطري مع إتحادات شقيقة وصديقة مؤخراً، مشيراً الى ان العدد سيزيد عن الستين، بالإضافة الى شخصيات الدولة من وزراء وسفراء.

وأوضح الكواري الى ان التواجد في المنصة الرسمية سيكون بدعوات خاصة، في حين ستكون هناك مقاعد في منطقتي يمين ويسار المنصة للدعوات الخاصة ايضاً، فيما تم منذ الامس طرح تذاكر المباراة النهائية في المناطق الاربعة المخصصة سابقاً وهي اندية السد والغرافة والدحيل وقطر، فيما تم إضافة اكشاك خاصة في الجلف مول حيث ستفتح ابواب تلك الأكشاك من الساعة الرابعة حتى التاسعة مساءً، مشيراً الى انه قد تم تحديد البوابات والمداخل والمخارج لكل جهة من جهات الملعب وسيتم الإعلان عنها قريباً .

واشار الكواري الى ان المؤسسة قامت بطباعة أكثر من 11 الف تذكرة خاصة بالجماهير ويبلغ العدد سعة الملعب تقريباً باستثناء الدعوات الخاصة سواء للمنصة الرسمية او منطقتي يمين ويسار المنصة التي سيخصص جزء منها للدعوات .

وأبدى الكواري ثقته بحضور فاعل للمباراة النهائية مشيراً الى ان النهائيات عادة ما تعرف زخماً كبيراً بغض النظر عن الفريقين المتاهلين، مشيرا الى أن النجوم التي تعج بهم صفوف الفريقين ستشكل جذباً للجماهير التي ستحضر المباراة خلافا لجمهور الفريقين، الى جانب الفعاليات والجوائز والتي ستشكل حافزاً لحضور جماهيري مميز .

 

السد والدحيل الأفضل..والنهائي سيكون مميزاً

أبدى حسن ربيعة الكواري ثقته بأن يكون نهائي النسخة الحالية من كأس قطر مميزا ومثيراً خصوصا وانه يجمع الفريقين اللذين اثبتا انهما الأفضل في قطر خلال الفترة الحالية عطفا على المستويات الفنية التي قدماها في بطولة الدوري التي عرفت تنافساُ مباشرا بينهما، خلافا الى ظهورهما اللافت في النسخة الحالية من دوري ابطال أسيا وبلوغهما الدور ثمن النهائي من البطولة .

وإستشهد الكواري بالمباريات الكبيرة التي جمعت الفريقين وحفلت بمستويات فنية راقية تماماً كما جرى في مباراة القسم الثاني من الدوري والتي شهدت قمة الإثارة والندية وكرة القدم حقيقية، مشدداً على ان صفوف الفريقين تعج بنجوم من العيار الثقيل ما يعد بمباراة رائعة كما هو عهد المواجهات بين الفريقين منذ إنطلاقة الموسم الحالي.

واوضح الكواري الى ان الجولة الأولى من المنافسة بين الفريقين إنتهت لصالح الدحيل الذي حسم لقب دوري نجومQNB لصالحه في حين يتطلع السد الى التعويض عبر الظفر بكأس قطر .

واشار الكواري الى ان الفوز الكبير الذي حققه الدحيل على الغرافة لا يمكن ان يكون مدعاة لترجيح كفته في المباراة النهائية التي تعد مختلفة عن نصف النهائي وتشهد منافساً مختلفاً، مشيرا الى ان الخسارة الثقيلة للغرافة كانت مفاجئة خصوصا وان الشوط الأول شهد تكافؤاً بين الفريقين .

 

تقنية الفيديو ..تجربة برسم التطور

أكد الكواري الى ان تقنية الفيديو تجربة ما زالت برسم التطوير خصوصا وان الإتحاد الدولي لكرة القدم الذي اقر الإستعانة بتلك التقنية في كاس العالم ما زال يعتبرها طور التجربة ايضا وينتظر ان يتم تقييمها من كل الجوانب لاحقا، مشيراً الى أن لجنة الحكام في الإتحاد القطري سباقة دوما لتطبيق كل ما هو جديد يتم طرحه في النواحي التحكيمية على المستوى القاري والدولي، لافتا الى ان الكرة القطرية كانت اول من طبق فكرة الإستعانة بالحكام الإضافيين ومن ثم تقنية الفيديو التي أوجدت مساحة لتواجد حكام قطريين في المونديال كما عبد الرحمن الجاسم الذي سيكون متواجدا في نهائيات كاس العالم في روسيا كحكم فيديو.

واشار الكواري الى انه لا توجد هناك عدالة مطلقة في التحكيم حتى في ظل تجربة الفيديو التي سيستفيد الحكام والمدربين واللاعبين من تجربتها، مشيراً الى ان كثرة الحالات التي عرفتها مباراة السد والريان في نصف النهائي الأول أعطى إنطباعاً اولياً سيئا عن التقنية بعد تطبيقها للمرة الأولى على مستوى الفرق الأولى في الكرة القطرية .

التعليقات

مقالات
السابق التالي