استاد الدوحة
كاريكاتير

لاعبو السد والريان يتفقون ضد «تقنية الفيديو».. عيال الذيب: تأهلنا للمباراة النهائية عن جدارة واستحقاق وننتظر أي منافس

المصدر: عبدالعزيز أبوحمر

img
  • قبل 5 شهر
  • Sun 22 April 2018
  • 9:38 AM
  • eye 368

صبت تصريحات لاعبي الفريقين بعد مواجهة نصف النهائي إلى حيث ما لا يشتهي مؤيدو تقنية الفيديو (الفار) خاصة أنها شهدت عدة حالات مثيرة، لكن لاعبي السد أكدوا إجمالا على أحقيتهم في التأهل للمباراة النهائية لكأس قطر 2018 على حساب الريان في اللقاء الذي تقدم فيه الزعيم وعاد فيه الرهيب وكان لركلات الجزاء الكلمة الفصل في صالح عيال الذيب.

 

سعد الدوسري: الاحتفال بعد النهائي

قال الحارس الدولي سعد الدوسري إن السد حقق فوزا مستحقا على الريان وما كان يتعين أن يذهب نصف النهائي إلى ركلات الترجيح خاصة بعدما تقدمنا بهدفين نظيفين.

وقال الدوسري ردا على سؤال: نحن سنكون جاهزينلأي منافس في المباراة النهائية وقد خضنامواجهة نصف نهائي كأس قطر كانت صعبة للغاية لكن الزعيم يستحق التأهل ولن نحتفل إلا بعد المباراة النهائية.

 

بونجاح: تقنية الفيديو "تبرد" والتتويج لنا

أكد بغداد بونجاح مهاجم السد ان فريقه لم يستحق فقط التأهل للمباراة النهائية بل إنه يستحق التتويج بلقب كأس قطر، مشيرا في تصريحاته بعد المباراة بالقول: التتويج لنا.

وقال بونجاح ردا على سؤال: نعم، لم اسجل لكن الأهم تحقق والسد تأهل والتتويج لنا في المباراة النهائية أمام أي منافس.

وشن بونجاح هجوما على تقنية الفيديو وقال إنها عطلت إيقاع المباراة (شوية اللاعبين تسخن شوية تبرد) ويجب ان يكون هناك طريقة للإسراع باللعب حتى لو استمرت الهجمة وانتهت ثم يوقف الحكم المباراة، لا أعرف، المهم أن التقنية تعطل سير المباراة.

 

الهاجري: قدمنا مباراة قوية

قال لاعب الوسط الصاعد سالم الهاجري إن السد قدم مباراة قوية على مدار شوطي المباراة وان التوفيق حالف في نهاية المطاف الفريق الأكثر أحقية بالتأهل، مشيرا إلى أن السد واجه فريقا قويا ومحترما وهو الريان لكننا كنا عند الموعد على الرغم من أنه كان يتعين على فريقنا إنهاء المباراة لصالحه دون اللجوء لركلات الترجيح. وعن تقنية الفيديو قال الهاجري إنها كانت (فيفتي فيفتي).

 

حامد: المباراة كانت «نهائي» بالنسبة لي

الحمدلله على كل حال اليوم قدمنا مباراة قوية وكانت بالنسبة لي مثل النهائي، واجهنا فريقا كبيرا وكان يمكننا أن ننهي اللقاء بأريحية لكن الحمدلله وإن شاء الله سيكون النهائي لنا.

وقال حامد إسماعيل: العام الماضي لم نكن نتوقع أن يتأهل الجيش للنهائي، وهذا العام سننتظر أي فريق وكلا الفريقين نعرفهما تماما وسنكون جاهزين كسداوية للمباراة النهائية.

 

أحمد ياسر: النتيجة 4 - 2 للريان

قال أحمد ياسر مدافع الريان إن استخدام تقنية الفيديو دمر المباراة وقلب النتيجة بنسبة 90% علينا ولو لم يكن هناك تطبيق لهذه التقنية لخرجنا فائزين 4 - 2.

وأشار المدافع الدولي في تصريحات بعد المباراة إلى أن هذه التقنية سبب خسارتنا وهناك قرارات غريبة وعلى أي حال فإننا بانتظار كأس الأمير للتعويض بعد عدم التوفيق في التأهل للمباراة النهائية لكأس قطر.

 

فيريرا يدافع ولاودروب يهاجم  تقنية الفيديو

خصّص البرتغالي فيريرا مدرب السد الجزء الأكبر من حديثه خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب تأهل فريقه إلى نهائي كأس قطر بتفوقه على الريان بركلات الترجيح، للحديث عن تقنية الفيديو التي تم اعتمادها رسميا للمرة الأولى في قطر، مؤكدا أنه لا يجب أن يكون تقييم التجربة قاسيا وتوجيه الانتقادات لها.

وقال فيريرا: المباراة كانت مباراة جيدة للجماهير بحضور فريقين هما من أفضل الفرق في قطر وبعد تقدمنا كان بمقدورنا أن نسجل أكثر ولو فعلنا ذلك لختمنا المباراة من الشوط الأول خاصة أن هدف الريان أشعل حماس لاعبي الفريق المنافس.

وقال فيريرا: كان هناك الكثير من علامات الاستفهام حول تقنية الفيديو خاصة في الغاء هدف بوعلام ولا يتعين أن نقسو على الحكام لأن هذه هي المرة الأولى التي يتمفيها اعتماد الفيديو.

وتابع: لم أشاهد الفيديو لكن إجمالا كان هناك بطء في اتخاذ القرار.

وعن تأهل فريقه، قال فيريرا إن نتيجة المباراة كانت عادلة وأجزم أننا نستحق التواجد في النهائي لأننا تفوقنا على الريان ولو بنسبة غير كبيرة وانا شخصيا سعيد لانها المرة الأولى التي أفوز فيها بضربات الترجيح مع السد بعد 3 هزائم.

من ناحيته، صب الدانماركي مايكل لاودروب مدرب الريان جام غضبه على تقنية الفيديو وقال في المؤتمر الصحفي إنها ظلمت فريقه وأفسدت سير المباراة ولم يكن تطبيق هذه التقنية في صالح الريان.

وقال لاودروب: إن غياب حمداللـه فرض علينا معطيات جديدة إلى جانب غياب محمد الحرازي لكن الثلاثي تاباتا وسيباستيان سوريا ومحسن متولي قاموا بمجهود كبير في المشهد الهجومي. 

التعليقات

مقالات
السابق التالي