استاد الدوحة
كاريكاتير

الدانماركي مايكل لاودروب مدرب الريان: لا أفضلية للسد.. والمباراة لم تُلعب بعد!

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 5 شهر
  • Sat 21 April 2018
  • 9:29 AM
  • eye 382

أكد الدانماركي مايكل لاودروب مدرب الريان أن الظروف التي يعيشها فريقه ليست مدعاة لمنح السد الأفضلية في المواجهة المنتظرة بين الفريقين اليوم في نصف نهائي كأس قطر، مستشهداً بسير نتائج المواجهات المباشرة التي جمعتهما لحساب دوري نجوم QNB عندما تبادل الفريقان الانتصار ذهاباً وإياباً.

وشدد لاودروب خلال المؤتمر الصحفي الخاص بمواجهة السد على أن فريقه طوى صفحة الخروج من دور المجموعات لدوري أبطال آسيا التي وصفها بالخيبة بحثاً عن ظهور لائق يعيد الهيبة للفريق عبر النظر الى القادم واستخلاص الدروس والعبر من السابق.

وفي الوقت الذي أشار فيه لاودروب إلى ضيق فترة التحضير عقب المواجهة الأخيرة في مجموعات دوري الأبطال أمام العين الإماراتي من أجل التحضير كما يجب لمواجهة ذات خصوصية كبيرة أمام فريق قوي بحجم السد في المباراة نصف النهائية لكأس قطر، فإنه أكد على أن لاعبيه عقدوا العزم على الظهور بأفضل صورة ممكنة وتقديم مباراة كبيرة .

لاودروب رفض إطلاق الوعود بشأن نتيجة المباراة، لافتا الى ان نتيجتها تبقى مفتوحة دون أدنى قدرة على التكهن بها وفق الخصوصية التي اعتادت أن تعرفها مواجهات الريان والسد .

 

 

مخطئ من يعتقد أننا نختفي في المواجهات الكبيرة!

رفض مايكل لاودروب الاتهامات التي تشير الى تواري الريان في المواجهات الكبيرة والحاسمة عطفا على الخسارة الثقيلة التي تعرض لها الفريق أمام العين في مواجهة حسم العبور الى الدور ثمن النهائي من دوري ابطال اسيا كسيناريو مكرر للنسخة السابقة من البطولة القارية عندما سقط الرهيب أمام الهلال وفقد بطاقة العبور الى الدور الموالي، مستشهدا بالنتائج التي حققها الفريق الرياني في مباريات حساسة مثلما حدث أمام السد في لقاء ذهاب دوري نجوم  QNB وكذلك مواجهة الهلال السعودي في الجولة الرابعة من النسخة الحالية من دوري الأبطال.

وقال لاودروب في هذا الصدد: فريقنا كان حاضرا في مواجهات كبيرة هذا الموسم كما حدث أمام السد والهلال، ولا تنسوا اننا قدمنا شوطاً اول جيدا أمام العين وأهدرنا عديد الفرص التي كانت ترجمتها كفيلة برسم سيناريو مختلف للمواجهة التي تكبدنا في شوطها الثاني خسارة ثقيلة.. أتمنى أن نخلق أمام السد نفس الكم من الفرص التي خلقناها أمام العين وأن نكون محظوظين بترجمتها هذه المرة إلى أهداف .

 

 

المباراة مفتوحة.. والتكهن بنتيجتها صعب

شدد مايكل لاودروب على أنه ليس هناك أي أفضلية لفريق على الآخر في مواجهة اليوم، في رد يبدو غير مباشر على جل التكهنات التي تمنح عيال الذيب الأفضلية من أجل العبور إلى المباراة النهائية على حساب الرهيب المثقل بالمشاكل والمتأثر بالخسارة امام العين وبغياب المهاجم عبدالرزاق حمداللـه .

وقال لاودروب: المباراة تبقى مفتوحة على كل الاحتمالات ولا يمكن بطبيعة الحال التكهن بنتيجتها، فقد سبق وأن واجهنا السد مرتين في دوري نجومQNB، فزنا مرة وخسرنا مرة، ناهيك عن الخصوصية التي تحظى بها مباريات الفريقين باعتبارها كلاسيكية وبالتالي فإنها في الغالب تُلعب على جزئيات صغيرة.

 

لا أعد بالنتيجة..وأعد بتقديم أقصى الجهد

رفض لاودروب إطلاق الوعود بإمكانية تحقيق الفوز على السد وتعويض الخروج القاري بالعبور إلى المباراة النهائية لكأس قطر والاقتراب من تحقيق اللقب، مشيراً إلى أنه يعد فقط بأن يبذل هو ولاعبوه كل جهد ممكن من أجل تحقيق النتيجة المأمولة.

وقال لاودروب: المباراة حتماً صعبة على الفريقين،سنعمل على تقديم أفضل ما لدينا في مواجهة فريق قوي وصعب بحجم السد من أجل تسجيل ظهور لائق، لكنني لا أعد بالنتيجة بل أعد ببذل قصارى الجهد في المباراة.. كل شيء ممكن، ونعرف أن علينا أن نطوي صفحة مباراة العين ونمضي خلف القادم والمهم، والأهم حالياً هو نصف نهائي كأس قطر أمام السد.

 

 

العقد المنتهي.. والاستقالات

أكد مايكل لاودروب أن العقد الذي يربطه بنادي الريان أوشك على الانتهاء، على اعتبار أن الموسم الحالي هو الأخير، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه ليس قلقاً على مستقبله رغم أنه لم يقرر حتى الآن ما يمكن أن يفعله في الموسم المقبل وأين ستكون وجهته، دون الإشارة طبعاً الى ما إذا كان الريان قد فاتحه من أجل التجديد أم لا.

وفي حديثه عن أزمة الفريق عقب الخروج الآسيوي، لم يخف لاودروب وجود آثار سلبية للوضعية التي يعيشها الريان في أعقاب الاستقالات التي تقدم بها رئيس جهاز الكرة علي سالم عفيفة ومدير الفريق مذكر آل شافي.

وقال المدرب الدانماركي حول تبعات ذلك :بطبيعة الحال أي شيء يحدث يؤثر على الكل.. لكنني أعتقد أن الشيء المهم هو أن نبقى مركزين على ما يجب أن نقدمه في الملعب ونضع الأمور الأخرى جانبا.

ودافع لاودروب عن لاعبيه في ختام حديثه بالقول: اللاعبون قاموا بواجبهم رغم كل ما حدث، لا يمكن بأي حال من الأحوال التشكيك بهم وفي حماسهم ورغبتهم في الفوز وتقديم الأفضل.. بالتأكيد ان الضغوط ستكون مسلّطة على اللاعبين في حال أظهروا بعض التقصير، لكنني أرى أنهم قاموا بما يجب ولم يقصروا أبدا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي