استاد الدوحة
كاريكاتير

لاعبو الدحيل عقب إحراز درع الدوري: التتويج باللقب مستحق جداً ونتطلع إلى المزيد

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 7 شهر
  • Sun 08 April 2018
  • 9:51 AM
  • eye 680

أكد لاعبو الدحيل أن فريقهم استحق التتويج بلقبه الثاني على التوالي والسادس في تاريخه عطفا على المستويات العالية التي قدمها والنتائج الجيدة التي حصدها طوال البطولة.

وأوضحوا أن الدحيل كان مستعدا منذ البداية لبسط هيمنته على الصدارة التي اعتلاها بامتياز إلى أن حقق اللقب دون التعرض إلى أي خسارة.

وأضافوا أن الدوري الخطوة الأولى في طريق التتويج بالثلاثية حيث إنهم يطمحون إلى إحراز كأس قطر وكأس الأمير بالإضافة إلى المنافسة القوية في دوري أبطال آسيا 2018 الذي بلغوا فيه دور الـ16.

 

العربي: فرحتي مزدوجة والمنافسة على لقب الهداف كانت محيرة!

كشف المهاجم المغربي يوسف العربي أنه يشعر بفرحة مزدوجة لأن الدحيل أحرز لقب الدوري ونجح هو في حسم صراع المنافسة القوية جدا مع زميله التونسي يوسف المساكني لصالحه.

وقال العربي انهيشعر بفرحة كبيرة لأنه توج للموسم الثاني على التوالي مع فريقه الدحيل بطلا للدوري بعدما قدم مباريات قوية وحقق أرقاما قياسية، أبرزها عدم التعرض إلى أي خسارة في المباريات الـ22 التي خاضها.

وأضاف المهاجم المغربي: كما أنني فرح أيضا لاحتفاظي بلقب هداف الدوري للموسم الثاني على التوالي.. الموسم السابق أحرزت 24 هدفا وهذا الموسم 26 هدفا (بفارق هدف عن المساكني الذي أحرز 25 هدفا) ولهذا أشكر زملائي اللاعبين والنادي كما أنه من المهم جدا أن نشارك جمهورنا هذا الإنجاز.

وعن الأهداف المستقبلية التي يطمح الدحيل الى تحقيقها، أوضح: الآن يجب التركيز على المرحلة المقبلة بعد نهاية الدوري والتي أتطلع فيها إلى أن نذهب بعيدا جدا في دوري أبطال آسيا ولم لا إحرازه لأن لدينا فريقا قويا جدا.

وأبدى استغرابه من المنافسة القوية جدا التي دارت بينه وزميله المساكني حول لقب الهداف قائلا: أعتبر ما حدث أمرا محيرا لأنه أن يتنافس لاعبان من نفس الفريق على لقب الهداف أمر لايصدق ولكنه «المكتوب».. أنهيت الموسم بطلا مع الدحيل وهدافا للدوري وأتمنى ألا تكون إصابة المساكني خطيرة لأن الفريق في حاجة إلى خدماته ولاسيما في دوري أبطال آسيا.

 

لوكاس: الدحيل فريق متكامل ويعمل بجدية عالية

شدد المدافع البرازيلي لوكاس مينديز على أهمية إحراز الدحيل لقب دوري نجوم QNB مؤكدا أنه استحقه عطفا على العمل الكبير الذي بذله في الإعداد الأولي قبل بداية الموسم وفي التدريبات والمباريات ولأنه يضم لاعبين أقوياء في خطوطه الثلاثة التي تعد متكاملة ومتناسقة فيما بينها.

وقال: كان هدفنا قبل أن يبدأ الموسم هو أن نفوز بلقب الدوري وبذلنا العمل اللازم لهذه النتيجة وها نحن اليوم نحتفل بإنجازنا. نستحق هذا اللقب لأننا فريق متكامل ويعمل بجدية عالية ونتكامل في أداء المهام والواجبات.. لقد أحرز الدحيل أهدافا كثيرة ولاسيما عبر العربي أفضل هداف والمساكني وصيفه ولكن حتى المدافعون أسهموا في إحراز الأهداف..باختصار، يمكن القول بأن عمل الفريق هو الذي أعطى أكله.

وتابع المدافع البرازيلي: سنتابع العمل بتركيز وقوة في المرحلة المقبلة لأننا لانزال نريد الفوز بالمزيد من الألقاب خلال الموسم الجاري.. أولا سننافس على كأس قطر وثانيا على كأس الأمير وبعد ذلك سنصب كافة جهودنا على دوري أبطال آسيا لأننا نود الذهاب فيه بعيدا هذا العام وأعتبره البطولة الأهم.

 

بسام هشام: لقب الدوري مستحق ونطمح للمزيد

أكد المدافع بسام هشام أن الدحيل استحق عن جدارة التتويج بلقب الدوري للموسم الثاني على التوالي والسادس في تاريخه عطفا على المستوياتالعالية التي قدمها والنتائج القوية التي حققها.

وقال بسام: لم يأت التتويج من فراغ وإنما كان نتيجة العمل الاحترافي الذي يقوم به الفريق والجهود الجبارة التي بذلها الجهاز الفني واللاعبون طوال الموسم والتعاون الكبير بينهما.

وعن تجربته مع الدحيل الذي ضمه إلى صفوفه في بداية الموسم الجاري قادما من الريان، أوضح: إنهاتعد ناجحة على كل الأصعدة. لقد منحني المدرب جمال بلماضي الفرصة وقد أثبت له أنه بإمكاني اللعب إلى جانب نجوم كبار تعج بهم صفوف الدحيل وكنت عند حسن ظنه.

وتابع أن الدحيل هدفه التتويج بالبطولات التي يشارك فيها ويطمح الى تحقيق المزيد منها بالموسم بالموسم الجاري، حيث صرح: بعد الفوز بلقب الدوري سنركز على البطولات القادمة.. سنلعب في كأس قطر وكأس الأمير (2018) وطبعا سننافس فيهما من أجل الفوز، كما أننا تأهلنا إلى دور الـ16 لدوري أبطال آسيا ونحن نتطلع فيه إلى ما هو أهم،أي المنافسة على اللقب القاري.

 

كلود أمين: هدفنا بعد الدوري الكأسان الغاليتان ثم دوري أبطال آسيا

أكد الحارس كلود أمين أن تتويج الدحيل بلقب الدوري أمر مستحق جدا بدليل الأرقام القياسية التي حققها في طريقه لإحرازه للموسم الثاني على التوالي والسادس في تاريخه.

وقال كلود: أعتقد أن الانضباط والالتزام بخطط المدرب بلماضي وتعليماته وإرشاداته الفنية والتكتيكية ومهارات اللاعبين الدفاعية والهجومية كلها عوامل أسهمت في تميز الدحيل وتفوقه في حسم المنافسة على اللقب لصالحه.

وتابع: هدفنا محليا إحراز الثلاثية حيث إننا نطمح بعد الدوري إلى التتويج بكأس قطر وكأس الأمير والهدف الأكبر تخطي حاجز دور الـ16 بدوري أبطال آسيا والذهاب إلى أبعد الحدود في هذه المسابقة القارية ولاسيما أنني أثق كثيرا في فريقي الذي أصبح أكثر قوة ويتوافر على أقوى اللاعبين ويعد من أفضل النوادي على المستوى الآسيوي.

وتحدث عن عودته الموفقة إلى الدحيل في فترة الانتقالات الشتوية بعدما لعب على سبيل الإعارة مع الخور، قائلا: عانيت من بعض الصعوبات في بداية الموسم حيث إنني خرجت من الباب الضيق للدحيل وانضممت إلى الخور الذي أشكره بالمناسبة لأنه ساعدني على استعادة الثقة ومستواي وعدت إلى فريقي الأصلي في أفضل حال وفزت معه بلقب الدوري.

التعليقات

مقالات
السابق التالي