استاد الدوحة
كاريكاتير

الدحيل يستلم الدرع رسمياً السبت القادم.. استاد عبدالـله بن خليفة ومراسم التتويج بالدوري.. مشهد متكرر

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 8 شهر
  • Tue 03 April 2018
  • 10:02 AM
  • eye 624

سيكون استاد عبدالـله بن خليفة بنادي الدحيل يوم السبت القادم مسرحا لمراسم التتويج بدرع دوري النجوم للموسم الحالي 2017 - 2018، وذلك عقب مباراة الجولة الأخيرة من المسابقة التي تجمع بين الدحيل بطل الدوري وضيفه نادي السيلية.

ولم يعد غريبا في المواسم الأخيرة أن يشهد استاد عبدالـله بن خليفة مراسم التتويج بدرع الدوري، فالتتويج الحالي سيكون الرابع على أرضية هذا الملعب الذي تم منذ تدشينه قبل 5 مواسم لاحتضان مباريات الدحيل (لخويا سابقا)، انطلاقا من موسم 2013 - 2014.

وطيلة المواسم الخمسة الأخيرة (بما فيها الموسم الحالي)، تمت مراسم تسليم لقب الدوري مرة وحيدة بعيدا عن استاد عبداللـه بن خليفة، وكان ذلك في الموسم قبل الماضي حين توج الريان باللقب وتسلم الدرع على استاد جاسم بن حمد بنادي السد.

وسيكون التونسي يوسف المساكني الذي قدم مستويات رائعة جعلته المرشح الأبرز لجائزة أفضل لاعب في الموسم، على موعد مع لحظة استثنائية في مشواره، حيث سيرفع اللقب للمرة الأولى كقائد لفريقه.

 

استاد عبدالـله بن خليفة.. وتتويج رابع للدحيل

استطاع الدحيل منذ الجولة قبل الماضية أن يحسم لقب الدوري بفوزه على الخريطيات 5 - 0، ولكن مراسم التتويج بالدرع تأجلت إلى الجولة الأخيرة التي يستضيف فيها السيلية على ملعبه يوم السبت القادم، لتكون هذه رابع مرة يرفع فيها اللقب على استاد عبدالـله بن خليفة.

وكان الدحيل (لخويا سابقا) قد أحرز لقب الدوري مرتين قبل إنشاء ملعبه، المرة الأولى في موسم 2010 - 2011، واحتفل بالدرع حينها على استاد ثاني بن جاسم بنادي الغرافة في الجولة 21، والتتويج الثاني كان في الموسم الموالي 2011 -2012، وتمت مراسم تسليم الدرع آنذاك على استاد أحمد بن علي بنادي الريان في الجولة 22.

وفي موسم 2013 - 2014 حين بدأ الدحيل يستضيف مبارياته على استاد عبداللـه بن خليفة، أحرز لقب الدوري وتمت مراسم التتويج على ملعبه للمرة الأولى عقب مباراة الجولة 24 التي جمعته بنادي أم صلال.

وفي الموسم الذي يليه، 2014 - 2015، احتفظ الدحيل باللقب، وحصل على الدرع للمرة الثانية على ملعبه في الجولة 25 إثر مباراته أمام الأهلي.

وبعد أن توّج الريان بلقب دوري موسم 2015 - 2016، عاد الدحيل في الموسم الماضي ليعتلي منصة التتويج مجددا، واحتفل للمرة الثالثة بتسلم الدرع على ملعبه، وكان ذلك عقب مباراة الجولة 26 التي جمعته بنادي الشحانية.

وفي الموسم الحالي، يتكرر المشهد على الملعب ذاته، حين يستضيف الدحيل نادي السيلية لحساب منافسات الجولة 22 والأخيرة.

 

المساكني يستلم الدرع

اعتلى الدحيل منصة التتويج في الدوري على ملعبه مع ثلاثة مدربين، حيث إن لقب 2013 - 2014 كان تحت قيادة البلجيكي غيريتس، ولقب موسم 2014 - 2015 تحت قيادة لاودروب، أما لقبا الموسمين الماضي والحالي، فقد تحققا على يد الجزائري جمال بلماضي، وهو أيضا المدرب الذي حصل مع الفريق على لقبيه الأول والثاني في موسمي 2010 - 2011، و2011 - 2012.

لكن ما سيختلف هذه المرة، هو قائد الفريق الذي سيستلم الدرع، إذ سيكون التونسي يوسف المساكني في صدارة المشهد عندما تلتقط عدسات المصورين صور تسليم لقب دوري 2017 - 2018.

وكان الجزائري مجيد بوقرة هو قائد الفريق الذي استلم درع الدوري في أول موسم يحتفل فيه الدحيل باللقب على استاد عبدالـله بن خليفة، وفي الموسم الموالي كانت شارة القيادة أثناء التتويج من نصيب لويس مارتن، أما في الموسم الماضي، فقد كان كريم بوضياف هو القائد الذي استلم الدرع.

التعليقات

مقالات
السابق التالي