استاد الدوحة
كاريكاتير

عقدوا اجتماعاً تشاورياً لوضع حجر الأساس للكيان الجديد.. الوسطاء القطريون المعتمدون يبحثون تأسيس رابطة خاصة بالوكلاء

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 7 شهر
  • Thu 01 March 2018
  • 10:29 AM
  • eye 592

عقد عدد من الوكلاء القطريين المعتمدين لدى الاتحاد القطري لكرة القدم اجتماعا تشاوريا أمس للتباحث بشأن إشهار رابطة خاصة بالوسطاء القطريين اسوة بالنماذج الاوروبية بهدف الحفاظ على حقوق اللاعبين والوكلاء في آن معاً، على ان يكون الكيان الوليد الممثل للوكلاء كهيئة مستقلة تعنى اساسا بحقوق اللاعبين وتحافظ على العلاقة الودية مع جميع اطراف المنظومة الكروية المحلية.

وتم خلال الاجتماع الذي حضره ستة من الوسطاء القطريين المعتمدين لدى الاتحاد القطري لكرة القدم (راشد الشهواني، أحمد لحدان، فهاد اليامي، عبدالعزيز سعدون الكواري، عبدالـله الرميحي، فيصل العتيبي) بحث كافة الأمور المتعلقة بإنشاء وتأسيس الرابطة، حيث ناقش المجتمعون الاسس التي سيتم الاستناد عليها في عملية الإشهار وفق تحقيق الأهداف المرجوة ويأتي على رأسها الحفاظ على حقوق اللاعبين والوكلاء.

واتفق المجتمعون على أن الرابطة المنوي تأسيسها ستخص فقط الوسطاء القطريين المعتمدين لدى الاتحاد القطري لكرة القدم وعددهم 12 وسيطا، بحيث يتم استثناء الوكلاء المعتمدين لدى الاتحاد القطري لكرة القدم المقيمين في الخارج، في حين لن يكون الانضمام للرابطة إجباريا بل سيكون اختيارياً.

وسيتعين على الوكلاء الحصول على موافقة وزارة العمل من اجل إشهار الرابطة، بيد انهم في الوقت ذاته ينوون التواصل مع سعادة رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم الشيخ حمد بن خليفة بن احمد آل ثاني من اجل الحصول على موافقته الشخصية تقديرا للدعم والاهتمام الذي يوليه سعادته للوكلاء القطريين.

 

راشد الشهواني: سنجتمع مع رئيس الاتحاد قريباً.. وهدفنا حماية مصالح اللاعبين

شدد راشد الشهواني الوسيط المعتمد لدى الاتحاد القطري لكرة القدم على ان الهدف من إطلاق رابطة الوكلاء القطريين الحفاظ على حقوق اللاعبين والوكلاء وإيجاد صيغة توافقية بين جميع الاطراف المعنية في المنظومة الكروية خصوصا الاندية واللاعبين والوكلاء وبناء جسور تواصل بين الجميع منعاً للصدامات والمشاكل والقضايا التي قد تنشب حفاظا على سمعة الكرة القطرية وضمانا لحقوق جميع الأطراف، مؤكدا في الوقت ذاته ان الانضمام للرابطة لن يكون إجباريا للوسطاء فمن حق الوكيل ان ينتمي للرابطة او رفض الانضمام لها.

وقال الشهواني: نعلم انه من الناحية القانونية وجب الحصول على موافقة وزارة العمل من اجل إنشاء الرابطة، لكننا في الوقت ذاته وتقديرا لشخص سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن احمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم ودوره الداعم للوكلاء القطريين سنعقد اجتماعا مع سعادته خلال الفترة المقبلة من اجل الحصول على موافقته بشأن تأسيس الرابطة.. واضاف: لقد سبق وان جلسنا مع سعادة رئيس الاتحاد ونقدر له دعمه لعملنا وتذليله كافة العقبات التي تقف في طريقنا.

وحول ما إذا كان هناك نماذج لمثل هذه الروابط في الخارج، اكد الشهواني ان هناك روابط لوكلاء اللاعبين في اغلب الدوريات الاوروبية على غرار اسبانيا وانجلترا وفرنسا، مشيرا الى ان الوكلاء القطريين سيستفيدون من إشهار الرابطة.

وبالنسبة لمشاكل اللاعبين المواطنين وعدم حصولهم على مستحقاتهم، قال راشد الشهواني: هدف وكلاء اللاعبين الاساسي هو الحصول على مستحقات اللاعبين وبصفة شخصية انا لي تحفظ على الرابطة القطرية للاعبين لان الرابطة تنتهك حقوقنا والمفترض ان يكون هناك تنسيق ومشاركة في هذا الامر الذي يخص مصالح اللاعبين .

وختم الشهواني: نحن جميعا نعمل في قارب واحد وهدفنا صالح الكرة القطرية وليس عيبا ان يكون لنا نصيب من الاستفادة، على ان يتم في اطار حماية مصلحة اللاعب القطري.

 

فهاد اليامي: الوكلاء يعانون من التهميش

أكد وكيل اللاعبين فهاد اليامي ان فكرة إطلاق رابطة الوسطاء القطريين ولدت من رحم الهموم والمشاكل التي يعاني منها الوكلاء الذين يعانون نوعا من التهميش على مستوى منظومة كرة القدم بشكل عام، مشيرا الى ان المجتمعين ناقشوا القضايا التي تهم الوكلاء والمشاكل التي يعانون منها وسبل حلها في إطار كيان منفصل يمثله رئيس ونائب رئيس.

واوضح اليامي ان هناك اعتراضا على النسبة المخصصة للوكيل والبالغة 3% في وقت قد لا يحصل الوكيل حتى على تلك النسبة رغم إدراجها في العقد المبرم بين الاندية واللاعبين وذلك بسبب غياب الرقابة.

وطالب اليامي بوجود ممثل عن وكلاء اللاعبين في لجان الاتحاد القطري خلافا الى ضرورة وضع الوكلاء بصورة كل المستجدات التي تطرأ على مستوى التعاميم التي يصدرها الاتحاد، مشددا على وجوب إصدار بطاقات خاصة للوكلاء لحضور المباريات اسوة بالموظفين والإعلاميين.

وسجل اليامي تحفظه على عمل الوسطاء غير المعتمدين لدى الاتحاد القطري لكرة القدم بسبب حصولهم على نسب كبيرة من قيم عقود اللاعبين، خلافا الى ان بعض الوكلاء المعتمدين في الاتحاد لا يقيمون في قطر في وقت يبرمون فيه عقودا مع لاعبين مواطنين.

التعليقات

مقالات
السابق التالي