استاد الدوحة
كاريكاتير

ميرغني الزين: السيلية في أمان رغم حدة المنافسة في منطقة الهبوط هذا الموسم

المصدر: عبد العزيز ابوحمر

img
  • قبل 2 سنة
  • Mon 06 February 2017
  • 11:59 PM
  • eye k


ميرغني الزين.. اسم كبير في الكرة القطرية.. مع الأندية الثلاث التي لعبها ومع المنتخب الوطني.. ورغم بلوغه الـ38 عاما، ورغم استمراره في الملاعب للموسم الـ22 على التوالي، إلا أن الزين لا يزال يعطي وهو في هذه الأوقات عنصرا أساسيا بفريق السيلية الذي يقضي فيه اللاعب المخضرم موسمه الخامس على التوالي.. 
ميرغني الزين بدأ مشواره مع الوكرة قبل أن ينتقل إلى الغرافة ثم حط رحاله في السيلية، الفريق الذي يواجه ظروفا صعبة هذا الموسم الذي سيهبط فيه أربع أندية.. 
"استاد الدوحة" تحدثت مع أعلى لاعب يخوض مباريات في الدوري القطري (394 مباراة) وهو رقم قياسي ويبدو الزين في طريقه للوصول إلى حاجز الـ 400 مباراة.. حاورنا ميرغني الزين صاحب الألقاب الست بواقع 3 دوري اثنان مع الوكرة في العصر الذهبي ولقب مع الغرافة ولقب كاس سمو الأمير مع الغرافة ولقبي كأس ولي العهد مع الغرافة، إلى جانب لقب كأس ولي العهد مع النواخذة.
في البداية.. ميرغني ما هو موقف السيلية هذا الموسم في ظل هبوط أربع أندية؟
الموقف صعب بطبيعية الحال، وكل الاندية من المراكز السادس حتى نهاية الجدول مهددة بالهبوط، هناك سبع جولات قادمة وهي التي ستحدد الموقف بشكل عام.. السيلية في موقف صعب لكننا واثقون من تخطي هذا الموقف الصعب والعبور بالفريق هذا الموسم لبر الأمان بعيدا عن الهبوط..
رغم هذه الصعوبة أنا متفائل بموقف الفريق هذا الموسم بل ومتفائل مستقبل الفريق بصفة عامة، الأن الفريق أصبح قادر على استخلاص أكثر، مع التأكيد على أن الفريق لم يكن سيئا في القسم الأول وأنا واثق من تخطي السيلية للموقف الحالي. 
هل هذه الثقة مصدرها الاستقدامات الجيدة في فترة الانتقالات الشتوية حيث ضم الفريق 4 محليين وغير ثلاث محترفين؟
دعني أقول إن ثقتي في الفريق حتى قبل الميركاتو الشتوي.. وحتى اللاعبين المحترفين الذين رحلوا عن الفريق لم يكن مستواهم غير جيد بل إن الظروف لم تخدمهم ليعطوا كل امكانياتهم ونحن بحاجة إلى من يتأقلم سريعا مع الفريق مثلما حدث مع المحترفين الجدد وهم أيضا محترفين جيدين.. 
أحيانا التغيير يأتي بالأفضل وأتمنى أن تكون هذه الحالة مع السيلية، من ناحيتنا اللاعبون مصممون على تجاوز هذا التحدث، وهذا ما حدث مع بداية القسم الثاني، هناك 7 لاعبون جدد منهم أربع محليين ورحل عن الفريق مجدي صديق وسياف الكربي الذين طلبهم الجيش لدعم صفوفه في البطولة الآسيوية.
واللاعبون الجدد الثلاثي القادم من الجيش بعد إعارة من العربي وهم: رامي فايز ومحمد جمعة وفاجنر إلى جانب جار الله المري يمثلون إضافة للفريق وكذلك المحترفون الجدد، إجمالا الفريق اكثر استقرار وما أود أن أقوله أنه كان لدينا أزمة نتائج فقط ومع إيجاد المزيد من الفرص فإن هذه الأزمة ستنتهي. 
ماذا يقول المدرب (سامي الطرابلسي).. وكيف ترون كلاعبين موقفه من الفريق؟
ليس خفيا أن المدرب أعلن بوضوح أنه لن يتخلى عن الفريق.. بالنسبة لي الطرابلسي مدرب شجاع ومن نوعية المدربين الذين يثقون في أنفسهم وهذه الثقة من وجهة نظري مبنية على تاريخه الطويل كلاعب وكمدرب أصبح متمرس في الدوري القطري والكرة القطرية، وهذه الثقة تعكس بالضرورة ثقته في اللاعبين وإمكانياتهم وفي الفريق 
لطرابلسي متمرس وشجاع وتصريحاته لن تتخلى عن الفريق وثقة في إمكانيات المجموعة الحالية، ولا يجب أن ننسى أن الطرابلسي يقضي الموسم الرابع مع السيلية وهو بالتالي يعرف كل تفاصيل الفريق البسيطة وهناك وهناك استقرار فني وكما ذكرت فإن أزمة السيلية هذا الموسم هي أزمة نتائج فقط. 
تلعب بشكل أساسي في المباريات الأخيرة.. ما هو المركز الذي تفضله؟
نعم يشركني المدرب أساسيا في المباريات الأخيرة، وألعب في المركز الذي أفضله في الوقت الحاضر وهو الإرتكاز في خط الوسط.. لعبت لثلاث أندية وهي الوكرة والغرافة ثم حاليا السيلية، وفي السابق كنت ألعب كجناح أيمن أو أيسر وهذا ما كان يسمح لي بمتابعة الهجمات وإحراز الأهداف.. 
تحدثت عن الثلاث أندية.. ماذا تتذكر في كل نادي؟
الوكرة هو الفريق الذي شهد بداياتاتي ومعه حققت أول فرحتي والقابي.. الغرافة كان اضافة كبيرة بالنسبة لي وهو نادي مميز على صعيد البطولات والإدارة.. السيلية أنا حاليا في الموسم الخامس أي أن السيلية هو ثاني أعلى نادي أقضى فيه مواسم متتالية، والأجواء هنا في السيلية شبيهة بالوكرة من حيث الطموح والتحدي الدائم، وحتى على صعيد اللاعبين الشباب، السيلية فريق شاب.. 
متى ينتهي عقدك مع السيلية وهل ستستمر مع الشواهين؟
عقدي ينتهي بنهاية الموسم الحالي.. ومثل السنوات الماضية يتم تجديد العقد بنهاية الموسم.. لم يفاتحني أحد فكما ذكرت دائما ما نتحدث في نهاية الموسم.. 
إلى أي مدى تريد الإستمرار في الملاعب؟ 
هناك عوامل كثيرة تحكم هذا الأمر.. الحالة البدنية للاعب، الحالة الشخصية.. بالنسبة لي 

هل تشعر أكثر بالارتياح مع المدرب سامي الطرابلسي خاصة وأنت تشارك كأساسي في المباريات الماضية؟
المشاركة أساسيا ليس معيارا للإرتياح للمدرب من عدمه، فأنا لم اكن أعلم بشكل أساسي في الموسم الماضي وحتى بداية هذا الموسم، والأمر كله يعود للمدرب وتقديري للمدرب لا يستند على أنه يشركني او لا فهذا اختصاص اي مدرب، لكن بطبيعة الحال أحب أن يكون لي دور في الفريق وإجمالا فأنا سعيد بتواجدي في السيلية .
إلى متى سيستمر ميرغني الزين في الملاعب بعد 22 موسم متواصلة وهذا رقم قياسي؟
أنا مرتبط بعقد مع السيلية حتى نهاية الموسم، وبعد الموسم الحالي سوف أحدد مصيري من سؤالك، كما ذكرت عقدي ينتهي بنهاية الوسم ولا أعرف كيف ستكون الظروف وهل ستستجد أمور، لا أعرف، أركز الآن مع السيلية ومع المجموعة وفي كيفية مواجهة التحدي هذا الموسم في ظل هبوط أربع أندية لدوري القسم الثاني، وبعد نهاية الموسم سيكون الكلام. 
شاركت في 392 مباراة في الدوري القطري فقط.. وهذا رقم قياسي لم يصل إليه أي لاعب.. كيف ترى نفسك وأنت عميد لاعبي دوري النجوم؟
أقول الحمدلله.. وعند البداية لم يكن أحد يفكر في أن يصل إلى هذه الأرقام.. أنا سعيد لأنني زاملت لاعبين كبار وكباتن مثل يوسف آدم وجاسم التميمي واحمد راضي وغيرهم.. الآن وبعد 22 موسم وهذا الرقم من المباريات أقول إن ذلك تحدي خاص وأتمنى أن يكون دافع للشباب.. وفي النهاية أقول أيضا الحمدلله الذي أبعد عني الاصابات..
من برأيك سيفز بلقب دوري النجوم هذا الموسم؟ 
بالنسبة للحقائق الآن ومعطيات الجدول والترتيب وما إلى ذلك ليس سرا القول إن لخويا هو الألقرب، وهو الأكثر تحقيقا للنتائج الإيجابية لكن بالطبع المنافسة لا تزال قائمة وحظوظ السد قوية جدا وحتى حظوظ الريان فهناك 7 جولات بـ21 نقطة وهذا عدد كافي لإمكانية تغيير المعادلة. 
وماذا عن الهبوط؟
كما ذكرت، هناك ست فرق على الأقل في دائرة الخطر.. أثق في أن السيلية لن يهبط، والفرق الموجودة الآن في منطقة الهبوط سيكون عليها ضغط أكبر وهذا الضغط قد يكون إيجابيا أو سلبيا فبعض الفرق قد يعتقد البعض أنها رفعت الراية أو ليس لديها شئ تخسره وبالتالي قد  تتحول الضغوط إلى حافز أو ضغوط إيجابية.. وما يهمني هنا هو أن السيلية حاليا خارج منطقة الهبوط وأن يظل كذلك..

ميرغني صاحب الأرقام القياسية 
لو أخذنا فقط دوري نجوم قطر، سنجد أن ميرغني الزين هو بالفعل عميد لاعبي الدوري حيث خاض 392 مباراة حتى بعد الجولة الـ19 للموسم الحالي وهو الذي يقضي الموسم 22 (على التوالي) بدوري النجوم وهذا أيضا رقم قياسي.. وبلغت عدد الدقائق التي لعبها ميرغني الزين 28729 دقيقة مع الاندية الثلاث وهي الوكرة والغرافة والسيلية. 
وفي تفاصيل أكثر واجه ميرغني الزين كلا من الريان والخور 42 مرة وهو أعلى رقم، وأحرز 8 أهداف في الريان والأهلي وهو ايضا أعلى عدد في فريق واحد. ونبرز هنا بعض الأرقام القياسية للاعب المخضرم في دوري نجوم قطر والذي لا تزال تقترن أرقامه بالعطاء المتجدد والمتميز.
أرقام قياسية في دوري النجوم
-    عدد المواسم        22 موسم
-    عدد المباريات         392 مباراة
-    عدد الدقائق        28729 دقيقة
-    عدد الأهداف        57 هدف 
-    مباريات الوكرة        245
-    مباريات الغرافة        52
-    مباريات السيلية        95
-    أهداف الوكرة        51
-    أهداف الغرافة        3
-    أهداف السيلية        3
-    أعلى الأندية واجهها        الريان والخور 42 مباراة
-    أعلى الأندية سجل فيها    الريان والأهلي 8 أهداف
-    الألقاب            3 دوري (2 مع الوكرة ولقب مع الغرافة)
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي