استاد الدوحة
كاريكاتير

الدولي الغامبي تيجان جايته لاعب المرخية لـ«استاد الدوحة»: لن نستسلم وسنواصل القتال من أجل البقاء!

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 7 شهر
  • Wed 07 February 2018
  • 9:48 AM
  • eye 637

يؤكد الدولي الغامبي تيجان جايته متوسط ميدان فريق المرخية أن فريقه لن يفقد الامل في تحقيق هدف البقاء بدوري الدرجة الأولى، مشددا على انه وزملاءه سيواصلون القتال حتى النهاية دون ان تنال الوضعية الصعبة التي يعيشها المرخية حاليا من عزيمتهم، لافتا الى ان فريقه يستحق مقعدا في الاضواء موسما آخر.

جايته ربما حظي بثقة الجهاز الفني الذي يقوده المدرب يوسف آدم باعتباره الوحيد بين المحترفين الاجانب الثلاثة الذي لم يتم تغييره في فترة الانتقالات الشتوية عطفا على المستويات الطيبة التي يقدمها والجهود الكبيرة التي يبذلها اللاعب الذي يعتبر ان تلك الثقة تمنحه الدافع والحافز من اجل تقديم اقصى جهود ممكنة لإعانة فريقه على الخروج من الوضعية الصعبة التي يعيشها حاليا.

 

البداية كانت من الخسارة الأخيرة امام الريان والتي زادت وضع المرخية تعقيدا بعد تجمد الرصيد عند النقطة الثامنة.. وسألنا تيجان هل يرى تلك الخسارة منطقية في ظل الفوارق ام ان فريقه كان بإمكانه ان يفرض سيناريو آخر.. فأجاب:

أعتقد أن المباراة كانت بالاساس صعبة امام فريق قوي.. لكن اظن اننا قدمنا عرضا قويا واستطعنا العودة بعد التأخر وأحرجنا الريان عقب التعادل، وفي الشوط الثاني واصلنا العمل ذاته بيد اننا تلقينا هدفا ربما أسهم في رفع الحالة المعنوية للفريق الرياني وأعانه على تأمين فوزه في وقت اصبحنا نبحث فيه عن العودة.. الفريق كما هي العادة يقدم مستويات طيبة بيد ان النتائج ربما لا تأتي وفق ما نشتهي.

 

نستحق مقعداً في دوري الأضواء

الوضعية الآن اصبحت معقدة.. هل مازلتم تؤمنون بقدرتكم على البقاء رغم هذا العدد المتواضع من النقاط؟

صحيح ان وضعيتنا صعبة, لكن لن نفقد الامل وسنواصل القتال من أجل التشبث بآمالنا في اجتثاث مقعدنا في دوري الدرجة الأولى.. واعتقد ان فريقنا يستحق ان يبقى في دوري الدرجة الاولى عطفا على المستويات التي يقدمها والقدرات الفردية والجماعية التي يتوافر عليها.. مازالت الأمور في الملعب وسنواصل العمل والقتال.

 

لا وقت للتفكير في الماضي

هل يمكن القول ان الخسارة امام السيلية التي سبقت مباراة الريان زعزعت ثقة الفريق خصوصا انها كانت ثقيلة، الأمر الذي اثر عليكم امام الرهيب؟

لا اعتقد ان هناك أي علاقة.. ولا اظن ان هناك وقتا اصلا للتفكير في مباريات سابقة.. ما سبق اضحى من الماضي وعلينا ان نعمل ونجتهد ونركز في قادم المباريات.. وسنفكر في كل مناسبة على حدة ومباراة بمباراة، وكلي ثقة في ان النتائج ستتحسن في قادم الايام.. لدينا طاقم فني جيد يساعدنا على العمل والتحضير لقادم المباريات.. ويجب ألا ننظر الى الوراء ويجب ان نفكر بما هو قادم لانه هو المهم بالنسبة لنا.

هل تعتقد ان الفرصة مازالت سانحة رغم ان كثرة النتائج السلبية ربما تلقي بظلالها سلبا عليكم خصوصا ان الضغوط بدأت تحاصر الفريق والمدرب وحتى الإدارة ايضا؟

كلنا ثقة بقدرتنا على تجاوز الوضعية الصعبة التي نعيشها حاليا.. ولا اعتقد ان احدا من كل الأطراف المعنية يألو جهدا سواء الإدارة او المدرب او اللاعبون.. الكل مركز وعاقد العزم على تقديم أفضل واقصى جهد ممكن من اجل خدمة فريق المرخية وتحقيق اهداف النادي والإدارة بالبقاء بدوري الدرجة الاولى.. وكما قلت سابقا اظن ان فريقنا يستحق مقعدا في دوري الدرجة الاولى وسيعمل اللاعبون بكل جهد على تحقيق هذا الامر بغض النظر عن الوضعية الحالية.

 

الثقة والدوافع المعنوية نحو القادم

ربما تكون المحترف الاجنبي الوحيد الذي لم يتم تغييره في نادي المرخية بعدما تم تغيير المحترفين الاجنبيين الآخرين في الفريق وبقيت انت وروبين سولاقة الذي يلعب بصفة لاعب اسيوي.. ماذا يعني لك ذلك؟

هذا بالطبع يمنحني الثقة والدوافع المعنوية من اجل مواصلة العمل وبذل اقصى الجهود الممكنة مع الفريق لإعانته على تحقيق اهدافه.. وأقدر الدعم الكبير الذي ألقاه من المدرب ومن الإدارة والثقة الكبيرة التي احظى بها من قبلهم وخصوصا الجهاز الفني الذي لا اعتقد انه سيجاملني في تقييم عملي.. اتمنى ان اقدم الافضل في قادم المباريات خصوصا ان الفريق يمر بوضعية صعبة، فالمهم بالنسبة لي ان تتحسن وضعيتنا على سلم الترتيب ونتقدم اكثر الى الأمام.

بصراحة هل شعرت بالطمأنينة ام عشت بعض المخاوف او الضغوط في الايام الأخيرة خصوصا بعد تغيير المحترفين؟

أحاول دوما ان اقدم اقصى جهد ممكن وان اقدم ما هو مطلوب مني على اكمل وجه، اعيش والحمد لله هنا في قطر بكل راحة والكل في النادي سواء كإدارة او جهاز فني يقدمون لي كل الدعم كي اقدم افضل ما لدي.. الضغوط التي اعيشها هي ضغوط وضعية فريقي بغرض السعي للوصول الى مراكز الأمان.

 

مواجهة بست نقاط

ماذا عن المباراة القادمة امام الخريطيات.. كيف ترى تلك المواجهة وما مدى اهميتها بالنسبة لكم؟

كل المباريات المتبقية لنا مهمة ومصيرية في نفس الوقت، وبالتالي فإن مباراة الخريطيات لن تخرج اساسا عن هذا السياق رغم ان لها اهمية اخرى تتمثل بقرب تمركز الفريقين على سلم الترتيب بفارق نقطتين فقط، الامر الذي يجعل من المباراة وكأنها بست نقاط.. سنبذل قصارى جهدنا من اجل تحقيق الفوز  الذي هو طموحنا طبعا رغم صعوبة المهمة امام الفريق الذي قدم مستوى جيدا في المباراة السابقة.

 

الجدد يحتاجون بعض الوقت فقط!

كيف ترى مستوى اللاعبين المحترفين البرازيليين الملتحقين حديثا بصفوف الفريق، وهل سيشكلان الإضافة خصوصا في الناحية الهجومية على اعتبار ان مشكلة الفريق في القسم الأول كانت في الناحية الهجومية؟

أعتقد انهما يتوافران على مستوى جيد.. لكنهما يحتاجان الى بعض الوقت للوصول الى كامل الجهوزية البدنية ويصلان الى الانسجام مع بقية اللاعبين.. واظن انهما سيظهران بالمستوى المنتظر في المباريات القادمة.. التفاهم بدأ يظهر رويدا رويدا مع المجموعة ونتمنى ان يكون مردودهما إيجابيا من الناحية الهجومية لاننا نحتاج الى التسجيل والى تحقيق النتائج الإيجابية.

التعليقات

مقالات
السابق التالي