استاد الدوحة
كاريكاتير

أهداف وإثارة ونجوم المستقبل تكشف عن مواهبها.. انتصارات مهمة جداً لريال مدريد وبنفيكا والترجي باليوم الأول

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 10 شهر
  • Mon 22 January 2018
  • 9:26 AM
  • eye 937

بمشاركة 12 فريقا للناشئين من مختلف أنحاء العالم ينتمون إلى أندية عريقة وقوية انطلقت أمس مباريات النسخة السابعة من بطولة الكأس الدولية على ملاعب أكاديمية أسباير والتي تستمر منافساتها إلى غاية الحادي والثلاثين من الشهر الحالي.

 

وشهد اليوم الأول تألق أندية ريال مدريد وبنفيكا والترجي الذين حقق كل واحد منهم فوزا كبيرا وحصد النقاط الثلاث وخطا خطوة مهمة نحو بلوغ الدور ربع النهائي.

 

وتقام اليوم ثلاث مباريات، حيث تجمع الأولى بين أسباير أحلام كرة القدم وفنربخشة في الساعة الثالثة والنصف ويلتقي في المباراة الثانية غوانغزو الصيني مع أكاديمية اسباير في الساعة الخامسة وخمس وثلاثين دقيقة، أما المباراة الثالثة والأخيرة فتجمع بين كاشيوا ريسول الياباني وتوتنهام الانجليزي.

 

فوز كبير للملكي حامل اللقب في المباراة الافتتاحية

 

استهل ريال مدريد حملة دفاعه عن اللقب الذي أحرزه العام الماضي بنجاح مبهر عندما استعرض إمكانياته العالية واكتسح فنربخشة الذي يحظى بشرف المشاركة في البطولة للمرة الأولى 6 - 2 ضمن منافسات المجموعة الثانية.

 

وكان الفريق التركي سباقا إلى افتتاح باب التهديف مبكرا منذ الدقيقة 6 عبر المدافع أكبولوت الذي استغل خطأ في دفاع الفريق الإسباني.

 

ولم يتأخر الملكي في إظهار ردة فعله القوية،حيث إنه سرعان ما بدأت حملاته الهجومية تهدد مرمى فنربخشة الذي لم يصمد طويلا ولم يتمكن من المحافظة على تقدمه سوى لمدة 10 دقائق، حيث أدرك له المهاجم خوان لاتازا التعادل في الدقيقة 16.

 

وأكد ريال مدريد أفضليته في اللعب بالسيطرة على الكرة قبل أن يحرز هدفه الثاني في الدقيقة 27عبر لاعب الوسط كامونياس ثم أضاف هدفه الثالث في الدقيقة 40 عن طريق لاعب الوسط دي فرياس.

 

وفي الشوط الثاني أضاف الفريق الإسباني ثلاثة أهداف أخرى بواسطة لاعب الوسط غونزالي من ضربة جزاء في الدقيقة 51 ودي فرياس في الدقيقة 52 محرزا هدفه الشخصي الثاني والبديل دافيد فرنكو في الدقيقة 59.

 

وفي أول دقيقة من الوقت بدل الضائع أحرز عمر بياز من ركلة جزاء الهدف الثاني لفنربخشة.

 

فرنانديز: كل الفرق المشاركة مرشحة للفوز باللقب

 

أكد مانويل فرنانديز مدرب ريال مدريد في المؤتمر الصحفي بعد نهاية مباراة فريقه أمام فنربخشة أن الفوز العريض الذي حققه الملكي يعد نتيجة إيجابية جدا بالنسبة له في طريقه نحو التأهل إلى ربع النهائي.

 

واضاف أن فريقه أدار المباراة حسب ايقاعه رغم أن الفريق المنافس تقدم في النتيجة أولا وحاول أن يصعب عليه المهمة غير أن لاعبي الريال تمكنوا شيئا فشيئا من الدخول في أجواء الشوط الأول وفي النهاية حصل على النقاط الثلاث التي استحقها.

 

وأوضح المدرب الإسباني أنه يتطلع لقيادة فريقه إلى إحراز اللقب والاحتفاظ به للموسم الثاني على التوالي لأنه يمثل نادي ريال مدريد الذي يعد الأفضل بالعالم وأكثرها تتويجا بالألقاب والبطولات.

 

وشدد على أن مهمة الفوز بلقب النسخة السابعة لا تبدو سهلة لأن كل الفرق المشاركة تتوافر على مستويات جيدة ومرشحة لإحراز البطولة التي تتمتع بعلو مستواها وتضم أقوى الفرق بالعالم في فئة الناشئين.

 

بنفيكا يجتاز السور الصيني بسهولة

 

نسج بنفيكا البرتغالي على منوال جاره ريال مدريد عندما فاز على غوانزو الصيني بأربعة أهداف دون مقابل في منافسات المجموعة الأولى مؤكدا جاهزيته للمنافسة على لقب البطولة.

 

ولم يتأخر لاعبو بنفيكا في إبراز مواهبهم ومهاراتهم في السيطرة على الكرة والمراوغة والتمرير غير أن التوفيق في افتتاح باب التهديف لم يحالفهم إلا في الدقيقة 37 عندما تلاعب المهاجم هوغو نونيز بأكثر من مدافع صيني قبل أن يودع الكرة داخل المرمى.

 

وبعدها بدقيقتين فقط أحرز المهاجم دي أوليفيرا بعد انفراده بالحارس الهدف الثاني للفريق البرتغالي الذي واصل سيطرته بالشوط الثاني وترجمها بهدفين آخرين، في الدقيقة 66 عبر دي أوليفيرا الذي أحرز هدفه الشخصي الثاني وفي الدقيقة 87 عبر نونيز الذي أحرز بدوره هدفه الثاني في المباراة.

 

الترجي يُسقط الوداد بالثلاثة

 

فاز الترجي التونسي على الوداد المغربي بثلاثة أهداف دون رد في مباراة الديربي المغاربي التي أقيمت بينهما لحساب المجموعة الثالثة.

 

ويدين الفريق التونسي بالفضل في فوزه المهم إلى لاعبيه فاروق ميموني الذي افتتح باب التهديف في الدقيقة 37.

 

وبعدها بأقل من دقيقتين، أحرز زيد بيريما الهدف الثاني مستفيدا من خطأ دفاعي للوداد.

 

وحاول الفريق المغربي في الشوط الثاني العودة في النتيجة باستغلال النقص العددي في صفوف الترجي بعد طرد اللاعب حسن رباح في الدقيقة 67 غير أنه فشل في مسعاه وتبخرت آماله نهائيا عندما أضاف محمد عزيز في الدقيقة 83 الهدف الثالث لفريقه.

التعليقات

مقالات
السابق التالي