استاد الدوحة
كاريكاتير

اعتلى صدارة مجموعته بعد فوزه على شقيقه العماني.. العنابي الأولمبي يضع قدماً في الدور ربع النهائي لكأس آسيا

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 10 شهر
  • Sat 13 January 2018
  • 9:47 AM
  • eye 891

اعتلى العنابي الاولمبي صدارة المجموعة الاولى لبطولة كأس اسيا تحت 23 عاما اثر فوزه على شقيقه العماني بهدف وحيد سجله اكرم عفيف لحساب الجولة الثانية للمجموعة الاولى في المباراة التي استضافها الملعب الاولمبي بمدينة تشانغو الصينية.

هدف المباراة الوحيد سجله عفيف في الدقيقة 43 وهو الانتصار الثاني للعنابي الاولمبي الذي كان قد تغلب على منتخب اوزبكستان بنفس النتيجة في الجولة الاولى, ورفع العنابي رصيده الى ست نقاط ووضع قدما في الدور ربع النهائي للبطولة في انتظار نتيجة مباراته الاخيرة امام الصين.

 

منتخبان وجيل واحد

الفوز الثاني الذي حققه منتخبنا الأولمبي أمس على شقيقه العماني في اطار بطولة آسيا تحت 23 سنة والجارية حاليا في الصين ، يعيد الى الأذهان الحصاد المميز الذي حققه منتخبنا الأولمبي في البطولة ذاتها (تحت 23) عندما احتضنتها الدوحة عام 2016 .

ففي تلك البطولة ، فاز منتخبنا في خمس مباريات متتالية ، وتحققت تلك المحصلة على يد المدرب نفسه ( سانشيز ) ومعظم عناصر منتخبنا الحالي .

مع تمنياتنا للاعبي منتخبنا باكمال المشوار والمضي نحو المنافسة على اللقب القاري باذن الله.

 

التهديد الأول وفرصة للعنابي

التهديد الاول للعنابي الاولمبي على مرمى المنتخب العماني جاء في الدقيقة الخامسة من كرة اكرم عفيف الذي استقبل كرة عرضية من بسام الراوي تقدم بها داخل منطقة الجزاء وسددها في الزاوية اليسرى للحارس العماني كاد ان يتقدم بها للأدعم بالهدف الاول الذي كان سيكون في وقت مثالي للغاية, خاصة ان العنابي فرض افضليته في البداية وكان هو الطرف الافضل في المباراة من خلال سيطرته على وسط الملعب باللعب السريع والضغط على المنتخب العماني وبناء الهجمات السريعة عبر العمق والاطراف.

وكان هنالك اكثر من لاعب يقوم بدور مهم في الزيادة العددية الهجومية، ابرزهم هاشم علي الذي تميز بانطلاقاته في الناحية اليمنى وقام بصناعة اكثر من فرصة بتمريرة عرضية.

 

غساني يضيع التقدم للمنتخب العماني

المنتخب العماني وبعد البداية القوية للعنابي لم يستسلم وظهر بعد مرور عشرين دقيقة وشن عدة هجمات، كان ابرزها فرصة محمد غساني الذي كاد ان يتقدم لمنتخبه بالهدف الاول عندما استقبل كرة من عبدالعزيز الغيلاني سددها في الزاوية اليمنى للحارس محمد البكري مرت بجوار القائم بقليل, وكانت فرصة الغساني هي الابرز للمنتخب العماني في شوط المباراة الاول، حيث كانت تمثل تهديدا حقيقيا على مرمى العنابي.

 

جملة رائعة وهدف أكرم عفيف

محاولات العنابي للتقدم في الشوط الاول استمرت عبر هجمات كان يقف خلفها دائما اكرم عفيف والمعز علي، حيث كان هذا الثنائي هو الانشط في المقدمة, ومن جملة رائعة وكرة متبادلة استطاع اكرم عفيف ان يسجل هدف التقدم للعنابي في الدقيقة 43 بعد كرة كان فيها عنصر التفاهم موجودا بين اللاعبين ليخطف اكرم الكرة ويتقدم بها ويسددها في الزاوية البعيدة للحارس العماني بعد ان ضرب عمق الدفاع من خلال انطلاقة سريعة كان فيها عنصر المفاجأة حاضرا, وهي واحدة من الكرات التي يتدرب عليها الفريق كثيرا, حيث انتهى الشوط الاول بتقدم العنابي بهدف وحيد.

 

أفضلية للعماني وتوازن في أداء العنابي

الشوط الثاني شهد افضلية للمنتخب العماني الذي سيطر وكان الانشط والاكثر فرصا خاصة ان مدربه حمد العزاني رمى بكل ثقله نظرا لتأخره في النتيجة وهو الذي كان يبحث عن تحقيق نتيجة ايجابية, ودفع مدرب المنتخب العماني بلاعبين لاجل تعزيز الناحية الهجومية وهو ما منح الفريق العماني الافضلية في المقدمة من خلال الهجمات المتتالية على مرمى الحارس محمد البكري.

وفي المقابل، كان التوازن وعدم الاندفاع للهجوم هو شعار العنابي الاولمبي الذي حاول المحافظة على النتيجة وفي نفس الوقت محاولة الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة التي كان يقودها الثنائي المعز علي واكرم عفيف.

وفي منتصف الشوط الثاني ادخل المدرب فليكس سانشيز اللاعب عاصم مادبو بديلا للاعب عبدالـله عبدالسلام وهو ما منح العنابي فرصة للسيطرة على الوسط وتخفيف الضغط العماني خاصة ان مادبو يعتبر من افضل اللاعبين في الوسط.

 

المنتخب الأوزبكي يحرم أصحاب الأرض من التأهل المبكر

حرم منتخب أوزبكستان أصحاب الأرض منتخب الصين من التأهل مبكراً إلى الدور التالي من كأس أمم آسيا 2018 تحت 23 عاماً، بعد أن تغلب عليه بهدف وحيد ضمن منافسات المجموعة الأولى.

وجاء هدف أوزبكستان الوحيد في الدقيقة 14 من الشوط الثاني عبر الظهير الأيسر خوجياكبار أليجونوف (21 عاماً) الذي استفاد من ارتباك خط الدفاع الصيني في إبعاد كرة خطيرة من داخل منطقة الجزاء، ليسدد كرة قوية بقدمه اليسرى نحو الشباك الصينية.

وكسب منتخب أوزبكستان أول ثلاث نقاط في البطولة، بعد أن كان قد تعرض للخسارة في الجولة الأولى أمام العنابي بهدف المعز علي, وتجمد رصيد أصحاب الأرض عند النقاط الثلاث التي كسبها من الجولة السابقة بتغلبه على منتخب عُمان بثلاثة أهداف دون رد, وستكون المباراة المقبلة لأوزبكستان يوم الاثنين المقبل ضد منتخب عُمان، في حين سيواجه المنتخب الصيني العنابي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي