استاد الدوحة
كاريكاتير

جاسم الشكيلي نائب رئيس الاتحاد العماني لـ«استادالدوحة»: الأحمر قادر على الذهاب بعيداً في خليجي 23

المصدر: الكويت - استاد الدوحة

img
  • قبل 10 شهر
  • Sat 30 December 2017
  • 9:47 AM
  • eye 869

إقامة كأس الخليج تحت مظلة الاتحاد الخليجي ضرورة

الكويت نجحت في الاستضافة وجمع الأشقاء كعادتها

 

نجح المنتخب العماني في حجز مقعده بالدور نصف النهائي لكأس الخليج 23 عقب تصدره المجموعة الاولى عن جدارة برصيد ست نقاط عقب فوزه المقنع على المنتخب السعودي بهدفين دون مقابل, واكد الاحمر انه سيكون رقما مهما في البطولة الحالية من خلال المستوى الذي قدمه في المباريات الثلاث الاولى.

«استاد الدوحة» التقت الدكتور جاسم الشكيلي نائب رئيس الاتحاد العماني الذي تحدث عن تأهل الاحمر الى الدور نصف النهائي في البطولة, حيث اكد على قدرة منتخب بلاده في الذهاب الى ابعد نقطة بالبطولة.

وتحدث الشكيلي ايضا عن لوائح بطولة كأس الخليج واشراف الاتحاد الخليجي على تنظيم البطولة مستقبلا، حيث اكد على اهمية انتقال البطولة من مرحلتها الحالية الى التنظيم تحت مظلة اتحاد كأس الخليج. 

 

في البداية، سألناه عن وصول المنتخب العماني للدور نصف النهائي في خليجي 23.. فقال:

الحمد لله المنتخب لم يخيب ظننا وكنا نثق فيه ثقة عمياء في الفوز والتأهل للدور نصف النهائي في خليجي 23, والفريق لعب مباراة كبيرة واكد انه يسير بخطوات ثابتة من خلال المستويات في المباريات الثلاث الاولى بكأس الخليج, الكل يتفق على ان المنتخب العماني يقدم اداء جيدا والاهم المواصلة في الادوار القادمة.

هل ترى ان المنتخب العماني سيكون منافسا قويا على اللقب؟

المنتخب العماني قادر على الذهاب الى ابعد نقطة في بطولة الخليج, لا نريد الحديث عن اللقب حاليا ونحن نتعامل مع كل مرحلة بشكل منفصل, حاليا المنتخب تأهل الى الدور نصف النهائي وعلينا التركيز في المباراة القادمة ودعم لاعبينا ليقدموا افضل ما عندهم ويحصلوا على النتيجة التي تسعد الشارع الرياضي في عمان.

حدثنا ايضا عن قضية اهلية اللاعبين المشاركين في كأس الخليج بعد قضية لاعب الامارات محمد احمد وما حدث فيها؟

لوائح بطولة الخليج مرتبطة ارتباطا مباشرا بلوائح الفيفا لاشك في ذلك, وحتى اهلية اللاعبين لا يمكن ان تخترع شيئا خارج قوانين الفيفا, قد تحدث حادثة وقد لا تكون مضمنة ضمن لوائحك لكن في المقابل لابد ان ترجع فيها الى الاتحاد الدولي لكرة القدم, كل نشاط رياضي على وجه الارض لابد ان تكون مرجعيته للفيفا وهذا معروف.

ماذا تحتاج كأس الخليج اذاً لتتجاوز مثل هذه القضايا؟

طبعا الكل يعرف ان هذه البطولة استثنائية, وحتى المشرف على البطولة الحالية هو الاتحاد الكويتي لكرة القدم واللجنة المنظمة وليس اتحاد كأس الخليج لكرة القدم, لذلك هنالك بعض الخصوصية في هذه البطولة, ونحتاج في المستقبل ان تكون لدينا عدة لجان وليس اللجنة الفنية, لجنة انضباط على سبيل المثال, ولجنة تنظيم اخرى.

هل وجود اللجنة الفنية بهذا التكوين لا يخدم مصلحة البطولة؟

قد نحتاج الى ان تكون اللجنة الفنية من خارج الدول المشاركة وهذه وجهة نظر سوف نقوم بطرحها في الاجتماع القادم للمكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج على اساس ان يكون هذا الامر على مستوى كأس الخليج, لانه بهذه الطريقة سيكون هنالك خلل في التعاطي مع الامور الادارية الفنية, مثل الحادثة التي حدثت بخصوص لاعب الامارات, لذلك يجب الوقوف عند هذا الخطأ حتى لا يتكرر في المستقبل لان هذا الخطأ سيضر بالمنتخبات الاخرى, ومنتخب الامارات الشقيق لو استمر على هذا الخطأ كان سيؤثر عليه في المباريات القادمة, وهذه بطولة تعتبر «حبية» وفيها تلاقٍ ولكن هذا لا يمنع ان نطبق فيها اللوائح والانظمة المرتبطة بالاتحاد الدولي فيما يخص العقوبات والادارات واهلية اللاعبين وغيرها من الامور التنظيمية الاخرى, وهذه النقطة الرئيسية التي سيتم التطرق لها خلال اجتماع المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج, وسوف نناقشها باستفاضة, والمكتب التنفيذي فيه اعضاء واذا ما تم التوافق على هذا الامر سيتم تنفيذه واعتقد انه سيتم التوافق عليه لانه في مصلحة الجميع.

اشراف اتحاد كأس الخليج على تنظيم البطولة هل سيعطيها نقلة كبيرة؟

لاشك في ذلك, فكرة القدم عندما تدار بواسطة مؤسسة الوضع سيكون مختلفا, ونحن كنا متفائلين ان هذه البطولة الاولى التي ستكون تحت مظلة اتحاد كأس الخليج, ولكن لم نوفق فيها بحكم الاوضاع والظروف الحالية, ولان التوقيت ايضا لم يخدم لان اللوائح محددة من حيث تقديم الاسماء واجتماع اللجان المنظمة والدولة المستضيفة وكثير من المعطيات, اللوائح المنظمة لكأس الخليج التي اقرها اصحاب السعادة والسمو في اجتماعاتهم الماضية بالجمعية العمومية كان فيها مباركة وكان فيها مجهود كبير, واخي السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني السابق كان له مبادرات معروفة, والاخوة الاعزاء رؤساء الاتحادات السابقون كان لهم دور, والحاليون الموجودون ايضا عملوا جميعا ليكون اتحاد كأس الخليج حقيقة, نحن نحتاج الى تنظيم مسابقات اخرى ايضا على مستوى المراحل السنية وبطولات الاندية, وهذه كلها مسابقات تحتاج الى عمل وتسويق, اتحاد كأس الخليج يحتاج الى وقت, ونحن نثق في الاتحاد برئاسة الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني, فهو رجل ذو امكانيات عالية ولديه رؤية وبعد نظر في التعامل مع الامور وعنده خبرة كبيرة حقيقة وهنالك دعم كبير منه شخصيا ومن قبل الاتحاد القطري وجميع الاتحادات الخليجية لهذا الاتحاد.

التعليقات

مقالات
السابق التالي