استاد الدوحة
كاريكاتير

محمد الشحي عضو الاتحاد العماني: تعرضنا لظلم تحكيمي أمام الإمارات

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 11 شهر
  • Sun 24 December 2017
  • 10:38 AM
  • eye 717

صب عضو اتحاد الكرة العماني محمد الشحي غضبه على حكم مباراة منتخب بلاده مع الامارات, واكد انه تسبب في الخسارة التي لحقت بالاحمر امام الامارات بعد ان وقع في العديد من الاخطاء التي أسهمت في تغيير نتيجة المباراة ومنها ركلة الجزاء الواضحة التي لم يتم احتسابها للمنتخب العماني, وقال الشحي في تصريحاته ان البطولة نجحت قبل ان تبدأ في ظل التنظيم الرائع للكويت التي جمعت الاشقاء في اجواء احتفالية جميلة, كما ابدى سعادته بعودة الكرة الكويتية ورفع الايقاف عنها.

 

في البداية، سألناه عن التجمع الخليجي الحالي في الكويت.. فقال:

هو تجمع وعرس رياضي كبير, كأس الخليج دائما هي التي تجمع الاشقاء, ونحن سعداء برفع الحظر عن الكرة الكويتية وعودتها من جديد للمشاركة في البطولات, المنتخب الكويتي يبقى رقما مهما جدا في بطولات كأس الخليج، لذلك عودته افرحتنا جميعا, وزاد هذه الفرحة التجمع الخليجي للاشقاء في الكويت لاقامة هذه البطولة.

وكيف كان حفل الافتتاح والمباراة الاولى بين الكويت والسعودية؟

الكل تابع مدى الترحيب الكبير من قبل الجمهور الكويتي في يوم الافتتاح, كانت لوحة جميلة وتفاعل كبير عكس حجم وقيمة هذه البطولة في نفس كل شعوب الخليج, اعتقد ان الجمهور الكويتي كان ملح مباراة الافتتاح بحضوره الكبير في مدرجات ملعب جابر الدولي, ودائما مباريات الافتتاح لها خصوصيتها, والمنتخب الكويتي لعب مباراة كبيرة امام السعودية ولكنه خسر وربما تأثر بفترة الايقاف الطويلة للكرة الكويتية وقصر فترة الاعداد, ولكن في النهاية النتيجة ابتسمت للمنتخب السعودي ونقول له الف مبروك.

المنتخب العماني قدم مستوى جيدا ولكنه خسر امام الامارات.. كيف كان وقع النتيجة عليكم؟

الخسارة ليست نهاية المشوار بالنسبة لنا, منتخبنا قدم مستوى جيدا في المباراة امام الامارات والكل شاهد التطور في مستوى المنتخب, الفريق يمر بمرحلة بناء, والاداء كان ممتازا في المباراة امام الامارات, وكان بالامكان افضل مما كان على مستوى النتيجة, واعتقد اننا تعرضنا لظلم تحكيمي في المباراة لان الحكم لم يحتسب لنا ركلة جزاء واضحة قبل نهاية المباراة بربع ساعة, وكانت هنالك الكثير من الحالات التي ظلمنا فيها الحكم, وبالتالي النتيجة لم تعبر عن مستوى المباراة التي كنا الطرف الافضل فيها بكل المقاييس, وهنالك هدف ايضا صحيح لم يتم احتسابه.

هل كنت تتمنى تطبيق تقنية الفيديو في كأس الخليج الحالية بالكويت؟

كنت اتمنى هذا الشيء, خاصة انها تساعد في توضيح الاخطاء ويمكن من خلالها تصحيح بعض الاخطاء التي يقع فيها الحكام, وفي تقديري انه اذا عاد الحكم وشاهد لقطة ركلة الجزاء لكان احتسبها, لانها كانت واضحة تماما ولا تحتاج الى نقاش كثير, والنتيجة ربما كانت ستختلف.

هل تعتقد ان حظوظ المنتخب العماني في الصعود لنصف النهائي مازالت كبيرة؟

الحظوظ مازالت موجودة ولدينا مباراتان امام الكويت والسعودية, نتمسك بأمل الوصول الى الدور نصف النهائي خاصة ان المنتخب قدم مستوى جيدا يبشر بالخير في المباريات القادمة ونتفاءل بامكانية تحقيق نتائج افضل ان شاء الله في المباراتين القادمتين.

 

الجماهير الكويتية وألوان الأزرق.. ملح خليجي 23

الحضور الجماهيري الكبير لانصار الازرق الكويتي في افتتاح خليجي 23 كان حديث الشارع الكويتي الذي عبر عن فرحته الكبيرة برفع الايقاف عن الكرة الكويتية وعودة النشاط بعد غياب دام لاكثر من عامين, وكانت الالوان الزرقاء حاضرة في كل مكان على استاد جابر الدولي.

وكان لسان حال الجماهير الكويتية يقول: عدنا مجدداً.. من بعد غياب استمر لأكثر من عامين.. عدنا حاملين الفرحة والسعادة.. ونحن نرى أزرقنا في الملعب.. لنهتف له «أوه يا الازرق.. ويا متكتك.. وهذا هو الأزرق».. ارتوى عطش الجماهير.. دامت افراحكم يا أهل الكويت.

 

فهد العنزي: منتخب الكويت لم يستحق الخسارة أمام السعودية

أكد فهد العنزي، لاعب المنتخب الكويتي، أن فرصة الأزرق في العبور لنصف نهائي بطولة كأس الخليج قائمة، رغم الخسارة 1 - 2 أمام السعودية في مباراة الافتتاح.

وقال العنزي، في تصريحاته: نشعر بالرضا تجاه أداء الفريق الأزرق في الشوط الثاني، كنا الأخطر والأفضل، نستحق نقطة على الأقل أمام السعودية.

وأضاف: خسرنا جولة، لكننا قادرون على الرد، في النسخة الماضية بدأنا بالفوز على العراق، ثم التعادل مع الإمارات، وخسرنا أمام عُمان في الجولة الأخيرة، وخرجنا من البطولة، نريد هذه المرة أن يحدث العكس.

من ناحية اخرى، قال فاروق العوضي، المنسق الإعلامي للمنتخب الكويتي، إن الفريق الأزرق بدأ اعتبارا من الامس تحضيراته لمواجهة عُمان، في الجولة الثانية من بطولة كأس الخليج.

وقال ايضا ان الجهاز الفني للمنتخب الكويتي، وضع يديه على بعض الأخطاء الطفيفة، التي سيعمل على تلافيها في المستقبل.

التعليقات

مقالات
السابق التالي