استاد الدوحة
كاريكاتير

انتخاب الشيخ أحمد بن حمد رئيساً له.. الإعلان عن تأسيس مجلس الأندية الرياضية القطرية

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 12 شهر
  • Wed 22 November 2017
  • 10:05 AM
  • eye 536

انتخب الشيخ أحمد بن حمد آل ثاني رئيس نادي الأهلي الرياضي رئيسا لمجلس الأندية الرياضية القطرية وصالح العجي رئيس نادي معيذر نائبا له بعد الإعلان عن إنشاء المجلس في الاجتماع التنسيقي لرؤساء الأندية الرياضية القطرية الذي عقد مساء أمس بنادي الغرافة.

وحضر الاجتماع رؤساء ومسؤولو جميع أندية الدرجتين الأولى والثانية ماعدا نادي الريان ونادي الدحيل.

وستدوم فترة رئاسة الشيخ أحمد بن حمد آل ثاني للمجلس الحالي إلى غاية شهر يونيو المقبل ليتم بعد ذلك انتخاب رئيس جديد لمدة سنة على ألا ينتخب أي رئيس لولاية ثانية قبل تولي كل رؤساء الأندية رئاسة المجلس.

وقد تم تكليف الشيخ أحمد رئيس المجلس ونائبه العجي باختيار الأمين العام وأعضاء اللجنة التنسيقية بين الأندية والمتحدث الرسمي للمجلس في الاجتماع المقبل.

ويسعى المجلس إلى الدفاع عن مصالح الأندية وحقوقها وتوحيد مواقفها وتقريب وجهات نظرها وخدمة المصلحة العامة للرياضة القطرية.

وبعد نهاية الاجتماع عقد الشيخ أحمد بن حمد آل ثاني وصالح العجي وسلمان عبدالغني نائب رئيس نادي الوكرة مؤتمرا صحفيا للرد على أسئلة واستفسارات وسائل الإعلام.

 

 

الشيخ أحمد: نسعى لإعادة الأندية إلى مكانتها الصحيحة

عبر الشيخ أحمد بن حمد آل ثاني عن شكره لكل مسؤولي الاندية على الثقة الكبيرة بتعيينه رئيسا لمجلس الأندية الرياضية القطرية مؤكدا أنه تشريف كبير له ولنائبه صالح العجي.

وأكد الشيخ أحمد أن المهمة ليست سهلة وهي مسؤولية كبيرة سيعمل مع نائبه وباقي المسؤولين بالمجلس على النجاح فيها من أجل النهوض بالرياضة القطرية.

وأوضح أن الهدف من تأسيس هذا المجلس هو جعل الأندية شريكا رئيسيا في القرارات وليس مجرد جانب تنفيذي فقط، وجعل رأيها واحدا يصب في مصلحة الأندية لأن في الفترة الأخيرة كانت هناك العديد من القرارات التي كان فيها ظلم للأندية.

وأضاف أن المجلس الذي يعتبر في مرحلة تأسيسية سيواجه بعض المشكلات بيد أنه يأمل التوفيق في حلها.

وشدد على أن المجلس يهدف إلى خدمة مصالح الأندية وصيانة حقوق الأندية ولا يبحث عن المشاكل ولن يكون خصما لباقي المؤسسات الرياضية بالدولة لأنه سيعمل أيضا على تحقيق المصلحة الرياضية العامة.

وبالنسبة لطريقة التعيين في الفترة المقبلة أوضح أنه سيكون لكل ناد فترة واحدة وبالتناوب بين جميع الأندية ومدة كل رئيس هي سنة واحدة فقط وهناك إمكانية للتمديد لأي رئيس حسب الاتفاق بين أعضاء المجلس.

 

العجي: إضافة للرياضة القطرية 

قال العجي في المؤتمر الصحفي بأنه  يأمل أن يحالف المجلس برئاسة الشيخ أحمد بن حمد آل ثاني التوفيق وأن يكون عند حسن الظن.

وأوضح قائلا انه يأمل أن يكون المجلس إضافة للرياضة بشكل عام وأن يستطيع مسايرة جميع الاتجاهات بما يخدم الصالح العام.

وحرص سلمان عبدالغني نائب رئيس نادي الوكرة على تهنئة الشيخ أحمد وقال بأنه أسهم بشكل أساسي في الإعلان عنه لأنه كان من وراء فكرته.

وتابع سلمان أن الشيخ أحمد كان هو الأساس في تجميع الأندية في الاجتماعات السابقة من أجل إنشاء المجلس.

وأضاف أن انتخاب الشيخ أحمد بن حمد يدل على الثقة التي يتمتع بها لدى باقي رؤساء الأندية والكفاءة التي يتوافر عليها وأنه الرجل المناسب في المكان المناسب.

وفي الأخير ثمن إنشاء المجلس وقال بأنه مبادرة رائعة ومتميزة من المأمول أن تحقق النجاح المطلوب في خدمة الاندية والرياضة القطرية خلال المرحلة القادمة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي