استاد الدوحة
كاريكاتير

ماجد الخليفي: لم يبق لدول الحصار إلا أن تطلب منا التخلي عن المونديال

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 19 October 2017
  • 8:13 AM
  • eye 710

أكد الأستاذ ماجد الخليفي رئيس تحرير جريدة "استاد الدوحة" في ندوة نقاشية بمناسبة تدشين فعاليات حملة "همم خلاّقة.. مبادرات وطنية طلابية من وحي الحصار" والتي ينظمها قسم اللغة العربية بجامعة قطر، أن الدوحة تمضي بثبات في مسيرة تنظيم كأس العالم 2022 رغم محاولات دول الحصار عرقلتها، مشددا على أن قطر التي أثبتت خلال السنوات الماضية جدارتها بتنظيم بطولات رياضية كبيرة أبرزها الألعاب الآسيوية في 2006 وكأس العالم لكرة اليد في 2015، تواصل خطواتها بثقة لتنظيم مونديال 2022 من خلال توفير منشآت رياضية ضخمة وبنية تحتية متكاملة بدأت ملامحها تتوضح شيئا فشيئا.

 

وقال الخليفي في هذا السياق: "دول الحصار تحاول تشويه قطر في المجال الرياضي كما في المجالات الأخرى، ولعلهم نسوا عندما طرحوا شروطهم الـ13 أن يطلبوا منا التخلي عن تنظيم المونديال.. في السابق كان هناك حديث عن الطقس وتم تغيير الموعد، ثم كان هناك حديث عن حقوق العمال، والآن يدّعون أن قطر تدعم الإرهاب.. إعلامنا تعامل مع كل تلك الادعاءات بالشكل الأمثل، وعلى صعيد الإنجازات افتتحنا استاد خليفة، ولاحقا سنفتتح استاد البيت، ثم الوكرة ثم بقية الملاعب، كما ترون التقدم الهائل في مشروع الريل.. على العموم من الواضح أن الأزمة ساعدتنا على أن نسرّع في وتيرة العمل، كما زاد وعي الشعب القطري بما يدور حوله".

 

وأوضح الخليفي أن الإعلام الرياضي القطري ومختلف الأطراف الرياضية الفاعلة في الدولة عبّروا بشكل صريح عن تلاحمهم مع القيادة من خلال الجداريات واللوحات في مقرات الأندية، وعملوا جميعا على إيصال صوت قطر في مختلف الأحداث الرياضية عبر العالم، ومنها مؤتمر أسباير فور سبورت الذي تم تنظيمه في لندن مؤخرا.

التعليقات

مقالات
السابق التالي