استاد الدوحة
كاريكاتير

عنابي الناشئين يستهل تصفيات كأس آسيا بمواجهة نظيره اليمني

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 سنة
  • Wed 20 September 2017
  • 9:48 AM
  • eye 903

تنطلق مساء اليوم بالدوحة مباريات المجموعة الخامسة لتصفيات كأس آسيا للناشئين والتي تضم ثلاثة منتخبات هي قطر واليمن وبنغلاديش، وانسحبت الإمارات، وستكون المباراة الأولى في المجموعة بين المنتخب القطري واليمني على استاد حمد الكبير بنادي العربي.

 

ويطمح العنابي إلى أن يسجل ظهوره في النهائيات التي تستضيفها ماليزيا من 20 سبتمبر إلى 7 أكتوبر 2018، ويبدو الأوفر حظا في مجموعته دون شك، لكنه يبقى مطالبا بتقديم أفضل المستويات تفاديا لأي مفاجآت قد تحرمه من تحقيق التأهل للبطولة التي ستكون بدورها مؤهلة لمونديال الناشئين 2019.

 

واستعد منتخب الناشئين للتصفيات الحالية منذ مطلع يوليو الماضي بقيادة المدرب الإسباني ميغيل أنخل راميريز، حيث انطلقت التحضيرات في الدوحة قبل خوض معسكر خارجي في اسكتلندا من 15 يوليو إلى 30 من الشهر ذاته، خاض خلاله الفريق 4 مباريات ودية، ثم تواصلت الاستعدادت في الدوحة وأجرى المنتخب 6 مباريات ودية أخرى ليكون المجموع 10 مباريات.

 

وضمت قائمة العنابي للبطولة 23 لاعبا هم يوسف عبدالله بليده، عبدالله اليزيدي، أحمد خالد العبيدلي، عبدالرحمن البسطي، إبراهيم المنصوري، فيصل متعب المنصوري، خليفة يوسف العبيدلي، جاسم الزراع، شلبان عبدالله، عبدالرحمن حسن، يوسف عثمان، سعود اليافعي، عبدالله سر الختم، عبدالله السليطي، عبدالرحمن علي، عبدالله ياسر نظمي، أحمد علي الملا، علي محمد علي، يحيى مشهور، جابر الخيارين، أسامة عبدالكريم، جاسم جابر عبدالسلام، عبداللطيف حسن اسحاق.

********************************************

 

ماذا قال المدربون قبل انطلاق التصفيات؟

قال الإسباني ميغيل أنخل مدرب المنتخب القطري في المؤتمر الصحفي الذي أقيم يوم أمس إن لاعبيه جاهزون لخوض التصفيات التي تعتبر الأولى بالنسبة لهم في فئتهم، مؤكدا أنها ستكون تجربة جديدة في مسيرتهم الرياضية.

 

وأوضح أن المجموعة التي يقع فيها العنابي تعد قوية ومنتخباتها مستعدة لهذا الاستحقاق و تضم في صفوفها لاعبين لديهم قدرات وإمكانيات جيدة.

 

وعن حظوظ العنابي في التأهل إلى النهائيات الأسيوية التي سوف تقام عام 2018، يرى المدرب ميغيل أنخل أنها مهمة ويأمل أن يستفيد من عوامل اللعب على الأرض والجمهور والطقس لترجيح كفته على منتخبي اليمن وبنغلاديش.

 

من جهته، يأمل السوري محمد ختام مدرب المنتخب اليمني أن تكون تصفيات المجموعة الخامسة بالدوحة ناجحة فنيا وتنظيميا ومرضية لكل المنتخبات المشاركة فيها.

 

وأكد المدرب السوري أنه قبل بداية المباريات اليوم تبدو حظوظ المنتخبات الثلاثة اليمن وقطر وبنغلاديش تبدو متقاربة بل ومتساوية وأن الملعب سوف يكون هو الفيصل في تحديد هو المنتخب الأفضل.

 

وتابع حديثه مؤكدا أن انسحاب المنتخب الإماراتي يعد مؤثرا في سير التصفيات وعلى حظوظ المنتخبات لأنه يوجد فرق في فرص التأهل بين خوض 3 مباريات ومباراتين فقط.

 

 وعن رأيه في انسحاب منتخب الإمارات من التصفيات رد ختام قائلا أولا أنه لن يتكلم في الموضوع قبل أن يؤكد أنه لاينبغي خلط الرياضة بالسياسة.

 

وأكد مصطفى برافيز مدرب بنغلاديش أنه هيأ منتخبه وأعده لخوض التصفيات الآسيوية وسيحاول بذل جهده  لتقديم مستويات مهمة وتحقيق نتائج جيدة.

 

وأشار إلى أن منتخب قطر يعد الأوفر حظا لتصدر تصفيات المجموعة الخامسة موضحا أن منتخبه حسب التصنيف العالمي للمنتخبات الذي يصدره الاتحاد الدولي لكرة القدم يأتي في مراكز متأخرة عن العنابي ومنتخب اليمن.

 

ويرى المدرب البنغالي أن غياب الإمارات سوف يؤثر على مستوى المنافسة بالبطولة وأنه كان يود مواجهته لكي يزيد مستوى خبرة منتخبه.

**************************************************

 

انسحاب منتخب دولة الحصار "الإمارات"

شهد الاجتماع الفني للمنتخبات المشاركة في تصفيات المجموعة الخامسة المؤهلة لكأس آسيا للناشئين 2018، حضور ممثلي الاتحاد الأسيوي والحكام ومديري منتخبات قطر واليمن وبنغلاديش، بينما غاب مدير المنتخب الإماراتي في خطوة كانت متوقعة بسبب مقاطعة الإمارات إلى جانب السعودية والبحرين ومصر لدولة قطر وفرض حصار ظالم عليها منذ عدة شهور.

 

وكان الاتحاد الإماراتي لكرة القدم قد تقدم في وقت سابق بطلب إلى الاتحاد الآسيوي بتغيير مجموعته حتى لا يخوض مبارياته بالدوحة، ولكن الاتحاد الآسيوي لم يستجب لهذا الطلب.

 

ومن المقرر أن يجري الاتحاد الآسيوي تعديلا على مباريات البطولة التي تنطلق منافساتها اليوم في انتظار اتخاذ الإجراءات المناسبة ضد قرار الانسحاب الإماراتي اللامنطقي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي