استاد الدوحة
كاريكاتير

السد الأكثر تتويجا بلقب كأس الشيخ جاسم فى الكرة القطرية

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 04 September 2017
  • 12:22 AM
  • eye 652

يلتقي الدحيل بطل دوري النجوم مع السد بطل كأس الأمير الموسم الماضي في مباراة كأس الشيخ جاسم  التي سوف تقام بينهما يوم السبت المقبل في الساعة السابعة مساء على ملعب عبد الله بن خليفة..

ويتنافس  على التتويج باللقب الرابع  في النسخة الجديدة من البطولة التي إنطلقت  عام 1977 وكان يشارك فيها أندية الدرجتين الأولى والثانية البالغ عددها 18 ناديا  والتي كان يتم توزيعها على أربع مجموعات.

ويتأهل صاحب المركز الأول في كل  مجموعة إلى الدور نصف النهائي الذي يصعد الفائزان في مباراتيه إلى المباراة النهائية التي تحدد هوية الفريق البطل.

وقد قرر الإتحاد القطري لكرة القدم تغيير نظام البطولة عندما نص على أنه منذ موسم 2014-2015 سيتم  الإكتفاء بإقامة مباراة واحدة بين بطل دوري النجوم وبطل كاس الأمير في نفس الموسم تكون بمثابة كأس السوبر القطري لتدشين إنطلاق الموسم الكروي الجديد..

13 مقابل 2

يعتبر السد الأكثر تتويجا بلقب كأس الشيخ جاسم في الكرة القطرية حيث أنه أحرزه 13 مرة متفوقا بذلك على أقرب الأندية إليه العربي بفارق 7 ألقاب.

وحقق "الزعيم" الزعيم اللقب في النسخة القديمة من البطولة 12 مرة أعوام 1977 و1978 و1979 و1981 و1985 و1986 و1988 و1990 و1997 و2000 و2002 و2006 و2014 قبل أن ينال شرف اللتتويج باللقب الأول للنسخة الجديدة التي باتت فيها كأس الشيخ بمثابة كاس السوبر القطري.

أما الدحيل الذي كان يدعى سابقا لخويا قبل أن يغير إسمه نهاية الموسم الماضي بعد أن إستحوذ على  الجيش فقد أحرز كأس الشيخ جاسم مرتين فقط عامي 2015 و2016.

ويتجدد اللقاء بين الفريقين على الفوز بلقب البطولة للمرة الثالثة في غضون الأعوام الأربعة الأخيرة بعدما إلتقيا عام 2014 في المباراة التي حسم السد نتيجتها لصالحه 3-2.

وأحرز الأهداف الثلاثة ل"عيال الذيب" البرازيلي موريكي في الدقيقتين 78 من ضربة جزاء و85 وروديغو تاباتا في الدقيقة 9، بينما أحرز هدفي الدحيل السلوفاكي فلاديمير فايس في الدقيقة 11 من ضربة جزاء و التونسي يوسف المساكني في الدقيقة 70.

وسوف يتمكن الدحيل من الثأر من السد ويتوج على حسابه بلقبه الأول في البطولة  عندما دك شباكه 4-1 في المباراة التي كانت إقامتها قد تأخرت عن موعدها المحدد في بداية الموسم الكروي 2015-2016 إلى غاية شهر يناير 2016.

وأحرز أهداف الدحيل أو لخويا سابقا كل من إسماعيل محمد في الدقيقة 18 ومحمد رزاق في الدقيقة 46 الكوري الجنوبي نام تاي هي من ضربة جزاء في الدقيقة 60 وفايس في الدقيقة 87 بينما أحرز مشعل الشمري في الدقيقة 50 الهدف الوحيد للسد..

و بقي الدحيل للعام الثالث على التوالي طرفا في مباراة السوبر على كاس الشيخ جاسم عندما واجه العام الماضي الريان وفاز عليه بهدفين نظيفين من توقيع العربي في الدقيقة 6 وإسماعيل محمد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني.

تجارب إضافية

 تأتي كأس الشيخ جاسم التي سوف تلعب بين الدحيل والسد  بعد خمسة أيام من اليوم في مطلع المواجهات الثنائية خلال الموسم الكروي الجديد بين الفريقين اللذين يعتبران كالعادة أبرز المرشحين للتتويج بألقاب البطولات المحلية الرئيسية وهي دوري النجوم QNB وكأس قطر وكاس الأمير بالإضافة إلى أنهما سوف يكونان من مثلي الكرة القطرية في دوري أبطال آسيا 2018.

ويمضي إستعداد الفريقين لمباراة كأس الشيخ جاسم المرتقبة بينهما في سياق برنامج التحضير الشامل للموسم والذي يتم عبر ثلاثة مراحل رئيسية كما هو الشأن بالنسبة لباقي الأندية.

فبعد الإنتهاء من الإجازة السنوية عاد كل فريقه  إلى الشروع مجددا في التدريبات المحلية، ثم دخل في معسكره الخارجي قبل العودة مجددا إلى الدوحة لإستئناف التدريبات والإستعدادات.

و كان السد قد شد الرحال إلى مدينة بادهارينغ النمساوية  منذ العشرين من شهر يوليو لإقامة  معسكره الخارجي الذي إستمر لمدة 17 يوما وخاض خلاله مباراة ودية أمام غوزتيب التركي إنتهت بالتعادل 4-4..

أما الدحيل فقد أقام معسكره في مدينة ويرفنوينغ النمساوية لمدة 20 يوما منذ الحادي والعشرين من يوليو الماضي  وخاض خلاله  ثلاثة مباريات فخسر في الأولى أمام هانوفر الألماني 2-4  وتعادل في الثانية مع  قيصري سبورالتركي 1-1  وخسر في الثالثة أمام بولونيا الإيطالي 2-3.

وعقب العودة من جديد إلى الدوحة وأخذ قسط من الراحة عاد الفريقان مجددا إلى أرضية الملعب لإستئناف التدريبات بالإضافة إلى لعب مباريات ودية حيث لعب السد مع الشمال وإكتسحه بثمانية أهداف نظيفية قبل أن يتعادل مع معيذر 1-1، بينما لعب الدحيل مع المرخية وفاز عليه بهدفين نظيفين كما أنه واجه منتخب المالديف الذي كان يستعد بالدوحة لمواجهة نظيره العماني غدا الثلاثاء في تصفيات كأس أمم آسيا 2019 وفاز عليه بهدف نظيف.

90 دقيقة فقط!

يستعد الفريقان لخوض مباراة كأس الشيخ جاسم بلاعبيهما الأساسيين المحترفين الأجانب وكذلك المحليين خاصة الدوليين في المنتخب القطري الذين الذين كانوا قد إنضموا منذ إلى  معسكر العنابي الذي أقامه منذ الثالث من أغسطس الماضي بمدينة بيرمنغهام الإنجليزية إستعدادا لمباراتيه الأخيريتن في تصفيات آسيا المؤهلة إلى نهائيات كاس العالم 2018 بروسيا أمام كل من سوريا وجرت يوم الخميس الماضي بماليزيا وخسرها 1-3 وأمام الصين غدا بالدوحة.

ولاجدل أن كل فريق يتوفر على تشكيلة قوية بفضل المحترفين الأجانب والمحليين الذين تزخر بهم ويعتبرون من الأفضل المتواجدين في أندية دوري النجوم.

وكان الإتحاد القطري لكرة القدم قد قرر إلغاء الوقت الإضافي في حال إنتهاء المباراة بالتعادل، حيث سيتم اللجوء مباشرة إلى ضربات الترجيح وسمح للفريقين بتسجيل 18 لاعبًا في قائمة المباراة، وبمشاركة لاعبي فريق تحت 23 سنة، وتحت 19 سنة.

وتقرر أيضًا  أن  البطاقات الصفراء التي قد يحصل عليها اللاعبون في مباراة كاس السوبر سوف تلغى بعد إنتهائها  بينما لن تُلغى البطاقات الحمراء أو عقوبة الإيقاف التي قد تفرض من قبل لجنة الانضباط على أن تُطبق العقوبة في البطولة التي التالية وهي طبعا دوري النجوم QNB الذي سينطلق في منتصف الشهر الحالي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي