استاد الدوحة
كاريكاتير

مدرب المنتخب السوري ل(استاد الدوحة ) : مباراتنا امام العنابي لاتقبل القسمة على اثنين !

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 27 July 2017
  • 11:31 AM
  • eye k

تابع مدرب المنتخب السوري ايمن الحكيم تصفيات اسيا تحت 23 عاما في الدوحة والتي لعب فيها الاولمبي السوري مع العنابي الاولمبي في المجموعة الثالثة التي ضمت ايضا تركمانستان والهند , حيث تاهل المنتخبات القطري والسوري الى كاس اسيا المقبلة في الصين .

(استاد الدوحة ) التقت بمدرب المنتخب السوري الاول ايمن الحكيم الذي تحدث عن مباراة الجولة القادمة من تصفيات اسيا المؤهلة الى كاس العالم في روسيا 2018 والتي تجمع سوريا والعنابي في العاصمة الماليزية كوالالمبور , وتطرق المدرب لفرصة المنتخبين وخطة الاعداد القادمة للمباراة التي اعتبر انها لا تقبل القسمة على اثنين نظرا لحاجة كل فريق لنقاطها الثلاث كاملة .

شدد الحكيم على صعوبة المباراة امام العنابي , واكد انهم يأملون في انجاز تاريخي للكرة السورية بتحقيق الفوز في اخر مباراتين امام قطر وايران لينافسوا على البطاقة الثانية او يحصلوا على البطاقة الثالثة التي تمنجهم فرصة اللعب في الملحق الاسيوي في اسوأ الاحوال .

في البدأية سألنا المدرب عن رأيه في المباراة القادمة التي تجمع المنتخب السوري امام العنابي بالجولة قبل الاخيرة لتصفيات اسيا المؤهلة لكاس العالم فقال :

تعرف ان الامل مازال موجودا للمنافسة على الصعود لكاس العالم , وتجددت الفرصة للمنتخبين بعد نتائج الجولة الاخيرة التي فازت فيها قطر على كوريا الجنوبية , نحن نملك فرصة اكبر للمنافسة على الصعود لنه لدينا تسع نقاط , واعتقد ان المباراة بين سوريا وقطر لم تقبل القسمة على اثنين , لان نتيجة التعادل لاتخدم الطرفين في سباق التاهل , لذلك نسعى للاستعداد بشكل جيد للمباراة وهدفنا تحقيق الفوز .

تجميع اللاعبين

كيف هي خطة التحضير والاعداد للمباراة القادمة امام العنابي في كوالالمبور ؟

طبعا نحن رهن ايام الفيفا ليس لدينا القدرة على تجميع اللاعبين قبل ذلك بسبب ارتباط اللاعبين بالتواجد مع انديتهم ومن الصعب اقناعهم بالحضور مبكرا للمباراة القادمة , ما نتمناه ان لا تكون هنالك اي اصابات وسط لاعبينا وان يكون ندخل المباراة امام المنتخب القطري بصفوف مكتملة , لان وجود العدد والمجموعة بكاملها يخدمنا ويجعل الفريق يظهر بمستوى جيد في المباراة التي كما ذكرت لك نحتاج فيها لتحقيق الفوز , ونتمنى قبل المباراة باسبوع ان نتجمع للتحضير للمواجهة المهمة والصعبة , حتى نقدم مباراة تليق بالمستوى الذي نتطلع له .

هل التقيت باللاعبين المتواجدين في الاندية القطرية والذين يلعبون للمنتخب السوري ؟

نعم كانت فرصة للالتقاء باللاعبين محمود المواس الذي يلعب في فريق ام صلال ومارديك مارديكيان الذي يلعب في صفوف النادي العربي , تحدثنا عن المرحلة الماضية وايضا التحضير للمرحلة المقبلة .

ايضا خلال وجودك في الدوحة تابعت المنتخب الاولمبي الذي تاهل لكاس اسيا في الصين بالمركز الثاني خلف العنابي ؟

صحيح , حضرت ايضا لمتابعة المنتخب الاولمبي السوري , وسعدت بتأهله الى نهائيات كاس اسيا المقبلة تحت 23 عاما في الصين , تعرف هذا المنتخب يعبر نوأة للمنتخب الاول وفي الفترة القادمة سوف نستعين ببعض عناصره للتواجد مع المنتخب الاول , لذلك نحن على تنسيق مع جهازه الفني وعلى تواصل دائم .

كيف ترى نتائج المنتخب القطري حتى الان في التصفيات ؟

نتائج العنابي في التصفيات لا تعبر عن حقيقة مستواه , وهو فريق كبير يضم مجموعة مميزة من اللاعبين اصحاب المهارات العالية , واعتقد ان المنتخب القطري تعثر في بعض المباريات والتي لم يكن يتوقع احد ان يخسر فيها وهو ما افقده عدد من النقاط التي كان يحتاج لها في مشواره الحالي بالتصفيات .

وضع العنابي

وضع العنابي في المجموعة حاليا كان مفاجاة لكم ؟

اكيد لانه كان مرشحا ليكون منافسا على البطاقتين , المنتخب القطري ما يميزه الى جانب المنتخب الصيني ان لاعبيه جميعهم تقريبا يتواجدون في الدوري القطري , ماعدا لاعب وحيد وهو اكرم عفيف الذي يلعب في اسبانيا , اذا فرصة الاعداد والتحضير تكون افضل , ويمكن للمدرب تجميع اللاعبين قبل فترة طويلة , بعكس ما يحدث معنا لاننا نجد معاناة كبيرة في تجميع اللاعبين قبل كل جولة من التصفيات , لان اغلب اللاعبين هم محترفين خارج سوريا ويحتاجون لوقت حتى يصلوا الى مكان التجمع الذي يكون قبل وقت قصير .

هل تواجهون مشاكلا اخرى في المباريات ؟

نعم تعرضنا لاصابات كثيرة خاصة في المباراة السابقة , السفر والاصابات واللعب خارج ارضنا في جميع المباريات كان بالطبع يؤثر علينا , اتمنى في المباراتين القادمتين ان تكون ظروفنا افضل وان نحقق الفوز على قطر وايران , وتكون بالتالي فرصتنا موجودة للتأهل سواء بالبطاقة الثانية او عبر الملحق .

المنتخب الايراني تاهل قبل جولتين , من هو المنتخب الاقرب للحصول على البطاقة الثانية ؟

البطاقة الثانية يتنافس عليها ثلاثة منتخبات وهي جميعها تملك الفرصة للصعود الى نهائيات كاس العالم بروسيا وهذه المنتخبات هي كوريا الجنوبية واوزبكستان وسوريا , نحن ليس لدينا خيار سوى الفوز في اخر مباراتين امام العنابي القطري وامام ايران , بعيدا عن نتائجهم لان كوريا الجنوبية اوزبكستان سوف يلعبون مع بعضهم البعض , واذا ما نجحنا في تحقيق الفوز في اخر مباراتين سنكون اقرب للبطاقة وفي اسوأ الاحوال سوف نحصل على البطاقة الثالثة التي تمنحنا فرصة اللعب على الملحق .

المرحلة الحاسمة

وجود المنتخب السوري في هذه المرحلة الحاسمة هل تعتبره انجازا قياسا بالظروف التي يمر بها ؟

لاشك انه انجاز بل واعجاز , لان ما نمر به من ظروف يصعب على منتخب ان يحصل فيها على نتائج , ولكن المنتخب السوري عكس التوقعات قدم مستويات عالية رغم انه المنتخب الوحيد في المجموعة الذي يلعب جميع مبارياته خارج ارضه , ونحن نقول دائما ان الانجاز يولد من رحم المعاناة , وان شاء الله نسعى لاسعاد الجمهور السوري بتحقيق انجاز غير مسبوق في التصفيات الاسيوية المؤهلة الى كاس العالم , وبعد ست سنوات من المعاناة نسعى لاسعادتهم بفرحة كبيرة .

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي