استاد الدوحة
كاريكاتير

كشف حساب فرق دوري النجوم ..العربي ..نتائج متواضعة بسبب غياب الاستقرار الفني

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 20 July 2017
  • 12:25 AM
  • eye 985

جاءت نتائج فريق العربي في الموسم الماضي متواضعة بعد ان عانى الفريق من غياب الاستقرار الفني الذي انعكس على مردود الفريق العرباوي ونتائجه في المسابقة , وواجه العربي العديد من الصعوبات وخسر في الكثير من المباريات التي أدت إلى إنهاءه للمسابقة في المركز التاسع برصيد 28 نقطة بمعدل يتجاوز قليلاً نقطة في المباراة الواحدة، فقد فاز العربي في 8 مباريات من مجمل أسابيع الدوري في موسمه المنتهي، وتعادل في 4 مباريات، وخسر 14 مرة ليكون ثالث أكثر فريق تعرضاً للخسارة بعد معيذر والوكرة.

 وسجل العربي في الدوري 39 هدف ودخل مرماه 56 هدف بفارق ( 17- ) بين ماله وماعليه من أهداف، وتشير الأرقام والاحصائيات أن العربي هو الأضعف دفاعاً بهذا الكم الكبير من الأهداف التي اهتزت بها شباكه والتي تتجاوز الهدفين في المباراة الواحدة.

بداية مشوار الفريق

استهل العربي موسم دوري نجوم قطر – المنتهي- بالفوز على السيلية بهدف دون رد، وكانت تلك البداية جيدة للفريق الذي لعب بدون محترفيه الاجانب , ولكن في الأسبوع الثاني تعرض للخسارة من الجيش بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، لكن الفريق عاد في الاسبوع الثالث وحقق الفوز على الخريطيات بهدفين مقابل واحد ثم بدأ التراجع في النتائج اعتبارا من الاسبوع الرابع الذي تعرض فيه للخسارة من جاره الاهلي بنتيجة 1-2 , وكانت تلك المباراة بمثابة بداية التراجع الكبير للفريق , وتعرض الفريق العرباوي لخسارة كبيرة في الاسبوع الخامس امام لخويا عندما سقط بنتيجة 1-4 .

وتواصلت خسائر الفريق الذي سقط ايضا في الاسبوع السادس امام معيذر بنتيجة 1-2 , وكانت تلك الهزيمة خلفت ردود افعال كبيرة في النادي بالنظر الى الفرق بين الناديين حيث كان معيذر مهددا بالهبوط الى الدرجة الثانية .

في الاسبوع السابع التقى العربي مع الغرافة وتعرض الفريق ايضا لخسارة كبيرة بنتيجة 2-4 , ليتسبب الفهود في تعميق جراح الفريق العرباوي الذي كان دخل بالفعل في نفق مظلم نظرا للنتائج السلبية التي ظلت تطارده في القسم الاول من الدوري والتي اوصلته في النهاية الى التواجد في مربع الهبوط .

وسار الفريق في تذبذب كبير بعد ذلك في النتائج والأداء، كما حدث تراجع حاد في بعض الأسابيع التي كانت خسارتها قاسية على الفريق لعل أبرزها في الأسبوع الحادي والعشرين عندما خسر العربي من السد بسبعة أهداف دون رد وهي الهزيمة التي كانت قاسية على الفريق ولاعبيه.

غياب الاستقرار

كانت هنالك حالة من عدم الاستقرار في النتائج والأداء، كانت هذه الحالة موجودة أيضاً على الصعيد الفني، فالفريق بدأ موسمه تحت القيادة الفنية للمدرب الأوروجوياني بيلوسو الذي قاد الفريق في معسكر الإعداد وبدأ معه الموسم، وبعدما ساءت النتائج تم إعفاءه من مهامه وكان ذلك عقب الأسبوع الخامس الذي خسر فيه العربي من لخويا بأربعة أهداف مقابل هدف، وتم إسناد المهمة مؤقتاً للجزائري كمال أخلف مدرب الشباب والذي قاد الفريق في مباراة واحدة كانت أمام معيذر في الأسبوع السادس ولكن العربي خسر أيضاً بهدفين مقابل هدف، وبعد ذلك أسندت إدارة النادي المسوؤلية الفنية للبرازيلي أديسون اغوير مدرب الفئات السنية، إلى أن تم التعاقد مع البرازيلي أوزفالدو أوليفيرا الذي قاد الفريق حتى نهاية الموسم.

المحترفون الاربعة

 بدأ العربي موسمه بالمحترفين الأجانب الأربعة وهم: البرازيلي باولينهو، والنيجيري إيزيكيل، والفسلطيني لويس انطونيو خيمينيز، والسنغالي مصطفى سال، ولم يجري أي تغييرات في صفوفهم خلال فترة الإنتقالات الشتوية بسبب حرمانه من التعاقدات بسبب الديون والمستحقات المالية التي كانت عليه من مدربين ولاعبين سابقين .

وفي بداية الموسم استطاعت الادارة ان تجري تعاقدات مميزة  على صعيد اللاعبين المحليين حيث تم تسجيل عدد من اللاعبين منهم : أحمد عبدالمقصود، ورامي فايز، ومحمد جمعة، وفاجنر رينر وهم اللاعبين الذين رحلوا في فترة الإنتقالات الشتوية، كما تعاقد العربي أيضاً في بداية الموسم مع طلال البلوشي القادم من السد، ومحمد مبارك حارس المرمى، وفيفيان أكواسي.

ولم يستفد الفريق من كل هذه الكوكبة من اللاعبين المميزين أصحاب المستويات الفنية الكبيرة، ليستقر به الحال عند المركز التاسع في ترتيب أندية دوري نجوم قطر 2016 / 2017.

ورغم هذه المجموعة المميزة من اللاعبين الا ان نتائج الفريق ظلت تتراجع بعد ان دخل الفريق في دوامة غياب الاستقرار الفني عقب اقالة المدرب بيلوسو , كما تسبب عدم حصول اللاعبين على مستحقاتهم المالية في نتائج الفريق الذي عانى من عدة مشاكل في منتصف الموسم كانت نتيجتها رحيل اربعة لاعبين في فترة الانتقالات الشتوية حيث غادر احمد عبدالمقصود الى النادي الاهلي وانضم الثلاثي محمد جمعة ورامي فايز وواجنر الى نادي السيلية , واضطر العربي لاكمال الموسم دون هؤلاء اللاعبين الذين كانوا اساسيين في تشكيلة الفريق .

الاستعدادات للموسم الجديد

 ادارة العربي طوت صفحة الموسم السابق بعد نهاية مشوار الفريق في كاس الامير عندما خرج على يد مسيمير , وبدأت في التحضير للموسم الجديد وفتحت اولا ملف مدرب الفريق الاول , ووقع اختيار الادارة العرباوية على التونسي قيس اليعقوبي ليكون مدربا للفريق , وكان اختيار المدرب التونسي وجد معارضة كبيرة من جماهير الفريق نظرا لتجربته السابقة مع الوكرة في الموسم الماضي والتي لم تكن ناجحة بعد ان هبط الفريق الى الدرجة الثانية .

ورفضت الادارة العرباوية ربط تجربة المدرب السابقة مع الوكرة بمهمته الجديدة مع العربي باعتبار ان هنالك ظروفا مختلفة , وبالتالي راهنت على نجاحة مع الفريق حيث تمت تسميته على راس الجهاز الفني للفريق مع نهاية الموسم الماضي , ليبدأ المدرب مهمته فعليا في اعادة بناء الفريق .

على صعيد المحترفين الاجانب تعاقد العربي حتى الان مع ثلاثة هم المهاجم لسوري مارديك مارديكيان القادم من نادي الجزيرة الاردني وهداف دوري المناصير في الموسم الماضي , وتم التعاقد مع اللاعب لمدة ثلاثة مواسم وتراهن عليه ادارة العربي ليكون لاعبا مميزا في دوري النجوم .

وتعاقد العربي ايضا مع المدافع التونسي عمار الجمل القادم من نادي النجم الساحلي التونسي , وتراهن ادارة الاحلام ايضا على هذا اللاعب ليكون  عنصرا مهما في خط الدفاع العرباوي الذي سيكون امام تحد كبير في الموسم المقبل بعد رحيل خوخي بوعلام الذي كان يمثل ركيزه اساسية في كل خطوط الفريق وخاصة الدفاع .

المحترف الثالث الذي تم التعاقد معه في العربي هو البرازيلي دييغو جارديل القادم من فريق افاي البرازيلي , ويلعب في خط الوسط وايضا تراهن عليه الادارة العرباوية لتقديم مستوي جيد مع الفريق لكن تبقى مشكلة اللاعب انه لم يلعب طوال الموسم الماضي الا عدد محدود من المباريات مع فريقه البرازيلي الذي ينشط في دوري الدرجة الثانية .

كما تعاقدات ادارة العربي مع خمسة لاعبين محليين هم مهند نعيم وجاسر يحيي وحسام كمال قادمين من فريق السد , كما تعاقدات ايضا مع جاسم الجابر القادم من فريق الشحانية , وكذلك عبدالرحمن عناد القادم من فريق الريان , وتسعى الادارة للتعاقد مع عدد اخر من اللاعبين قد يكون من بينهم محمد كسولا وخلفان ابراهيم .

معسكر الاعداد في سلوفينيا

على صعيد المعسكر الخارجي استقرت ادارة العربي على التواجد في سلوفينيا , وسيخوض فريق العربي ثلاث مباريات ودية في معسكر الإعداد الخارجي الذي سيقام خلال الفترة من 31 يوليو حتى 26 أغسطس، في إطار التحضير لإنطلاق الموسم الجديد 2017 / 2018 .

 وستقام المباريات الودية أيام 6 و 13 و 19 أغسطس القادم، ولم يتحدد حتى الآن الفرق التي سيلاقيها العربي في سلوفينيا، وسيتم حسم ذلك في الأيام القادمة في إطار التحضير الكامل لبرنامج الفريق في المعسكر والذي سيشتمل على تدريبات فنية وبدنية خلافاً للوديات الثلاث.

 وسيعسكر العربي في مدينة ( Moravske Toplice ) السلوفينية، على أن تكون المغادرة من الدوحة يوم 31 يوليو، وبعد العودة سيدخل في المرحلة الأخيرة من الإعداد لدوري الموسم الجديد الذي يتطلع فيه العربي لتقديم الأفضل بعد الصعوبات التي واجهها في الموسم المنتهي.

أرقام و احصائيات

أما أبرز الأرقام والاحصائيات الأخرى للعربي في دوري نجوم قطر يتصدر الفلسطيني خيمينيز قائمة هدافي الفريق في الدوري برصيد 10 أهداف، كما يأتي النيجيري إيزيكيل في صدارة اللاعبين الأكثر في عدد التمريرات الحاسمة بمجموع 7 تمريرات.

 وتكشف الأرقام والاحصائيات الفنية، أن عدد التمريرات الإجمالية للعربي في كافة مبارياته بالدوري 11173 منهم 9676 تمريرة ناجحة، و 1326 تمريرة في الثلث الأخير، وبلغ عدد التسديدات 343 منهم 157 تصويبة على المرمى، وعدد الكرات العرضية 433، والضربات الركنية 130، والإنزلاقات 469، والضربات الرأسية 1046، وعدد المخالفات التي على الفريق 344 مخالفة.

 كما توضح الأرقام والاحصائيات أن عدد البطاقات الصفراء التي حصل عليها لاعبو فريق العربي وصلت إلى 54 بطاقة، ولديهم 4 بطاقات حمراء، وبلغ عدد الدقائق التي لعبها الفريق 2492 دقيقة في 26 مباراة هم عدد أسابيع الدوري.

 

 

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي