استاد الدوحة
كاريكاتير

العنابي الأولمبي افتتح مشواره بفوز مهد به الطريق للوصول الى نهائيات كاس آسيا الصين

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 1 سنة
  • Thu 20 July 2017
  • 12:22 AM
  • eye 984

افتتح العنابي الاولمبي مشواره في تصفيات كاس اسيا تحت 23 عاما 2018 المقامة في الصين  بالفوز على نظيره منتخب تركمانستان بنتيجة هدفين دون مقابل , وذلك في المباراة الثانية بتصفيات المجموعة الثالثة الصين .

اللقاء الذي جرى على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد سجل فيه للعنابي اكرم عفيف في الدقيقتين الرابعة والخامسة عشرة , وشهدت المباراة سيطرة للعنابي الذي اضاع اهدافا عديدة لمضاعفة النتيجة وتحقيق فوز اكبر في مباراته الاولى .

ووضع المنتخب الاولمبي اول ثلاث نقاط في رصيده وتساوى مع المنتخب السوري الذي كان حقق الفوز في المباراة الاولى على منتخب الهند بنتيجة 2-0 ايضا .

افضلية للعنابي

سيطر العنابي على مجريات المباراة في شوطها الاول وضغط على مرمى الفريق التركمانستاني بشكل متواصل عبر العمق والاطراف , ولعب خط وسط العنابي دورا مهما في منح الافضلية من خلال السيطرة على الكرات حيث لعب الثلاثي احمد معين وعاصم مادبو وعبدالله عبدالسلام دورا مهما في المهام الدفاعية والهجومية .

وافتتح اكرم عفيف النتيجة في وقت مبكر للعنابي الاولمبي عند الدقيقة الرابعة بعد ان ترجم كرة عرضية وصلته من الناحية اليمنى الى هدف تقدم به المنتخب القطري في وقت مثالي , ومنح الهدف دفعة معنوية كبيرة للاعبي العنابي الاولمبي الذين استمرت محاولاتهم المتكررة للوصول الى مرمى منتخب تركمانستان في ظل السيطرة والافضلية للفريق الذي تنوعت هجماته .

ونجح اكرم عفيف من اضافة الهدف الثاني للعنابي الاولمبي في الدقيقة الخامسة عشرة بعد هجمة منظمة قادها احمد معين من وسط الملعب قبل ان يمرر الى اكرم الذي تواجد في المكان المناسب ليضيف الهدف الثاني للعنابي بكل سهولة .

المنتخب التركمانستاني حاول بعد الهدف الثاني تنظيم بعض الهجمات في محاولة منه لتقليص الفارق , ولكن محاولات الفريق تكسرت في وسط الملعب ولم تشكل خطورة كبيرة على مرمى العنابي حيث لعب معين ومادبو دورا مهما في التغطية الدفاعية من وسط الملعب لتخفيف الضغط على ثنائي خط الدفاع بسام الراوي وطارق سلمان .

محاولات العنابي ايضا لم تتوقف لزيادة الاهداف واستمر الفريق في بناء الهجمات , وكاد اكرم عفيف ان يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 36 بعد ان انفرد بحارس مرمى منتخب تركمانستان وتخطاه قبل ان يتعثر وتضيع فرصة اخرى لتسجيل هدف اخر في المباراة .

المنتخب القطري واصل ضغط المتواصل على مرمى تركمانستان وكان عبدالرحمن الديري قريبا من تسجيل الهدف الثالث للفريق بعد تصديه لكرة ثابتة سددها مرت بجوار القائم الايمن لحارس مرمى منتخب تركمانستان في الدقيقة 41 , وبعد هذه الفرصة استمرت المحاولات ايضا من خلال السيطرة على مجريات اللعب من قبل لاعبي العنابي وتنظيم الهجمات عبر العمق والاطراف , واستغل المنتخب خطورة اكرم عفيف والمعز علي وشكل هذا الثنائي صداعا دائما لدفاع تركمانستان الذي وجد صعوبة كبيرة في ايقاف خطورتهما وانطلاقتهما المتكررة .

المعز علي ايضا تحرك بفاعلية في الشوط الاول وخلق مساحات للاعب اكرم عفيف الذي كان يتبادل المراكز مع المعز وهو ما صعب من مهمة دفاع تركمانستان الذي وجد صعوبة كبيرة في ايقاف اللاعبين من الانطلاقات المتكررة وتهديد مرماه ,واستمر اداء العنابي الاولمبي على هذا المنوال في الشوط الاول الذي انتهى بافضلية للعنابي الاولمبي من خلال الاداء والنتيجة والتي انتهت لمصلحته بهدفين دون مقابل حيث كان بالامكان اضافة المزيد من الاهداف لو كان هنالك تركيز اكبر من قبل اكرم عفيف الذي كان افضل لاعبي المنتخب القطري في الشوط الاول من خلال تحركاته وتسجيله لهدفين .

الشوط الثاني

بدأ العنابي الاولمبي الشوط الثاني من حيث انتهى الاول بفرض سيطرته على المباراة والضغط على مرمى المنتخب التركمانستاني بالاطراف وعبر العمق ايضا , وكانت هنالك رغبة وضاحة من قبل الفريق في اضافة المزيد من الاهداف وعدم الاكتفاء بالهدفين اللذين سجلهما في الشوط الاول للمباراة .

منتخب تركمانستان حاول في الشوط الثاني مجارة العنابي وحاول في اكثر من مرة بناء هجمات لكن محاولاته لم يكتب لها النجاح في ظل صحوة الدفاع العنابي الذي لعب فيه الثنائي طارق سلمان وبسام الراوي دورا كبيرا في التصدي للهجمات التي كان يقوم بها منتخب تركمانستان على قلتها .

افضلية العنابي تواصلت مع تقدم الوقت في الشوط الثاني ولكن الفريق اضاع العديد من الفرص السهلة امام المرمى التركمانستاني , وكان المعز علي وجد فرصة لزيادة عدد الاهداف بعد ان دخل الى منطقة الجزاء وتمت عرقلته من قبل دفاع منتخب تركمانستان ولكن حكم المباراة لم يحتسب اي مخالفة في الدقيقة 61 .

وكان احمد السعدي قريبا من تسجيل هدف ثالث للمنتخب الاولمبي في الدقيقة 63 بعد ان وجد كرة داخل منطقة الجزاء سددها ابعدها الحارس قبل ان تعود الكرة مرة اخرى في هجمة مختلفة سددها فيها سلطان البريك كرة قوية اصطدمت باحد لاعبي تركمانستان وتحولت الى ركنية في الدقيقة 65 .

في منتصف الشوط الثاني اجرى مدرب العنابي الاولمبي فليكس سانشيز اول تغيير بعد ان استبدل اكرم عفيف وادخل مكانه ناصر ابراهيم النصر , وكان الهدف من التغيير تنشيط اداء خط الهجوم ومنح الفرصة للاعب اكرم لالتقاط انفاسه للمباريات القادمة التي يحتاج اليه الفريق فيها بشدة , حيث كان المدرب الاسباني يريد المحافظة عليه بعد الجهد الكبير الذي بذله في طوال 67 دقيقة .

اداء العنابي انخفض بعد الدقيقة 75 عقب الجهد الكبير الذي بذله اللاعبون في ظل حرارة الاجواء , وعمل الفريق على المحافظة على النتيجة وواصل سيطرته على المباراة وتنويع الهجمات , ووجد ناصر ابراهيم فرصة للتسجيل ايضا بعد كرة عرضية مررها سلطان البريك من الناحية اليسرى لكن دفاع منتخب تركمانستان ابعد المحاولة , اعقبها المعز علي الذي قاد هجمة جديدة وسدد كرة قوية مرت جوار القائم الايسر للحارس , واضاع المعز ايضا فرصة اخرى بعد ان دخل منطقة جزاء الفريق التركمانستاني وسدد كرة مرت جوار المرمى في الدقيقة 84 .

وشهدت الدقائق الاخيرة من المباراة رغبة اكبر من قبل لاعبي العنابي لاضافة المزيد من الاهداف , وتكررت المحاولات الهجومية واستفاد الفريق من سيطرته على المباراة , واضاع مشعل الشمري فرصة ثمينة لتسجيل الهدف الثالث بعد ان انفرد بحارس المرمى لكن تسديدته لم يكتب لها النجاح لتخرج الكرة .

محاولات العنابي المتكررة للوصول من جديد الى مرمى منتخب تركمانستان استمرت من خلال تحركات مشعل الشمري الذي شكل ازعاجا كبيرا لدفاع الفريق المنافس عقب دخوله في الشوط الثاني للمباراة , وكانت محاولات المهاجم كثيرة ومتعددة ولكن لم يكتب لها النجاح في نهاية المطاف لتنتهي المباراة بفوز العنابي بهدفين دون مقابل لفريق تركمانستان .

 بطاقة المباراة

الفريقان : قطر وتركمانستان

المناسبة : تصفيات اسيا تحت 23 عاما

الملعب : جاسم بن حمد –نادي السد

النتيجة : فوز العنابي 2-0

الاهداف : اكرم عفيف د(4) و(15)

الحكام : سوهيزي شكري ومحمد يسري ورشيد الغيثي وسن شوان

الانذارات : اكرم عفيف (قطر) وسابرامادوف(تركمانستان)

تشكيلة المنتخبين

قطر :

محمد احمد البكري وطارق سلمان(سالم الهاجري) واحمد معين واكرم عفيف (ناصر ابراهيم النصر) وسلطان البريك واحمد السعدي(مشعل الشمري) وبسام الراوي وعبدالرحمن الديري وعاصم مادبو والمعز علي وعبدالله عبدالسلام .

تركمانستان : برديف دولتيار وهوجوف هوش جلبيد وعطاييف سليم وسابرامادوف وهوجاييف رسول واكييف الييس (جوشانوف موفلامبردي) وانييف شيري واشيروف ميكان وانادويف ازادي ومير سلطانوف ورجب وف برديمرات .

التعليقات

مقالات
السابق التالي