استاد الدوحة
كاريكاتير

المرخية يطالب بـ"إيقاف" صفقة نذير والسيلية يؤكد سلامة موقفه

المصدر: فؤاد بن عجميه

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 29 May 2017
  • 12:31 AM
  • eye k

أصبحت صفقة نذير بلحاج مع السيلية قضية الساعة بما أن المرخية كان قد أعلن في وقت سابق أن اللاعب وافق على الانضمام إلى صفوفه وأنه سيأتي للدوحة فقط من أجل إكمال الإجراءات وتوقيع العقد.
والآن ينتظر المرخية ردا من الاتحاد القطري على كتابه الذي أرسله قبل أيام ويطالب فيه بعدم تسجيل اللاعب في كشوفات السيلية لأن ذلك مخالف لتعليمات الاتحاد ولوائح الرقابة المالية، وهذا ما أكده رئيس النادي مبارك النعيمي لاستاد الدوحة.
السيلية من جانبه، وعلى لسان المدير العام محمد علي المري، أوضح لاستاد الدوحة أن صفقة نذير لا تشوبها شائبة لأن اللاعب لم يوقع أي عقد مع أي ناد آخر، كما كشف أن المزايدة غير موجودة بتاتا خصوصا أن عرض السيلية لا يفوق عرض المرخية إلا بقدر ضئيل لا يكاد يُذكر.


مبارك النعيمي: السيلية قدم للاعب 3 أضعاف عرض المرخية

أكد مبارك النعيمي رئيس نادي المرخية أنه من المفروض حسب تعلميات اتحاد الكرة ولوائح الرقابة المالية وحسب ميثاق الشرف الذي يحدد أدبيات التعامل بين الأندية أن لا يوافق الاتحاد على تعاقد السيلية مع نذير بلحاج وأن لا يتم تسجيل اللاعب في الدوري القطري خلال الموسم القادم لأن الصفقة تمت بصورة غير مشروعة واكتنفتها مزايدة غير مقبولة بعد أن أعلن المرخية في وقت سابق أنه وقع عقدا مبدئيا مع اللاعب.
وقال النعيمي لاستاد الدوحة: الحقيقة أن الاتحاد أعطى تعليمات بعدم المزايدة بين النوادي، وحسب لوائح الرقابة المالية الجديدة فإن عملية المزايدة على اللاعبين مرفوضة، ومن المفروض أنه عند دخول أي ناد في مفاوضات مع أحد اللاعبين فلا ينبغي لناد ثان أن يدخل على الخط ويبدأ بالمزايدات.
وكشف النعيمي أن نادي المرخية كان قد اتفق مع نذير بلحاج على توقيع العقد بعد مناقشة الجوانب المالية وأنه لم يكن قد بقي إلا قدومه إلى الدوحة للتوقيع وإرسال العقد لاتحاد الكرة قبل أن تتغير الأمور في الكواليس، وأضاف قائلا: نذير أخبرنا أنه سيذهب للعمرة ثم يأتي للدوحة من أجل التوقيع، لكننا تفاجأنا أنه تواجد في الفترة ذاتها في قطر وقام بالتوقيع لنادي السيلية، وهذا لم يكن أمرا مقبولا من جانبه ولا من جانب السيلية، ولذلك فإننا نطالب اتحاد الكرة بعدم الموافقة على تسجيله منعا لتكرار مثل هذه الممارسات.
وأضاف رئيس المرخية: السيلية دخل على الخط من خلف الكواليس وأعطى لنذير عرضا يعادل 3 أضعاف مع قدمناه إليه، هم بالتالي أخذوا طريقا غير شرعي وقاموا بمزايدة مرفوضة.. نذير أتى لتسويق نفسه في الدوري القطري وقد وافق على التوقيع معنا، فكيف يذهب بعدها للاتفاق مع ناد آخر دون أن يضعنا في الصورة، كل هذا الأمر غير مقبول.
وأوضح النعيمي أن نادي المرخية ينتظر ردا من اتحاد الكرة على الخطاب الذي أرسله مؤخرا ويطلب فيه عدم السماح بتسجيل اللاعب في كشوفات السيلية حتى لا تتكرر مثل هذه المواقف التي من شأنها أن تضرب بكل تعليمات اتحاد الكرة ولوائح الرقابة المالية عرض الحائط، مؤكدا أن الرد سيكون خلال الأسبوع الحالي على أقصى تقدير.
واعتبر النعيمي أن المرخية لم كن مخطئا عندما أعلن عن اتفاقه مع نذير بلحاج قبل أن تكتمل الصفقة بشكل نهائي وقال في هذا السياق: لا أعتقد أننا تسرعنا بالإعلان عن الصفقة وكنا نتمنى تكريس مبدأ عدم دخول أي ناد على خط صفقة يعمل عليها ناد آخر، وعدم الدخول في المزايدات، ومن المفروض أن نادي السيلية يعرف جيدا الأنظمة واللوائح.. ونحن نتوقع من هيئة الرقابة المالية الجديدة أن تفصل في هذه القضية لأن مثل هذه المزايدات قد تخلق مشاكل، واللاعب نفسه قد يتعرض للإيقاف وهو ما نطالب به بعد كل ما حصل.
وكشف رئيس المرخية أن ناديه بدأ فعليا بعقد صفقات جديدة لكنه أكد أنه لن يتم الإعلان عنها في الوقت الحالي خوفا من تكرار ما حدث في صفقة نذير.

محمد علي المري: لم ندخل في مزايدات والصفقة لا تشوبها شائبة

أكد محمد علي المري المدير العام لنادي السيلية أن الصفقة التي عقدها الشواهين مع الجزائري نذير بلحاج لا تشوبها شائبة وليس فيها أي مزايدة، لأن اللاعب لم يكن قد وقّع أي عقد مع المرخية ولا مع أي ناد آخر، كما أن عرض السيلية لا يفوق عرض المرخية بكثير حتى يمكن الحديث عن أي مزايدات.
وقال المري موضحا ما حدث مع اللاعب: نحن في السيلية جلسنا مع اللاعب واستفسرنا منه إن كان قد وقع عقدا مع المرخية كما نقلته بعض الصحف فقال إنه تلقى منهم عرضا فقط ولم يوقع أي عقد، كما كشف أنه تلقى عروضا من أندية أخرى وأنه كان يفاضل بين العروض لاختيار الأنسب.. وعلى هذا الأساس فقد تم التوقيع معه بناء على رغبة المدرب ولم نكن ملزمين بأي شيء تجاه أي طرف.. ثم لنفرض مثلا أن المرخية قرر عدم توقيع العقد مع اللاعب بعد العرض الذي قدمه له، هل من حق نذير مثلا أن يقدم شكوى لاتحاد الكرة؟؟ طبعا لا !!
وواصل المري بالقول: مبارك النعيمي رئيس نادي المرخية اتصل بي بعد أن علم بتوقيعنا مع نذير بلحاج وسألته إن كان قد وقع معهم أي شيء، ولماذا لم ينهوا إجراءات التعاقد معه طالما أنهم اتفقوا على كل شيء، فأخبرني أنهم كانوا ينتظرون عودته من العمرة.
وتابع المدير العام لنادي السيلية كلامه مؤكدا أن ناديه لم يزايد على المرخية في صفقة بلحاج ونفى أن يكون العرض المقدم للاعب الجزائري يعادل 3 أضعاف ما قدمه له المرخية، وقال: ما يروج عن أننا قدمنا للاعب 3 أضعاف العرض الذي قدمه المرخية ليس صحيحا بتاتا، على العكس، الفرق بين عرضنا وعرضهم بسيط جدا ولا يكاد يذكر، نحن في السيلية لا نزايد أبدا، بل أن هناك أندية أخذت منا لاعبين مواطنين دون رغبتنا ومع ذلك لم نعترض ولم نتكلم عن مزايدات، فسوق التعاقدات مفتوح للجميع وخصوصا فيما يتعلق باللاعبين الأجانب حيث أنه ليس هناك سقف مالي للصفقات عدا عن حدود ما تسمح به ميزانية كل ناد.
واعتبر المري أنه من غير المفيد التعاقد مع لاعب غير مقتنع بالانضمام إلى فريقك لأنه لن يفيدك في شيء، وقال موضحا: أتذكر شخصيا ما حدث مع خالد نواف الذي نصحته في فترة سابقة بعدم الانتقال من السيلية بعد أن اكتشفه الطرابلسي وتألق في فريقنا وأصبح على أبواب أن يدخل للمنتخب، لكنه فضل الانتقال للعربي ولم نتمسك به رغم أن هناك من أكد لنا أننا قادرون وقتها على تعطيل الصفقة.
وعبّر المري عن قناعته بأن الاتحاد لن يلغي الصفقة لأنه ليس فيها أي إشكال قانوني ولا أي نوع من المزايدات، مؤكدا أنه لم يبق إلا أن يجتاز اللاعب الفحص الطبي حتى تكتمل الإجراءات ويتم الإعلان عن الصفقة بشكل رسمي.
وأكد المسؤول السيلاوي أن نذير يعتبر إضافة كبيرة للشواهين في ظل ما يتمتع به من سرعة وقوة خصوصا أن الفريق يحتاج إلى لاعب مميز في مركزه، معتبرا أن بلحاج من نوعية اللاعبين الذين يقدمون أداء سخيا على مدى 90 دقيقة وهو ما أثبته في وقت سابق عندما توج بجائزة أفضل لاعب في قطر.

التعليقات

مقالات
السابق التالي