استاد الدوحة
كاريكاتير

جون فيرنانديز : اتفقت مع الغرافة.. ومشروعه يناسبني

المصدر: فؤاد اسماعيل

img
  • قبل 2 سنة
  • Sun 07 May 2017
  • 11:06 PM
  • eye k

كانت مباراة الخور مع لخويا في ربع نهائي كأس الامير هي الاخيرة للمدرب الفرنسي جون فيرنانديز مع الفرسان إثر اتخاذه قرار الرحيل وعدم تجديد العقد بعد انقاذ الفريق من الهبوط للموسم الثاني على التوالي، ليدخل نادي الغرافة في الخط للتعاقد مع العجوز الفرنسي حيث أكد لنا هذا الاخير توصله لاتفاق مبدئي مع ادارة الفهود في انتظار التوقيع خلال الساعات المقبلة، كما عاد إلى اهم ما ميز فترة تواجده في نادي الخور خلال الموسمين الماضيين من خلال هذا الحوار الذي خص به "استاد الدوحة".

كيف تقيم مشوار فريقك خلال الموسم الكروي الجاري؟
كما يعلم الجميع فإنها ليست المرة الاولى التي يصارع فيها فريق الخور من اجل البقاء في دوري النجوم حيث تكرر ذلك خلال المواسم الماضية، وبالنظر إلى عدد النقاط الذي تمكنا من جمعها خاصة خلال المرحلة الثانية من الموسم فيمكن القول اننا أدينا مشوارا مقبولا حيث كنا في وضعية حرجة وصعبة للغاية وبفضل تضافر الجهود استطعنا قيادة الفريق إلى بر الامان، من حسن حظنا اننا تمكنا من الفوز على الوكرة والتعادل مع معيذر ثم الشحانية وهم منافسونا المباشرون في النجاة من الهبوط وهو ما أعطى الفريق مزيدا من الثقة والإرادة والقوة لتحقيق نتائج أفضل مما جعل المهمة أسهل مما كانت عليه وإنني لسعيد مثل كل المنتسبين لفريق الخور على تحقيق هذه النتائج التي كانت تبدو صعبة المنال بالنسبة للبعض.

النجاة من الهبوط 
ماذا يمثل لكم إنقاذ الخور من الهبوط للمرة الثاني على التوالي؟
أكيد انني كنت اتمنى تحقيق نتائج أفضل من التي تحصلنا عليها سواء في منافسات الدوري وحتى في كأس الامير، كل ما قمت به هو العمل كما تعودت على فعله دوما ومن حسن حظي أن اللاعبين تجاوبوا مع ذلك واستجابوا لتعليماتي ونصائحي، كانوا مركزين جيدا خلال التدريبات وخاصة أثناء المباريات، صحيح أن الفريق لم يحقق نتائج ممتازة لكن بصراحة من جهتي قدمت كل ما املك من اجل الحصول دوما على الأفضل.
بعيدا عن مشواركم في الدوري ماذا حصل بالضبط في مباراة لخويا بكأس الامير التي وقفت فيها الند للند للمنافس؟
كانت مباراة صعبة على الفريقين رغم قوة الفريق المنافس الذي وقفنا له الند للند طيلة اطوار اللقاء وخاصة خلال الشوط الثاني حتى النهاية، اللاعبون بذلوا كل ما في وسعهم حتى صافرة النهاية، ولا يمكننا أن نوجه لهم اللوم او العتاب لأننا لعبنا أمام فريق قوي وبطلا للدوري، ورغم قوته إلا اننا خلقنا له مشاكل كثيرة خاصة على المستوى الهجومي، أعتقد اننا غادرنا منافسات الكأس مرفوعي الرأس وبثناء كبير من طرف الفريق المنافس وكل من تابع المباراة.
هجومكم يعتبر من بين الأضعف في الدوري لكن خطكم الخلفي يعتبر من بين الأفضل، كيف تنظر إلى هذا؟
الاهم بالنسبة لي أننا تمكنا من الوقوف الند للند لفرق تعد أفضل منا نظرا لعوامل عدة سواء المادية منها والبشرية وحتى التاريخية، وقد أكدنا أننا لا نخشى أحدا كما أننا أسلنا العرق البارد للكثير من منافسنا، وهو أمر إيجابي جدا على الفريق الاحتفاظ به واستئناف الموسم المقبل بنفس الثقة والإرادة التي أنهينا بها منافسات الدوري مع العلم انني لن اكون مع الفرسان.

طلاق بالتراضي 
ما سبب عدم تجديدكم العقد مع إدارة نادي الخور؟
اعتقد أن هناك فترة في اي ناد، وإن فترة موسمين  التي قضيتها هناك في ظل الظروف التي يتواجد فيها نادي الخور في كل موسم لكافية من اجل تغيير الاجواء وأعتقد ان إدارة النادي فهمت هي كذلك ذلك وتفهمت قرار عدم تجديدي معها.
ما هي الأندية التي اتصلت بكم وهل الغرافة أوفر حظا لموافقتك؟
في البداية كان هناك ناديان لكن في الوقت الحالي لم يعد هناك سوى ناد واحد وهو الغرافة الذي أبدى اهتماما كبيرا للاستفادة من خدماتي خلال الفترة القادمة كما انني مقتنع بمشروعه الرياضي الذي أرى انه يناسبني.
تقصدون انكم ستكونون مدربا للغرافة الموسم المقبل؟
لقد توصلنا إلى اتفاق مبدئي ولم يبق سوى ترسيم ذلك والتوقيع خلال الساعات القادمة. 
ماذا كان ينقص فريقكم لتحقيق نتائج أفضل وماذا سيرث منكم المدرب القادم إلى الخور؟
فريقي مثابر وباحث دوما عن تصحيح أخطائه. أعتقد أن الحظ ادار ظهره في العديد من المناسبات، اذ ضيعنا الكثير من النقاط التي كانت في متناولنا بسبب التسرع ونقص التركيز، إضافة للكثير من الإصابات التي جعلت الفريق يلعب أغلب مبارياته منقوصا من الكثير من العناصر الأساسية، وهي عوامل أدت إلى فقدان الثقة على غرار ما يحصل لكل الفرق في العالم. عموما لا أعتقد ان الفريق كان سيتحصل على نتائج أسوأ من التي تحصل عليها. نوعية اللاعبين دون التقليل من احترامي للاعبين خاصة المواطنين منهم في فريقي عامل مهم جدا في رياضة كرة القدم وهو ما افتقدنا إليه في الكثير من الاحيان.

عوامل مؤثرة 
هل يمكن القول بأنكم تأثرتم بذهاب الثنائي الهجومي البرازيلي؟ 
لاشك أن جوليو سيزار وماركو أنطونيو لاعبان مميزان ومن بين ركائز الفريق خلال المواسم الماضية. رحيلهما عنا أدى إلى بعض الاختلالات على مستوى خط الهجوم في البداية لكن سرعان ما وجدنا البدائل اللازمة القادرة على القيام بنفس المهام وأكثر من ذلك، حيث انتدبنا المغربي محسن ياجور صاحب الإمكانات التهديفية الهائلة بمساعدة كل من سلطان العنيزي وأيضا بارو صديقي وويلتون في الشق الدفاعي الذي يعتبر قائدا حقيقيا فوق الملعب. أعتقد ان باستثناء فريق السد الذي كان أفضل منا خلال مباراته ضدنا وسيطر على الامور بالطول والعرض فإن كل باقي الفرق لم تكن أفضل والأخطاء الفردية هي ما صنعت الفارق في اغلب الاحيان.
وما سبب تكرار نفس الأخطاء الفردية دوما؟
أعتقد أن ذلك مرتبط بشكل مباشر بالتركيز أثناء المباراة خاصة ضد الفرق المتواضعة مثلنا، عكس ما كان عليه الحال ضد الفرق الكبيرة حيث كنا مركزين وحاضرين بالشكل اللازم. مع معيذر سيطرنا على المباراتين وظفرنا بنقطة واحدة فقط وأيضا امام الشحانية عندما كنا متفوقين بهدفين نظيفين قبل أن يفرض علينا التعادل وأيضا خسارتنا امام الوكرة على ملعبنا وأمام جماهيرنا مع اننا فزنا عليه في ملعبه بمباراة الإياب وعموما ضد الفرق المنافسة لنا من أجل تفادي الهبوط لم نحسن التصرف وأضعنا تركيزنا وهو ما كلفنا غاليا بدليل الوضعية الحرجة التي تواجدنا فيها بالنهاية.
لكن ما هي المباراة التي أثرت فيك اكثر من البقية؟
أعتقد أنها المباراة التي واجهنا فيها فريق معيذر على ملعبنا، كنا متفوقين بهدفين نظيفين وضيعنا فرصا عديدة لتسجيل الثالث والرابع وقتل المباراة، لكننا لم نفعل ذلك نتيجة للتسرع وسوء التركيز بل تلقينا هدفي التعديل في مشهد غريب وغير منتظر، وحسب رأيي فان تلك المباراة كانت بمثابة المنعرج بالنسبة لنا حيث فقدنا بعدها الكثير من الثقة والتركيز أيضا ومن حسن حظنا أننا تمكنا من العودة بقوة في النهاية وإنقاذ الفريق من شبح الهبوط.

مغامرة مميزة 
ما لك ان تقول عن تجربتك الاولى في الكرة القطرية؟
هي مغامرة مميزة ورائعة للغاية بالرغم من انني أتيت نحو المجهول. سبق لي التدريب في عدة بلدان وكنت اعلم ان ما سأجده هنا مختلف تماما عما عشته من قبل، السنتان اللتان قضيتهما هنا ستبقيان من أجمل ذكرياتي المهنية ليس لأنني حققت نتائج حسنة مع فريق الخور من عدمها وإنما لانني تعرفت على أشخاص طيبين للغاية وتعرفت على بلد مختلف تماما عن البلدان التي زرتها من قبل وهو ما يشجعني ويجعلني سعيدا ومتحفزا للاستمرار رغم الظروف المناخية الصعبة التي تنتظرني خلال الفترة المقبلة.

كرة مختلفة وكنت أعلم ذلك 
كيف تقيم مستوى منافسات دوري النجوم؟
هو دوري منظم جدا ومتابع بشكل مثالي ودقيق جدا من الناحية الإعلامية غير ان النقطة السلبية الوحيدة هي غياب الجماهير عن متابعة المباريات وتشجيع الفرق، وإن هذا يطرح أكثر من تساؤل بحكم وجود كل الإمكانيات المادية للقدوم إلى الملاعب سواء لدى المواطنين وحتى الاجانب الذين كانوا يتابعون كرة القدم في بلدانهم قبل المجيء إلى قطر، فلم لا يفعلون ذلك هنا، وماعدا العزوف الجماهيري فان دوري النجوم منافسة مقبولة لكيلا نقول متوسطة المستوى مقارنة بدول أخرى اشتغلت فيها من قبل كالسعودية.
نترك لك ختام هذا الحوار...
أشكر جريدة "استاد الدوحة" على هذا الحوار، متمنيا للفرق المتأهلة للمربع الذهبي من كأس الامير حظا موفقا، أما الفرق المقصاة فأتمنى لها عطلة سعيدة وعودة موفقة للتدريبات وأيضا مرحلة إعداد ناجحة من أجل التواجد في أفضل جاهزية ممكنة للمنافسات الرسمية بشهر سبتمبر المقبل، كما اود ان أحيي جماهير وإدارة نادي الخور سواء السابقة وأيضا الحالية على دعمهم المتواصل لنا سواء من الناحية المادية وحتى المعنوية.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي