استاد الدوحة
كاريكاتير
img
  • د. منيرة ال ثاني
  • Wed 29 March 2017
  • قبل 2 سنة
  • k

الكومبارس والبطل

كارت وردي

خسارة طبيعية من المنتخب الإيراني، ولا احد ينكر علو كعب الكرة الإيرانية على كرتنا المحلية منذ سنوات وعقود. المضحك بعد الخسارة المتوقعة ان نجد تصريحات الجانب العنابي مضحكة جدا جدا:


 *التصريح 1  
فوساتي يقول عن المدرب الإيراني كيروش انه (ممثل) و(هوليوود) تفتقده.
صراحة، المدرب الإيراني فنان موهوب وبارع وهو (البطل)، استطاع ان يأخذ النقاط ذهابا وايابا، وماذا انت فاعل يا فوساتي؟ لم ترتقِ الى درجة (الكومبارس)، منتخب سلبي طوال 90 دقيقة، الإصرار على الفشل بالإبقاء على سبستيان وتباتا، كانا متعاونين مع الدفاع الإيراني اكثر من كونهما هجوم منتخب قطر.
فوساتي لا في التصريح قبل المباراة موفق ولا بعد المباراة، وختام التصريحات المضحكة يقول: لا أعد بنقاط مباراة أوزبكستان، لا نريد وعدا، أعطِ اخواننا في طشقند الثلاث نقاط تفيدهم اكثر منا، يقال (حب لاخيك ما تحب لنفسك).


 *التصريح 2 
المضحك كذلك من الكابتن تباتا يقول (بحسرة شديدة بعد الخسارة من ايران ان حلم الوصول الى المونديال اصبح صعبا).
قالها الاولون (لو فيه خير ما عافه الطير)، كان وصولك قبل عقد من الزمان عبر منتخبك الأصلي البرازيل او منتخب اليابان لاصولك الآسيوية قبل ان يتم تجنيسك كخبير في الكرة القطرية سنة 2016 لتمثل منتخب قطر. 
أعتقد انه حدث لَبْس لدى تباتا بعد فوز الريان في المواجهة الإيرانية في البطولة الآسيوية، اعتقد ان الفوز على منتخب إيران بكل سهولة.
لكل من شاهد تباتا قبل الدخول للمباراة التوتر واضح عليه لنجده في ارضية الملعب يجري بلا هدف ويسدد بلا تفكير، لتكون المحصلة تصريحا يعبر عن حسرته الشديدة (أشك في ذلك)!.


* التصريح 3 
من قبل الكابتن كريم بوضيف (الدفاع الإيراني حديدي!!!)، هناك لَبْس اخر لدى الكابتن، يعتقد ان منتخب ايران هو دفاع، جميع اندية دوري نجوم قطر لا تساوي ربع قوة هذا المنتخب. 
ربما شاهد اثنين من الدفاع محترفين في قطر، احدهما لاعب السد مرتضى كنجي والاخر محترف الأهلي منتظري، توقع ان الامر سيكون سهلا و(الواسطة) اسهل في التسجيل.
أطالب بترجمة للكابتن بوضيف (الدفاع الإيراني حديدي والجمهور الإيراني فولاذي)، واهمهم الرجل الحديدي مدربهم (كيروش). يعرف من أين تؤكل الكتف.
أحسنت يا كيروش اخذت النقاط الست رايح جاي للمنتخب الإيراني، ولا عزاء لفوساتي ولاعبيه الكومبارس. 


كارت أخضر: تحية للمنتخبين السوري والعراقي الأبطال من المعاناة يحققون شيئا يذكر، رغم قلة الإمكانيات ورغم الأوجاع.
الأخضر السعودي، تصدركم المجموعة وتأهلكم قريبا الى موسكو ليس بغريب، كفو. 


كارت أسود: #هذا المنتخب القطري (لا يمثلني).
 

التعليقات

Chat (0)التعليقات

مقالات
السابق التالي